الرجل القوى بالأبيض إسماعيل يوسف: لاعبو الزمالك ملتزمون والسهر ممنوع

09/03/2016 - 9:44:52

إسماعيل يوسف إسماعيل يوسف

حوار: محمد القاضى

أصبح إسماعيل يوسف مدير الكرة داخل الجهاز الفنى للفريق الأول لكرة القدم بنادى الزمالك الرجل الأقوى داخل الجهاز الفنى، وقد دارت العديد من التساؤلات فى الفترة الماضية حول رغبة ماكليش فى عدم وجوده فى الجهاز المعاون له، بسبب كثرة مشاكلة مع اللاعبين والجماهير، لذا حرصنا على الالتقاء به لمعرفة كافة الكواليس والأسرار التى تخصه.


كيف ترى صدور بيان الأولتراس ضدك؟


أولًا الواقعة واضحة فى الفيديو، لأنى أحاول حماية لاعبى الزمالك من الجماهير التى تتواجد فى المباريات، خصوصًا عند حدوث نتائج سلبية فى الخسارة أو التعادل، ولن أقوم بالرد على هذا البيان لأنه بمقابل مادى، والهدف منه هدم استقرار الزمالك الذى نعيش فيه الآن، من مجموعة من الأشخاص هدفها الأول والأخير، عدم عودة الزمالك للمنافسة على البطولات من جديد، وتاريخى معروف داخل نادى الزمالك منذ أن كنت لاعبا أو مدربًا فى الجهاز الفنى، وعندما طالبونى بأن أكون مديرًا للكرة بدون أى اختصاصات فنية، وافقت على الفور ولم أتردد، وعادت البطولات فى الموسم الماضى ما بين بطوالة الدورى العام وكأس مصر، فى واقعة لم تتكرر منذ حوالى ٢٧ عاما، منذ أن كنت موجودًا كلاعب فى الفريق الأبيض خلال فترة الثمانينيات.


لماذا صدر بيان الأولتراس ضدك بالذات؟


لأنى أقف إلى جوار رئيس النادى فى أزماته مع روابط الجماهير، والتى لا ترغب، إلا فى الانتقام فقط من إدارة الزمالك، وليس البحث عن البطولات، لأننا فى المواسم الماضية كان الوئام كبيراً مع الجماهير بدون أن ننجز البطولات، والآن الموقف تغير تمامًا فلدينا مجلس إدارة قوى يستطيع الدفاع عن الزمالك فى كل أزماته، وهو ما لا يرغب فيه بعض الأشخاص من كارهى رئيس النادى، ويرغبون فى هدم الاستقرار ليعود الزمالك إلى النفق المظلم من جديد، لا يستطيع المنافسة على بطولة واحدة حتى نهايتها.


كيف ترى خطوة التعاقد مع اليكس ماكليش؟


خطوة جيدة جدًا، سوف يذكرها تاريخ نادى الزمالك، بأن يتم التعاقد مع مدير فنى كبير بحجم ماكليش، خصوصًا وأنه يرغب فى كتابة تاريخ خاص له فى مكان جديد بعد النجاحات التى حققها من قبل سواء فى إسكتلندا أو فى الدورى الإنجليزى.


ما حقيقة تأكيد مالكيش على أنه جاء ليبنى فريقاً جديد للزمالك؟


ماكليش قال لى بشكل شخصى أنه حضر إلى الزمالك من أجل المنافسة على البطولات، لأنه رجل يحب العمل فى جو المنافسة ولا يروقه فكرة العمل بالأداء المشرف فقط، وله تجربة ناجحه مع نادى نوتنجهام فى الدورى الإنجليزى عندما قادة للصعود إلى دورى الدرجة الاولى الممتازة فى انجلترا بعد ان هبط فى نفس الموسم إلى القسم الثانى، كما قال إنه لن يقبل الا بتكرار نفس سيناريو الموسم الماضى، لأنه بكل تأكيد ليس أقل من البرتغالى جوزفالدو فيريرا المدير الفنى.


