يتمنى تجسيد شخصية « نجيب الريحانى » .. فريد النقراشى: أدين للفشل فى نجاحى

14/03/2016 - 10:36:10

فريد النقراشى فريد النقراشى

حوار - رشا صموئيل

فريد النقراشى ....فنان من طراز مختلف جدا...دكتور بكلية الآداب شعبة تمثيل وإخراج فى جامعة حلوان ..لايقتصر عمله فقط على التمثيل لكنه يقوم بتدريب بعض الممثلين المبتدئين على كيفية أداء أدوارهم، النقراشى أتقن العديد من الأدوار المهمة فى أفلام حفرت مكانها فى تاريخ السينما مثل "معالى الوزير" كما شارك فى العديد من المسلسلات الدرامية فى أدوار جذبت إليه المشاهدين أحدثها دور زكريا فى مسلسل "ساحرة الجنوب" الذى أثار إعجاب الكثير.. التقينا بالنقراشى ليحدثنا عن شخصية زكريا وعن علاقته بالقديرة سوسن بدر وأشياء أخرى كثيرة تفصح عنها السطور التالية....
دور زكريا فى مسلسل "ساحرة الجنوب" قدمك بشكل مختلف حاز إعجاب نسبة عالية من المشاهدين ..كيف تم اختيارك لهذا الدور؟
هذا المسلسل نجح نجاحاً كبيراً الأمر الذى أسعدنا كثيرا لأنه قدمنى للجمهور بشكل مختلف ووجدت ردود أفعال جيدة جدا لدرجة أنه عندما قامت قناة "mbc مصر" بإجراء استفتاء على دور زكريا كانت النتيجة لصالحى حيث حصل على أحسن سابع شخصية بالمسلسل الذى تعدى الـ 15 مليون لايك وجاء اختيارى للدور بمحض المصادفة عندما استعان بى المخرج اكرم فريد لتسكين أدوار المسلسل وبعدما وقع اختيارى على جميع الشخصيات كان الدور المتبقى هو دور زكريا شخصية مركبة بشكل غير تقليدى وقلت له أنا من سيعمل دور زكريا أبدى اعتراضه فى البداية لأنه من وجهة نظره دور لايناسبنى ثم استسلم أخيرا وقد كان.
وماذا جذبك لتجسيد دور زكريا المصاب بالتخلف العقلى؟
فى البداية أحب أوضح أن زكريا ليس متخلفا عقليا ولكنه من الناحية العلمية متأخرعقليا فى الوعى من الدرجة المتفق عليها علمياً عندما قرأت الدور جذبنى بشدة لأنه غير تقليدى فهو عبيط القرية الذى يبدو ظاهرياً "عبيط" وأهبل ولكن داخله مفاهيم إنسانية مهمة وهو يتحلى بالحكمة بالرغم من معاناته إلا انه لم يكره أحداً ويعيش فى سلام مع ذاته ومع من حوله أنا شخصيا لدى يقين ان كل منا بداخله زكريا، باختصار زكريا طفل فى صورة رجل.
وكيف اشتغلت على شخصية زكريا كى تظهر بهذا الشكل المحبب ؟
هناك أربع خطوات فى قيادة الروح للممثل أولا : اخلاء الذات وهى درجة من درجات الصفاء لاستقبال الاشارات ثانيا: استحضار روح الشخصية أى لابد أن أراها بداخلى، ثالثا :مرحلة التفاوض مع روح الشخصية أى إحضار الشخصية فى الممثل ولذلك كان المجهود الحقيقى الذى بذل فى هذا الدور هو كيفية استخراج زكريا من داخلى وقد أخذ منى البحث ما يقرب من أربعة أسابيع حتى وجدتها.
كان لديك بجانب دور زكريا دور آخر وهو توزيع الأدوار بالمسلسل ..حدثنى عن هذا العمل وكيف تم اختيارك لحورية فرغلى؟
نعم كان لى الشرف بأن يسند لى المخرج أكرم فريد مهام تسكين الممثلين فى أدوارهم وتدريبهم وأيضا الاشراف على التمثيل فى بداية توزيع الأدوار همى الأول والمخرج أكرم فريد وكان هدفنا كسر الإطار التقليدى عن مسلسلات الصعيد ونحن أول من فكرنا فى اختيار حورية فرغلى التى قبل تجسيدها لدور حور كانت تعمل فى منطقة سينمائية تتسم بالأنوثة والاغراء ولكن إيماننا بموهبتها جعلنا ندفعها إلى هذه الرؤية الجديدة ،أيضا هناك وجه جديد بالمسلسل وهى سالى عبد العزيز الطالبة بكلية آداب وأقوم بتدريبها وبراعتها فى التمثيل جعلتنى أرشحها لدور أحلام كذلك الممثل محمد يونس الذى أراه مشروع نجم ولكنه مهدر مع أن موهبته تفوق ممثلين كثيرين بالإضافة إلى المطرب دياب الذي لاقى قبولاً لدى الناس.
