زمان يا مصر.. مصر زمان

07/03/2016 - 10:13:54

صورة أرشيفية صورة أرشيفية

كتب - يحيى تادرس

قبل الكتابة عن بعض فناني زمان - اسمحوا لي أكتب عن بعض تجاربي ومعايشاتي إن جاز التعبير:


كان هناك محل فاخر (Salon Vert) - الصالون الأخضر - الذي لم يعد صالوناً ولا فاخراً .. ولا محلا!


..


كانت والدتي تصحبني إليه في مواسم معينة كل عام لأشهد داخله (أفلاما) تعرض - في قاعة عرض خاصة..


كانت هذه الأفلام مخصصة لأرقي وأفضل وأحدث أفلام (المودة) - الفرنسية تحديدا - لتنتقى منها السيدات - ما يناسبهن من أزياء .. يقوم الصالون (بتفصيلها) لهن خصيصاً..


محلات (هانو) - بشارع قصر النيل.. فكانت أكثر تطورا إذ كانت تقيم ديفيليه عرض أزياء لكل موسم وكان به إلي وقت قريب - قبل أن يتم بيعه - بوفيه أنيق - بل بالغ الأناقة - للمترددين والمترددات و .. ركن خاص للأطفال.. كل هذا كان يحدث .. زمان .. فماذا عن دور العرض.


كان لكل شركة إنتاج عالمية دار للعرض السينمائي.


شركة فوكس للقرن العشرين .. كان لها دار عرض سينما (كايرو بالاس).. شركة R.K.Raclia .. كان لها دار عرض سينماد راديو.


شركة كولومبيا.. كان لها دار عرض في شارع عماد الدين.


ستديو مصر.. كان له دار عرض بنفس الاسم.. وأقول كان له .. الآن.. أين ستديو مصر.. وأين دار العرض..


وأتوقف عند شركة مترو جولدن ماير .. سينما مترو.


.. قبل العرض - كان هناك عازف للبيانو علي مسرح السينما يعزف بعضا من أعزب الألحان الكلاسيكية.


أما الجمهور فلاتسل عن أناقته وما يحيط (بهم) و(بهن) من بارفانات وما يتبادلونه من عبارات أغلبها بالفرنسية.


. السواريه.. كان معناه ملابس السهرة للسيدات.. وللرجال


والآن.


.. تأملوا الجمهور بلا تعليق.


..


و... ذكري أخري لا أنساها:


رائد السينما (محمد بيومي) - الذي كتب عنه وكامل القليوبي وأخرج - فيلماً تسجيلياً ضخماً - وثيقة بالغة القيمة..


عن هذا الرائد العظيم، وقد سجلت مع ابنته الراحلة السيدة دولت بيومي حديثا في غاية الطرافة:


كان جدها لوالدتها (باروناً) ألمانيا علي ما أتذكر .. وكانت ألمانيا بعد الحرب الثانية - دولت مدَّمرة - يعاني أهلها من التشرد - بعد هدم مساكنهم.. والجوع .. وأكرر.. والجوع .. كان الطعام نادرا وشحيحاً وباهظ الثمن - إن وُجد..


.. كان عيد ميلادها .. وكانت والدتها تريد الاحتفال به - هروبا من الجو القاتم المأساوي الذي يحيط بهم..


ابنتها أشارت إلي رغبتها في أكل (البيض) - نعم مجرد بيضة أو بيضتين إحداهما للطعام والأخرى.. لمشروع تورتة..!


..


ماذا تفعل الأم.. باعت معطفها (الفرد) الفاخر - مقابل عدة بيضات بيضات.. ومن قبله باعت (عقدا) فاخرا بالغة القيمة - مقابل بعض (السُّجق)!


.. ويتعرف بها محمد بيومي بالابنة، في إحدي الحدائق.. وكانت وسيلة لاغرائها.. دعوة في أحد المطاعم..