هل ماكليش رجل عصبى أم هادئ؟


رجل عصبى جدًا، وهذه ميزة جيدة، لأن هناك نوعية من المدربين الأجانب لا يتم إثارتهم بسهولة، وهذا ما ينتقل إلى اللاعبين بسرعة، فعندما يعرف اللاعب ان مدربه لا يثور فى وجهه عند إرتكابة الخطأ، فلا يقوم بتنفيذ كلامه فى الملعب، ومنذ الدقيقة الاولى له فى التدريبات الجماعية نجح فى فرض شخصيته على الجميع من خلال رغبته فى أن يقوم بعمل كل شيء بنفسه بدون الانتظار إلى معاونيه، لدرجة اننا فى كل يوم نعمل ١١ ساعة متتالية بدون أى توقف، مما يؤكد أن ماكليش لديه الرغبة فى النجاح.


هل كنت تفضل العمل مع المدير الفنى الأجنبى أم استمرار مع محمد صلاح؟


أزمات الزمالك فى الفترة الأخيرة وكثرة التغييرات فى الأجهزة الفنية تؤكد ضرورة أن يتواجد خبير أجنبي، وليس مجرد مدير فنى جالس على دكة البدلاء لقيادة الفريق، لذلك أصبحت الأفضلية لصالح المدير الفنى الأجنبى فقط، ولا تصب لصالح المدرب المحلى، بصرف النظر عن وجود محمد صلاح من عدمه فى الجهاز الفنى، وهذا الكلام كنت سأقوله مع أى جهاز موجود، حيث أن المدرب المصرى يتأثر كثيرا بالكلام الموجود فى المدرجات، وأحاديث الصحافة وإنتقادات ال‘ستديوهات التحليلية، مما قد يؤثر عليه بالسلب فى القرارات التى يتخذها فى مهام عمله الأساسية، وهو الشيء الذى من الصعب أن يتم حدوثه فى ناد كبير بحجم القلعة البيضاء.


ما تعليقك على سهر بعض اللاعبين لفترات متأخرة من الليل؟


لا أنكر أن بعض اللاعبين فى نادى الزمالك كانوا فى الفترة الماضية يقومون بمصادقة بعض الفتيات، ويسهرون كثيرًا، وذلك لغياب عنصر الإنضباط خارج الملعب، وأريد التأكيد على أن الانضباط دائمًا ما يأتى من خارج الملعب قبل المستطيل الاخضر، فعندما نجد أن اللاعب يؤدى فى المباريات الرسمية بالشكل الجيد، والآن بدأنا نضع أيدينا كجهاز فنى على موقع القصور، حتى يتم العلاج بشكل صحيح، لأن نادى الزمالك كبير، وإتفقنا مع رئيس النادى على عدم وجود اى شخص مستهتر داخل الفريق.


ما سبب ضعف مستوى أحمد الشناوى فى المباريات الأخيرة؟


عاوز الصراحة، السبب الجهاز الفنى لمنتخب مصر الوطنى، لان الجهاز الفنى لمس أن الشناوى مستواه بدأ فى الانخفاض بدون أسباب واضحة، وعندما قررنا اعطاء الفرصة إلى محمود جنش وجدنا الجهاز االفنى لمنتخب مصر، يقوم بإعطاء الفرصة إلى الشناوى فى مباراة بوركينا فاسو الودية ويتجاهل المتألق جنش الذى كان سببًا فى حصولنا على ستة نقاط دفعه واحدة، والشناوى سوف لن يستعيد مستواه فى أقرب وقت، طالما أنه يعلم مكانة الثابت فى تشكيلة المنتخب، لتجربة على البقاء كحارس أوحد.


لماذا أنت متهم بتجميد المستحقات المالية للاعبين؟


إاتفقت مع رئيس النادى على ضرورة أن يكون هناك عقوبات صارمة ضد اللاعبين فى ظل النتائج السلبية، حيث إننى سوف أسير بمبدأ «السيئة تعم والحسنة تخص»، وإذا عادت النتائج جيدة بدون أى تغييرات طارئة بسبب سوء الأداء، فسوف أقوم برفع حظر إيقاف المستحقات المالية، وأيضًا مع وجود شرط الفوز على دوالا الكاميرنى فى المباراة الأولى، لأن دورى الأبطال هدفنا فى المقام الأول، بعد الابتعاد لفترة طويلة عن منصة التتوييج على مستوى قارة إفريقيا.