قصص الخيال والرعب منطقة قلما يتناولها الكتاب المصريون فهل ترى >ساحرة الجنوب< خروجاً عن المألوف؟
بداية أريد أن أوضح أن مسلسل "ساحرة الجنوب" ليس مسلسل رعب ولكنه مسلسل معنى بالدرجة الأولى بتناول ظاهرة منتشرة فى الريف المصرى والصعيد وهى ظاهرة السحر والدجل والتلبس والشياطين والحقيقة أرجع الفضل للنجاح الكبير الذى حققه المسلسل للرؤية الإخراجية المختلفة التى تناولها المخرج المتميز أكرم فريد ونفذها على مستوى عال من الحرفية أيضا لابد أن نتحدث عن الجانب الابداعى فى التصوير بقيادة المايسترو مدير التصوير أحمد جبر لأن هناك درجة عالية من جماليات المنظر فى "ساحرة الجنوب" جعلتنا نتخلى عن الصورة التى اعتدنا عليها عن الصعيد فى محاولة إبراز الصورة الساحرة للريف والصعيد المصرى وهذا هو الفن لابد أن يتحلى بدرجة من درجات الابهار وإعادة ترتيب الواقع .
وماذا عن الكاتبة سماح الحريرى؟
سماح كاتبة مبدعة تجيد كتابة الإنسان المصرى وتحليله ،صاحبة قلم حر،أيضا لديها صفة رائعة وهى المرونة حيث لا تعارض الأفكار الجديدة بل تتحمس لها وتشجعها متفاهمة لأقصى حد فى أى تغير يطرأ على السيناريو لصالح العمل.
ثمة علاقة قوية تجمعك بالفنانة القديرة سوسن بدر حدثنا عنها؟
تجمعنى بالفنانة الجميلة سوسن بدر علاقة طيبة جدا شاركت معها فى عملين هما فيلم "المشتبه" ولكن لقائى معها فى ساحرة الجنوب مختلف تماما وكانت تتعامل معى بمثابة أختى الكبرى الحنون تدافع عن زكريا بكل وجدانها.
حدثنا عن دورك فى إعداد الممثل وتدريبه؟!
من منظور أكاديمى أنا أعمل مدرساً بكلية آداب شعبة تمثيل وإخراج ولدى استديو خاص بتدريب الممثل السينمائى والتليفزيونى وللأسف لدينا فى مصر فكر خاطئ عن هذا الدور باعتباره يقتصر فقط على تدريب المبتدئين فى التمثيل ولكن هذا الدور أعمق من هذا بكثير حيث إن أعظم الممثلين فى السينما العالمية يستعينون طوال الوقت بمدرب تمثيل يعمل على تطوير أدائهم وأدواتهم والمدرب الذى لديه منهج جيد يستطيع أن يخرج من الممثل جوانب مهمة يغفلها الممثل ذاته ومن مميزات التدريب أنه يضمن للممثل عمرا أطول لأن الممثل الذى يعتمد على مخزونه التمثيلى مترفعا عن التدريب ولابد أن ينتهى يوما ما والموهبة مثل الكرة على سطح مائل لو لم تدفع للأعلى ستنزلق وهذا سر اختفاء بعض الممثلين بعد دورين أو ثلاثة لأنهم قد استنفدوا مخزونهم وليس لديهم جديد يقدمونه.
ما هي الشخصية التى تتمنى تجسيدها؟
أتمنى تجسيد شخصية نجيب الريحانى لأنه من الشخصيات التى لم تأخذ حقها فنيا أو تاريخيا رغم كونه أحد رواد الكوميديا السوداء هذا غير أنه شخصية ثرية دراميا جداً تستحق التجسيد .
هل أنت راض عما وصلت إليه؟
الحمدلله أنا راض على ماوصلت إليه ولدى طموح بلا سقف وقياسى الحقيقى رضا الله ورضا ضميرى.
ولمن تدين له بالفضل الأول لنجاحك وما وصلت إليه؟
أدين بالفضل لرفيق كفاحى الذى كان يلازمنى طوال الوقت كظلى وهو الفشل فى أعمال ضخمة إنتاجيا ولكن لم يكتب لها النجاح مثل فيلم "المشتبه" وأيضا "أيام صعبة" .



آخر الأخبار