أن تأكل.. وبوفرة، كان هذا حلما مستحيلا لعائلة البارونة.. وفي المطعم يعلن لها عن رغبته في الارتباط بها.. وبالطبع - وفي جو المطعم الفاخر- والطعام الوافر قبل المطعم.. توافق..


..


والآن إلي فناني مصر .. زمان (1945)


السيدة زوزو شكيب:


أعرفها (لست أنا بالطبع) الممثلة الأولي بفرقة الفنان الكبير الأستاذ نجيب الريحاني - وهي ماركة مسجلة للفرقة وإشارة طيبة لارستقراطيتها - وهي فتاة مثقفة سريعة الخاطر. حاضرة البديهة تفهم مواقفها التمثيلية حق الفهم وتكيفها التكيف اللازم، تراها سريعة اللهجة تدل علي حماستها في عملها.


قامت بأدوارها في (17 رواية) دَّلت فيها علي نبوغها وعبقريتها في نوع الكوميدي الأخلاقي والاجتماعي ولها مركز ممتاز، في عالم الأفلام.


فإلي الأمام يا بنية


.. وأضيف:


- كان والدها يعمل مأمورا لقسم عابدين - أما خالها فهو إسماعيل باشا صدقي، وبالطبع تعارض عائلتها (الأرستقراطية) عملها بالفن، لكنها كانت أكثر من متمردة..


أفلامها:


1937: مبروك


1938: أنا طبعي كده


1940: الباشمقاول ، تحت السلاح


1941: ليلي بنت الريف ، سي عمر


1942: ليلة الفرح ، ليلي


1943: جوهرة ، نداء القلب


1945: أحب البلدي ، الحب الأول ، أول الشهر ، قلوب دامية


1946: أحمر شفايف ، هدمت بيتي ، الأحدب


1947: خيال امرأة ، قلبي دليلي ، ملائكة في جهنم ، أسير الظلام ، ثمرة الجريمة ، ملاك الرحمة


1948: خيال امرأة ، فوق السحاب


1949: ذو الوجهين ، القاتلة


1950: ساعة لقلبك ، أيام شبابي


1951: أولادي ، خضرة والسندباد القبلي


1952 : أموال اليتامي ، بشرة خير


1953: حكم قراقوش، مليون جنيه، ابن للإيجار، ابن ذوات، لحن حبي، حكم الزمان.


1954: قلوب الناس


1961: تحت سماء المدينة


1966: إجازة بالعافية


1967: قصر الشوق، اضراب الشحاتين


1968: مطاردة غرامية، المساجين الثلاثة، المتمردون، شنبو في المصيدة


1969: العتبة جزاز، الرجل المناس (سوريا)


1970: لا لا يا حبيبي، المراية، عريس بنت الوزير، انت اللي قتلت بابايا، نهاية الشياطين


1971: موعد مع الحبيب، رحلة لذيذة، الحب المحرم، ابنتي العزيزة، القتلة


1972: أزمة سكن


1975: مجانين بالوراثة، احترسى من الرجال يا ماما


1976: لقاء هناك، المزيكا في خطر


1979: رجب فوق صفيح ساخن


وفي الرابع عشر من سبتمبر 1978، ترحل الممثلة الأرستقراطية


..


والآن.. إلي شقيقتها السيدة.. ميمي شكيب:


أعرفها: يقول (محمد شكري) عندما كانت تقيم بعض الحفلات مع الأستاذ المرحوم (عمر وصفي)، ثم رأيتها الممثلة الأولي في فرقة الأستاذ نجيب الريحاني، وهنا تجلت موهبتها وظهرت عبقريتها وأصبحت كياناً لابد منه لنجاح الفرقة، هذا يكفى كي نرسم لك مقدرتها في فنها.. ثم انخرطت في سلك السينمائيين، وأطلقت سهمها علي الهدف فأصابته؟.. ثم رأت أن تؤلف شركة تحت اسم النجوم بينها، وبين شقيقتها (زوزو) وبين زوجها المحترم الأستاذ (سراج منير)، ويقيناً بأننا سنري منها في القريب - ما يسرنا.. ويسر الفن.


