مهرجان المركز الكاثوليكي الـ«64» .. تكريم الرواد وتشجيع الشباب

07/03/2016 - 10:20:27

صورة أرشيفية صورة أرشيفية

كتبت - هبة عادل

في عرس سينمائي بمذاق مختلف.. وليلة فنية بامتياز.. افتتح المركز الكاثوليكى المصرى للسينما مهرجانه السنوى فى دورته الرابعة والستين وذلك منذ أيام تحت رعاية وزير الثقافة حلمى النمنم - فيما ترأس المهرجان الأب بطرس دانيال الذى اعتلى خشبة المسرح ليلقى كلمة الافتتاح التى أكد خلالها أن الفن هو واحد من أهم أدوات التربية والتثقيف وأن الكنيسة تعترف وبقوة بتأثير التقدم التكنولوجى الذى يعتبر نعمة من الله وحصاد مجهود الإنسان ولذلك يحرص المركز الكاثوليكى على تشجيع الابداع والفن من أجل النهوض بالمجتمع والحفاظ على تاريخه وموروثه العريق.


فيما أشار الأب كمال لبيب الرئيس الإقليمى للرهبان الفرنسيسكان بمصر إلى أن الفن هو إعادة الابتكار للحياة اليومية ولا غنى عنه، لأنه يدفعنا جميعا للإبداع الذى يساعدنا بدوره على الاستمتاع بنواحى الحياة المختلفة - لذلك يجب العمل على الارتقاء بالفن وهو واجب مقدس في الحياة إذ أنه يساعد على تنميتها بأنماطها المختلفة.


حضر الحفل برونو موزارو سفير الفاتيكان في مصر الذى عبر عن سعادته بإقامة مهرجان المركز الكاثوليكى للسينما وبوجود هذا المركز الذى يرعى الفنون السينمائية ذات الرسالة السامية والنبيلة التى تشجع الفن السينمائي للنهوض بالمجتمعات.


- هذا وقد اهدى المركز هذا العام دورته إلى روح الفنان المصرى العالمى عمر الشريف والذى يخصص المركز له يوم الخميس القادم حفل تأبين يعرض خلاله فيلمه الشهير «المواطن مصرى».


يتسابق فى مهرجان هذا العام مجموعة من الأفلام هى.. «سكر مر للمخرج هانى خليفة - بتوقيت القاهرة للمخرج أمير رمسيس - باب الوداع للمخرج كريم حنفى - أسوار القمر للمخرج طارق العريان - قدرات غير عادية للمخرج داود عبدالسيد» فيما تختتم فاعليات المهرجان ويقام حفل توزيع الجوائز مساء الجمعة القادم.


وقد منح المركز هذا العام مجموعة من الجوائز والتكريمات فى مقدمتها جوائز الريادة السينمائية التى ذهبت للفنانة القديرة كريمة مختار وتسلمها عنها نجلها شريف الدمرداش والفنانة القديرة زبيدة ثروت التي تسلمها عنها حفيدها أحمد عبدالقدوس وابنتها مدام رشا وكل من الفنانين الكبار يوسف شعبان - جميل راتب ولطفى لبيب وكذلك الفنانة الجميلة بوسى.


وذهبت جوائز الابداع الفنى إلى كل من الفنان أسامة عباس - الكاتب والسيناريست بشير الديك - الموسيقار القدير مجدى الحسينى - مدير التصوير الكبير محسن أحمد - الكاتب والناقد الفنى الكبير رءوف توفيق - مدير التصوير محسن نصر وكذلك اسم الفنان الراحل ممدوح عبدالعليم الذى تسلمت جائزته صديقته وزميلة عمره الفنانة إلهام شاهين التى تحدثت من القلب فى كلمة لمست جميع الحضور.. عبرت فيها عن تواجدها بدلا عن زوجته الاعلامية شافكى المنيرى والتى لاتزال فى حالة نفسية سيئة حالت دون حضورها وقد عبرت إلهام عن افتقادها للفنان وصديق وزميل عمر بحجم الراحل الفنان ممدوح عبدالعليم.


بالإضافة إلى مجموعة أخرى من الجوائز منحها المركز هذا العام كعادته السنوية.. فقد خصص جائزة التميز الاعلامى.. للإعلامية القديرة فايزة واصف والتي نذكرها جميعا من خلال برنامجها الشهير «حياتى» وذهبت جائزة فريد المزاوى للمخرج القدير على بدرخان وجائزة الأب يوسف مظلوم للشاعر القدير سيد حجاب وجائزة المركز الخاصة تم منحها هذا العام للموسيقار القدير محمد سلطان .. أما جوائز الأعمال الدرامية فقد حصل عليها النجمان نيللى كريم وماجد الكدوانى عن دوريهما فى مسلسل تحت السيطرة.. وقد عبر الكدوانى عن سعادته البالغة بهذه الجائزة لاسيما وأنها تمنح له عن دوره في مشهد واحد قدمه في الحلقة الأخيرة من المسلسل ولكنه كان عظيم الأثر فى أحداث النهاية هذا المسلسل الذى تناول بعمق قضية التعاطى وإدمان المخدرات.


أيضا منح المركز الجائزة التشجيعية للفنان الموهوب من جيل الشباب محمد عبدالرحمن لموهبته المتميزة فى أعماله التى قدمها وربما نذكر على رأسها دوره الشهير مع الزعيم عادل إمام فى مسلسل «أستاذ ورئيس قسم».


ومن اللمحات التى نذكرها على هامش حفل الافتتاح حضور الكاتب الكبير كرم النجار لتسلم درع تكريم الفنان جميل راتب ناقلا رسالته التى أكد فيها أن المركز الكاثوليكى يحىى فكرة المواطنة فى مصر، نقل الحفل على الهواء مباشرة قناتا النايل سينما وسات سيفن القبطية - فيما قدمته الفنانة الشابة يسرا اللوزى.


وقد احيت الحفل بمجموعة من الأغانى الشبابية الخفيفة المطربة نيكول سابا والتى قام الأب بطرس دانيال بتسليمها درع تكريم المركز.