حازم عبدالعظيم مدير مكتبة أفلام التليفزيون: إنتاج الأفلام حسب مزاج الحاكم

27/08/2014 - 6:33:23

حازم عبدالعظيم مدير مكتبة أفلام التليفزيون حازم عبدالعظيم مدير مكتبة أفلام التليفزيون

كتب : محمد جمال كساب

بالرغم من الأحداث المهمة والخطيرة والعظيمة التى مرت بها قناة السويس باعتبارها أهم ممر ملاحى فى العالم منذ بدء حفرها، مروراً بقرار الزعيم الخالد جمال عبدالناصر تأميمها عام 1956 متحدياً بذلك الـقوى العالمية فى مقدمتها أمريكا مما أدى للعدوان الثلاثى البغيض على مصر من جانب إسرائيل، انجلترا، فرنسا، وبعد نصر أكتوبر المجيد عام 1973، واستئناف الملاحة فى القناة بعد إعلان الرئيس السادات قراراه بذلك انتهاء إلى قرار الرئيس عبدالفتاح السيسى تدشين المحور الجديد للقناة كل هذه الأحداث لم ينتج التليفزيون المصرى عنها سوى 11 فيلماً فقط تسجيلياً منها واحد روائى وبعض الأغانى بالإذاعة المصرية.


عن سبب قلة الأعمال الفنية عن قناة السويس؟ ومدى امكانية إنتاج أعمال جديدة يقول حازم عبدالعظيم مدير مكتبة الأفلام التسجيلية بالتليفزيون: اتحاد الإذاعة والتليفزيون لم يقدم سوى 11 فيلماً تسجيلياً وواحداً روائياً فقط عن قناة السويس، معظمها فى حالة ضعيفة ونسعى حالياً لترميمها من خلال جهاز التصحيح «الارك انجل» لرفع جودتها الفنية وحمايتها من التلف باعتبارها من الكنوز النادرة. وترجع قلة هذه الأعمال حسب التوجه العام للدولة والنظام الحاكم ففى السبعينيات كان الرئيس أنور السادات معادياً مع الحقبة الناصرية ولم يكن هناك إنتاج لأفلام تمجدها ونفس الشيء تكرر مع الرئيس الأسبق حسنى مبارك الذى حارب الرئيس جمال عبدالناصر وانجازاته العظيمة.


ويضيف حازم: الأعمال هى الفيلم الروائى الوحيد «ناصر 56» تأليف محفوظ عبدالرحمن وبطولة أحمد زكى وفردوس عبدالحميد وإخراج محمد فاضل ومدته ساعتان.


والأفلام التسجيلية العشرة، «تأميم القناة» مدته خمس دقائق، إخراج عبدالمنعم شكرى ويتناول القرار الجريء للزعيم جمال عبدالناصر بتأميم قناة السويس عام 1956، «عادت القناة» للمخرجين محمود سامى عطا الله ومحمد عبداللطيف، وزمنه 12 دقيقة، يتحدث عن مدينة السويس بعد حرب أكتوبر المجيدة 1973 وإعادة فتحها للملاحة باعتبارها أهم ممر مائى فى العالم، و«قناة السويس» إنتاج قناة النيل للأخبار، مدته 13 دقيقة إخراج عزالدين سعيد ويرصد الفترة الزمنية الخطيرة فى عمر مصر منذ قرار تأميم القناة عام 1956 حتى نصر أكتوبر 1973.


«حفر قناة السويس» إخراج أشرف موسى، إنتاج عام 1995، مدته 22 دقيقة ويستعرض معاناة المصريين وتضحياتهم الكبيرة من أجل حفر القناة، «قناة السويس والعالم الخارجى» للمخرجة ناهد الأبيارى، يرصد فى 16 دقيقة قناة السويس وتأثيرها على العالم الخارجى كونها تقع فى منتصف العالم وتربط شماله بجنوبه وشرقه بغربه. و«قصة مدينة» إخراج أشرف موسى، مدته 17 دقيقة ويلقى الضوء على مراحل حفر قناة السويس، ونشأة المدينة الباسلة، «السويس» للمخرج عماد فتوح يرصد فى 22 دقيقة تاريخ محافظة السويس وتراثها الشعبى والفلكلورى وتضحيات ابنائها خاصة خلال نكسة 1967م، «السويس قلعة الأبطال» إخراج سمير علام مدته نصف ساعة يتتبع تاريخ مدينة السويس منذ عهد أجدادنا الفراعنة مروراً بالعصور المختلفة، الرومانى، المسيحى، الإسلامى، حفر القناة، وقرار تأميمها والعدوان الثلاثى لانجلترا، فرنسا، إسرائيل على مصر عام 1956 وتصدى الشعب والقوات المسلحة له، وفترة البناء والتعمير بعد ذلك، «قناة السويس» «وثائق معاصرة» مدته 28 دقيقة، «مصر القناة» 30 دقيقة إخراج الفريد ميخائيل.


وقام المركز القومي للسينما بإنتاج سبعة أفلام وهي:


- قناة «السويس 1979» إخراج محمد عماد الدين مدته عشرين دقيقة.


- فيلم «أغنية 1976» إخراج سامي المعداوي .


- فيلم «السويس 1973» إخراج علي وهيب إنتاج 1974.


- فيلم «السويس المر» إخراج سمير إسماعيل إنتاج 1976.


- «الإسماعيلية عروس القناة» 1975.


- «السويس الحاضر والمستقبل» عام 1977.


- فيلم «قناة السويس عواصف وإنسان» إخراج عنان نديم.