.. وأضيف


- أنتجت مع شقيقتها فيلماً واحداً (قلوب دامية).


و.. كانت تعتبر أول نجمة اغراء في السينما وأدوار الحماة الأرستقراطية.


أفلامها:


1937: الحل الأخير


1939: حياة الظلام


1941: سي عمر، ليلي بنت مدارس


1942: أخيرا تزوجت


43: تحيا الستات، من فات قديمه


1944: كدب * كدب، شارع محمد علي


1945: المظاهر، القلب له واحد، كازينو اللطافة، قلوب دامية، أحلاهم.


1946: أصحاب السعادة


1947: فاطمة


1948: بيومي أفندي


1950: مغامرات خضرة، شاطيء الغرام، أفراح، معلهش يا زهر، أخلاق للبيع


1951: مشغول بغيري، بنات شربات، تعالي سلم، بيت الأشباح، الدنيا حلوة، سماعة التليفون، حبيب الروح، حبيبتي سوسو


1952: حميدو، آمال، أنا وحدي


1953: الحموات الفاتنات، حكم قراقوش، نشالة هانم، الدم يحن، ابن ذوات، كلمة الحق، دهب


1954: خليك مع الله، الحقوني بالمأذون، المحتال


1955: أماني العمر، عاشق الروح


1956: أين عمرى، القلب له أحكام


1957: الفتوة، فتي أحلامي، طريق الأمل


1958: إسماعيل ياسين طرزان، الملاك الصغير


1959: دعاء الكروان (جائزة أحسن ممثلة ثانية)، احنا التلامذة، عش الغرام


1961: الحب كده، زوج بالإيجار


1962: هذا الرجل أحبه، قاضي الغرام، مذكرات تلميذة، من غير ميعاد


63: المجانين *نعيم، الجريمة الضاحكة، الباب المفتوح


64: ثورة البنات، دعني والدموع


65: مدرس خصوصي، هي والرجال، صبيان وبنات، حب للجميع


66: وداعا يا حب، غرام * أغسطس، 30 يوم في السجن، 3 لصوص ، الحياة حلوة.


67: قصر الشوق، السمان والخريف، شاطي المرح، شباب مجنون جدا


1968: حواء والقرد، 6 بنات وعريس، بابا عايز كده


1969: أسرار البنات، 3 وجوه للحب، يوم واحد عسل، كانت أيام، أنا ومراتي والجو، انت اللي قتلت بابايا، سفاح النساء، المراية.


1970 حرامى الورقة


1971: الاختيار، القتلة، رجال * المصيدة، البحث عن فضيحة


1974: الأبرياء، عريس الهنا


1975: المطلقات، البحث عن المتاعب


1978: شباب يرقص فوق النار


1981: طائر علي الطريق


1982: السلخانة، حدوتة مصرية


1983: الذئاب.


مجرد ذكري عابرة:


كنت أسجل عدة حلقات مع يوسف شاهين لبرنامج (حكاوي القهاوي) ولما ذكر اسم ميمي شكيب قال: هيه موش بتدور علي دور تمثله لكن الدور - هوَّه اللي بيدور عليها، وفي 26 مارس 1982.


ترحل.. لكنها بالنسبة لجماهيرها.. لم ترحل..


ولازلنا نبحث في سجل الأرستقراطيات الفاتنات في السينما:


.. السيدة زوزو ماضي، الفنانة الخلابة:


الممثلة الأرستقراطية المظهر- المثقفة ثقافة عالية، أعرفها لأول مرة عندما اشتركت في فيلم يحيا الحب مع المطرب الكبير الأستاذ محمد عبدالوهاب، ثم رأيتها في رواية شارع البهلوان فقد كانت طبيعية فيه شأنها في كل دور تقوم به.


