وداعاً فايزة عبدالجواد أشهر كومبارس في السينما

07/03/2016 - 9:58:49

فايزة عبدالجواد فايزة عبدالجواد

كتب - أحمد سعيد

في هدوء رحلت أشهر كومبارس في تاريخ السينما المصرية فايزة عبدالجواد التى كرمها مهرجان الإسكندرية السينمائى فى إحدى دوراته.. ملامحها الحادة وهيئتها جعلت المخرجين يختارونها دائما لأداء أدوار الضرب «والخناقات» وخاصة الضرب بالروسية بالرأس لكنها كانت تقول إن ذلك علي الشاشة فقط وإنما في الحياة هي طيبة القلب ولا تحب المشاكل.


فايزة رحلت وتركت خلفها عشرات الأفلام الشهيرة التي شاركت فيها مثل «تمر حنة» و«حسن ونعيمة» و«حب في الزنزانة» و«خلي بالك من زوزو» و«أى أى» وغيرها..


البداية .. تمر حنة


بداية فايزة كانت من خلال فيلم «تمر حنة» مع رشدى أباظة ونعيمة عاكف وأحمد رمزى حيث كانت تقيم مع عائلتها فى نزلة السمان بالقرب من استديو مصر وفي أحد الأيام أثناء وقوفها مع البنات في ركن بعيد بالاستديو فوجئت بالفنان رشدى أباظة يشير إليها ويناديها قائلاً «تعالى ياسمرة» وطلب منها أن تقف صامتة عند عربة البمب وتقاضت عن ذلك الفيلم 150 قرشاً.


ومنذ ذلك الفيلم أصبحت صديقة له ثم جارته فى حى عابدين بعد زواجها من المعلم «بصرة» صاحب القهوة الشهيرة واسمه الحقيقى محمد الزناتى.


وكان رشدى أباظة يقيم فى عمارة الشماع مع سامية جمال وكل يوم كان يتصل بالمعلم «بصرة» ويطلب منه تجهيز الشيشة التى كانت مخصصة له ويوصى بأن تقوم فايزة بإحضارها إليه فايزة كانت لها ذكريات كثيرة مع نجوم الفن وخاصة سعاد حسنى التى قالت عنها «كانت حبيبتى» وحنينة علىّ وطيبة جداً.


واضافت أن سعاد كانت تتفاءل بها حتى ولو لم تشارك معها فى العمل وكانت فايزة تذهب للاستديو وتفاجأ بأن سعاد اتفقت مع مخرج الفيلم على أن تعمل به فايزة وقد شاركت فايزة مع سعاد فى عدة أفلام منها «حسن ونعيمة» و«خلى بالك من زوزو» و«المتوحشة» و«الزوجة الثانية» و«المشبوه» و«حب فى الزنزانة».


وعندما توفى زوج فايزة الأول شملتها سعاد برعايتها ومن المواقف التى حدثت بينهما فى العمل ذكرت فايزة أنه أثناء تصوير فيلم «حب فى الزنزانة» وهو أول فيلم ناطق بالنسبة لها قدمت معها مشهدا شعرت فيه بالذنب ناحيتها لأنها سببت لها بعض الآلام الجسمانية وذلك فى مشهد إيداع سعاد حسنى فى زنزانة منفردة وحسب المشهد المفروض أن فايزة كانت تعمل مساعدة للسجانة نعيمة الصغير ومهمتها دفع سعاد حسنى بشدة داخل الزنزانة ولأنها كانت حبيبتها لم تؤد المشهد لما هو مطلوب وفوجئت بسعاد تقول «استوب» ثم قالت لفايزة:


ادفعينى بشدة حتى يظهر المشهد صادقا وعند الإعادة قامت بدفعها بشدة فاصطدم كتف سعاد فى الحائط وتألمت بشدة وقالت وهى تمسك بكتفها برافو عليك يافايزة.


ليلى علوى قريبة من قلبها


وتعتبر الفنانة ليلى علوى من أقرب الفنانات إلى قلبها فقد صورت معها فيلمين هما «الهجامة» و«أى أى» مثلت فيه ستة مشاهد عندما ذهبت إلى المستشفى مع عائشة الكيلاني لسرقة جثمان والد ليلى علوى الفنان محمد عوض.


وذكرت فايزة أنها لا تنسى موقف ليلى علوى عندما تكفلت بكامل تكاليف عملية تغيير الصمام لابنتها.


ومن أشهر «الروسيات» فايزة على الشاشة الروسية التى ضربتها للفنانة سهير البابلى فى مسلسل «بكيزة وزغلول» وتسببت فى تورم رأس سهير البابلى وعندما قرر المخرج إعادة المشهد توسلت البابلى فايزة أن تضربها «بالراحة» وقالت لها «بالراحة شوية يافايزة».


كما رفضت فايزة مشاركة الفنان محمد سعد فى فيلم «أطاطا» حتى لا يضربها محمد سعد قائلة: «ما هو بيضرب هو بيسكت كان نفسى اشتغل معاه وأنا سليمة ونشوف مين هايضرب مين».


وشاركت فايزة فى العديد من المسلسلات منها «كيد النسا». وزهرة أزواجها الخمسة وياسين فى مستشفى المجانين وهو مسلسل «سيت كوم».


وقد تزوجت مرتين الأول أنجبت منه ثلاثة أبناء ثم تزوجت المعلم بصرة والذى أطلقت عليه والدته هذا الاسم بسبب وفاة الأولاد ولها 16 حفيداً.