حقيقة ضم مؤسسة مجدى يعقوب لجامعة أسوان

09/03/2016 - 12:52:31

الدكتور  مجدى يعقوب الدكتور مجدى يعقوب

تقرير: إيمان النجار

“ضم مؤسسة الدكتور مجدى يعقوب لجامعة أسوان” عبارة صادمة تناقلتها مختلف وسائل الإعلام وانتشرت فى مواقع التواصل الاجتماعى صور لافتات تحمل عبارة “ارفعوا أيديكم عن مؤسسة د. مجدى يعقوب” ، وظهر المشهد وكأن هناك محاولة للسطو على المؤسسة تعمل بنجاح محليًا وعالميًا، وجاءت ردود أفعال ثائرة وغاضبة ترفض هذا الضم، وشملت ردود أفعال كلية وعالمية رصدها القائمون على العمل فى مؤسسة د. مجدى من خلال اتصالات للكثيرين للاستفسار عن حقيقة هذا الخبر.


المصور تواصلت مع المسئولين بمؤسسة د. مجدى يعقوب والمجلس الأعلى للجامعات.


وأكدوا أن هذا الخبر عار تمامًا عن الصحة وأنه لا توجد نية لضم مؤسسة د. مجدى يعقوب لجامعة أسوان مفسرين هذا الخلط بإعلان المجلس الأعلى للجامعات عن الواقعة المبدئية على إنشاء مركز تميز بجامعة أسوان يحمل اسم د. مجدي.


أحمد سليمان القائم بأعمال المدير التنفيذى لمؤسسة د. مجدى يعقوب، عضو مجلس إدارة مركز القلب بأسوان قال “ترددت فى الأيام الماضية شائعات حول ضم مؤسسة د.مجدى يعقوب لجامعة أسوان، وحدث هذا الخلط بين الأفراد بعد بيان المجلس الأعلى للجامعات بإنشاء مركز تميز بجامعة أسوان وهذا الكلام عار تمامًا عن الصحة وكان لهذه الشائعات أثر فى ردود أفعال متباينة وتلقينا اتصالات من داخل مصر وخارجها حول هذا الكلام وكان ردنا بطمأنة الجميع بأن هذا الخبر غير صحيح وفكرة الضم هذه غير واردة من الأساس”.


مضيفًا “المؤسسة كيان مستقل طبيًا وإداريًا وماليًا وغير هادفة للربح وتخضع لإشراف وزارة التضامن مثل جميع المؤسسات غير الهادفة للربح، وبدأت عملها منذ عام ٢٠٠٨ ونستقبل المرضى من مختلف المحافظات فهى مكان يقوم على تبرعات المواطنين وأنشئ ليخدم المواطنين، ويتم علاج الحالات مجانًا ومن بين أهداف المؤسسة أهداف تعليمية وطبية ونشر الوعى ولا توجد مشكلة فى التعاون مع مختلف الجهات”.


واستطرد سليمان قائلًا: “ المؤسسة صرح علمى كبير ويعمل بنجاح محليًا وعالميًا”. غير المركز الذى يتبع مؤسسة د. مجدى يعقوب.


وأكد أنه لا توجد نية لضم مؤسسة د. مجدى فالمركز الموجود حاليًا تديره مؤسسة د. مجدى وهى مؤسسة خيرية تابعة لوزارة التضامن والمؤسسة فى الأساس توجد علاقة علمية أكاديمية مع جامعة أسوان ولتوثيق هذه العلاقة أرادت جامعة أسوان إنشاء مركز تميز فى الجامعة الجديدة.


واستطرد قائلًا: إذن سيكون لدينا مركزان المركز القائم والمركز الذى تمت الموافقة من حيث المبدأ على إنشائه وسيحمل اسم د. مجدى يعقوب كفاءة علمية والعلاقة بينهما ستحددها اللجنة.


وردًا على ردود الأفعال والمطالبة برفع الأيدى عن مؤسسة مجدى يعقوب قال الدكتور أشرف “لا أريد أحدًا يريد أن يضع الدكتور أشرف حاتم أمينًا عامًا للمجلس الأعلى للجامعات قال “تقدمت جامعة أسوان بإنشاء مركز تميز باسم الدكتور مجدى يعقوب، وهذا فى جامعة أسوان الجديدة، وهذا المركز وافق عليه المجلس من حيث المبدأ، وهو مركز آخر بخلاف مركز الدكتور مجدى يعقوب القائم فهو مؤسسة خيرية وتوجد علاقة أكاديمية علمية من بين المؤسسة والجامعة.


المركز الجديد عبارة عن مركز للتميز ينشأ فى الجامعة وستكون العلاقة بينه وبين مركز الدكتور مجدى يعقوب القائم علاقة سوف تحددها لجنة مشتركة بين جامعة أسوان ومركز د. مجدى يعقوب تحت إشراف المجلس الأعلى للجامعات.


وأكد د. أشرف حاتم أن المركز الذى نحن بصدد الحديث عن مركز آخر على المؤسسة والمجلس الأعلى للجامعة أو جامعة أسوان ليس لديهم نية لذلك وصدر قرار مشترك من الجامعة ومؤسسة مجدى يعقوب ينفى تمامًا أى تدخل فى عمل المؤسسة، وأن العلاقة فقط علمية وأكاديمية”.