ولها أدوار فذة في بعض الأفلام التي أخرجها ممثلنا العالمي ومخرجنا الكبير صاحب العزة الأستاذ يوسف بك وهبي.. وهي - دمثة الأخلاق عالية العاطفة (سخية اليد)! يُنتظر لها مستقبل حافل ومكانة سامية، ترنو إلي أصدقائها ومعارفها بعين المحبة والرأفة..


وقد فاتنا أن نذكر بأن همتها ونشاطها لم يفترا ولم يقعدا عن نبوغها في فن التمثيل السينمائي والمسرحي، بل تعدتهما ورأت أن تدلي بدلوها في فن الإنتاج - فقد (تحققنا) بأنها رأت أن تنتج (فيلم) لحسابها الخاص باستديو (شبرا)..


وقد سرَّنا وأدخل في قلبنا الفرح ما قرأناه في الصحف من حصول كريمتها الآنسة (إيفون ماضي) علي الجائزة الأولي في مباراة الجمال بمصر- فهي الآن (مس مصر) فلابد من ذلك فابن الوز عوام، وأنا من بين الذين ينتظرون لهما أكثر من ذلك لأنها مجاهدة في سبيل الفن. فهيا هيا يا فتاة.. فنحن منتظرون..


وأضيف:


أنها من بلدياته - بني سويف.


وأضيف.. أنها كانت ترعي و(تفتح) بيوتا عدة) في صمت إذ كانت تمتلئ بقلب بالغ الرحمة والرقة..


.. أسرتها بالغة الرقي وهي خريجة المدارس الفرنسية.. يكتشفها المخرج محمد كريم ويسند إليها دور شقيقة محمد عبدالوهاب في فيلم يحيا الحب..


وبعد هذا الفيلم وشهرتها فيه انزعجت أسرتها وطالبتها بالكف عن التمثيل والزواج كباقي فتيات العائلة. لكنها لم تصغ إلا لصوت الفن وحده.


.. وكانت تمثل وبل تعيش أدوار الارستقراطيات بلا تكلف أو ماكياج أو جهل بأصول الاتيكيت واللغة الفرنسية، كما كانت تختار أزياءها لأدوارها بنفسها، وقد ورثت عنها ابنتها هوايتها وافتتحت >اتيليه< في عمارة بحري، بشارع قصر النيل.. زوزو ماضي وأفلامها:


1938: يحيا الحب


44: الأبرياء، غرام وانتقام


1945: مدينة الغجر، الفنان العظيم، الزلة الكبري، بنات الرعب


1946: مجد ودموع، النفخة الكدابة، نجف، أرض النيل


1947: أول نظرة، أمل ضائع


1948: النقاب، اللعب بالنار، الصيت ولا الغني، نرجس


1950: قسمة ونصيب


1951: حكم القوي، أولاد الشوارع


1952: الأسطى حسن


1953: الحب المكروه ، الحرمان، بيت الطاعة، القدر والمكتوب.


1954: أمريكانى من طنطا، علشان عيونك، الأرض الطيبة، المجرم.


1955: دموع * النيل


1956: دليلة، قلوب حائرة.


1958: غريبة، بنت 17، الطريق المسدود، سيدة القصر الزوجة العذراء.


1960: لقمة العيش، أنا وأمى، سكر هانم، العاشقة.


1961: جوز مراتى، زيزيت، عودى ياأمى، بلا عودة، يوم من عمرى.


1962: يوم الحساب، خذنى بعارى، سلاسل من حرير، من غير ميعاد، وفاء للأبد.


1963: شباب طائش، شفيقة القبطية.


1965: الجبل، فجر يوم جديد.


1966: حب * القاهرة، جناب السفير.


1967: الخروج من الجنة.


1968: أيام الحب.


1970: هاربات من الحب، أوهام الحب.


1971: شباب * العاصفة، حادثة شرف.


1973: البحث عن فضيحة.


1975: ومضى قطار العمر.


1976: أنا لا عاقلة ولا مجنونة.


1977: خطايا الحب.


1978: قلوب * بحر الدموع.


1981 مسافر بلا طريق - موعد علي العشاء


1982 البنت اللى قالت لأ


1983 القضية رقم 1


وفى التاسع من أبريل 1981


ترحل الارستقراطية التى أثرت الشاشة... بارستقراطيتها ...


وعن ابنتها ايفون:


- أنها أول من استخرج رخصة قيادة سيارة نقل - وكانت بهذا تؤكد قدرة الفتاة المصرية على أداء أشق الأعمال


... وحصلت على لقب ملكة جمال القطن المصرى (أيام ما كان لهذا القطن طويل التيلة من شهرة وقيمة...)


واضيف:


عندما توفيت تركت كل ما كانت تملك (لمديرة بيتها) التى كانت ترعاها منذ طفولتها.


.. رحمها الله


....


إبراهيم لاما


- فى عام 1926 - حضر الأستاذ من أمريكا الشمالية حيث كان يدرس فن السينما هناك - واتخذ الاسكندرية محلا مختارا. حضر أيام السينما الصامتة فأخذ يهتم لها لغرامه بها وأخذ يقدم لنا أفلاما قصيرة شأنه شأن كل من أغرم بهذا الفن - وفى سنة 1927 انشأ استديو >لاما< برمل الاسكندرية وأخرج لنا >قبلة * الصحراء< وأعطى بطولته لأخيه >بدر لاما< - وفى سنة 1930 انتقل إلى القاهرة وأخذ يمارس إنتاج الأفلام التى كثر عددها.


واضيف:


هو من مواليد سانتياجو فى دولة شيلى وأسرته من أصل فلسطينى


- لم يستكمل تعليمه العالى- لكنه كان يجيد عدة لغات


1924: شبت النيران فى المحل الذى كان يمتلكه والده - فاتخذ قرارا باللجوء إلى بلده فلسطين - ومعه شقيقه - لكنه حين توقفت الباخرة بالاسكندرية - يقرران البقاء بها وانضما بعد فترة لجمعية >أنصار الصور المتحركة< التى تحولت إلى شركة سينمائية باسم مينا فيلم.


..


و.. أعد إبراهيم - سيناريو فيلمه الأول >قبلة فى الصحراء< وأخرجه أيضا وتم عرضه بالاسكندرية 1927 - كأول عرض لفيلم مصرى طويل.


..


وبعده ينتقل مع شقيقه للقاهرة وأسسا استديو لاما بحدائق القبة >أول استديو سينمائى فى مصر..<.


.. وفى عام 1927 يتوفى >بدر لاما< شقيقه فأصيب بصدمة عاطفية بالغة


ثم.. يتزوج من حسناء يونانية >ايزابيل كرما< ولكن: فى منتصف شهر مايو 1953 - تدب بينهما الخلافات.. فيقتلها رميا بالرصاص.. ثم أطلق الرصاصة الباقية على نفسه


وتوفى بعدها بدقائق


.. أفلامه


1927: قبلة فى الصحراء


1928: فاجعة فوق الهرم


1930: معجزة الحب


1931: وخز الضمير


1932: الضحايا >قصة فكرى أباظة< (هذا الفيلم تحديدا - كما يذكر فكرى أباظة فشل فشلا ذريعا!)


1934: شبح الماضى


1935: معروف البدوى


1936: الهارب


1937: عز الطلب


1938: نفوس حائرة، الكنز المفقود


1939: ليالى القاهرة


1940: رجل بين امرأتين


1941: صلاح الدين الأيوبى


1942: ابن الصحراء


1943: كليو باترا


1944: يسقط الحب


1945: البيه المزيف


1946: بنت الشرق


1947: البدوية الحسناء


1948: سكة السلامة


1951: عاصفة على الربيع، القافلة تسير


بدر لاما


(كانوا يصفونه بأن ردولف فالنينو الشرق لوسامته)


ومعظم أفلامه كانت من كتابة وإخراج شقيقه إبراهيم.. أما لاما - فمعناها >الأعمى<...


المصادر:


عدة مصادر أهمها موسوعات السينما للكاتب محمود قاسم - ابن دار الهلال.