يستعد لإقامة احتفالية بمناسبة مرور 400 سنة علي وفاة شكسبير.. د. أمل الصبان الأمين العام للمجلس الأعلى للثقافة : لا أملك عصا سحرية للإصلاح

07/03/2016 - 9:51:12

د. أمل الصبان د. أمل الصبان

حوار - هيثم الهوارى

أكدت د. أمل الصبان الأمين العام للمجلس الأعلى للثقافة أن المجلس في حاجة إلى تطوير مادي ولوجستى مشيرة إلى أنها لا تملك عصا سحرية لإصلاح الفوضى الإدارية بسرعة وأنها في حاجة إلى مزيد من الوقت لتنفذ خططها لتطوير المجلس مضيفة انها مع خطوة الانفتاح على الثقافات الأجنبية لكن مع الحفاظ على الهوية المصرية .


بعد مرور أربعة أشهر على توليك المنصب وكيف وجدت المجلس؟


لدى أفكار كثيرة أريد أن أطبقها خاصة أن الأربع سنوات الأخيرة لم اقضها في مصر ومن المفروض قبل أن أتحدث في أى شيء يجب أن أتعرف على الناس وعلى الوضع الراهن وما يدور وما يحدث في المجلس حتى يتسنى لي وضع رؤى صحيحة للمستقبل .


لقد بدأت عملي بالمشاكل .. في أول يوم توليت فيه المنصب وقبل أن ادخل مكتبي كانت لدى مشكلة وهى تشكيل لجان المجلس والتي تبلغ 28 لجنة ممارستها لاجتماعاتها وأنشطتها ثم أنشطة المجلس ومنح التفرغ والانتهاء منها ووضع التشكيل الجديد وكل ما يتعلق بجوائز الدولة. والحمد لله تغلبت عليها، وبدأت اللجان عملها بصورة مرضية وبدأنا في تنفيذ الخطط والقرارات التي تتخذها اللجان وقد شاهدنا في الفترة الأخيرة الأنشطة التي طبقتها اللجان في المجلس .


ما هي الاستراتيجية التي توصلت إليها لتطوير المجلس؟!


المجلس في حاجة للتطوير على كافة المستويات اللوجستية والمادية وأيضا الإدارية لأنه كان يعانى حالة من التدهور في كل شيء القاعات والكراسي حتى النظافة والأحبار والورق ومواعيد العمل وتنظيم كل اجتماع بحيث يكون له مجموعة لتنظيم شكل العمل فيه وقد أخذ هذا منى مجهودا كبيرا و من الناحية الإدارية أيضاً، وقرار ندب د. وفاء صادق بعض الوقت وليس انتدابا كاملا لشغل منصب رئيس الإدارة المركزية للشعب واللجان الثقافية بالمجلس الأعلى للثقافة مما ألقي علىّ عبء تولى العمل الادارى في عدم وجودها خاصة وأن المجلس منوط به رسم السياسات الثقافية والمهم بالنسبة لنا التوصل لتفعيل هذه القرارات وعقد البرتوكولات للخروج إلى الشباب وقد وقعت برتوكول تعاون مع جامعتي حلوان والمنصورة واقمنا الأنشطة مع جامعات أخرى وأنشأنا وحدة لتفعيل البرتوكولات الموقعة .


وما هي السياسات التي تم وضعها في الفترة الماضية؟


لا يجب أن نجلد أنفسنا لقد عشنا ثورتين وكنا في حالة حرب .. و كل ثلاثة أشهر يتغير وزير فكيف يحدث أى تقدم فى ظل هذه البلبلة فمن أجل أن تتقدم البلد للأمام يجب أن يكون هناك استقرار حتى يستطيع الأمين العام للمجلس أن يرى عمل اللجان تنفيذ السياسات التي وضعتها لكن من الذي استمر في منصبه في هذه المدة لكي ينفذ .. إن لدينا مشكلة كبيرة جدا تتمثل في المكتسبات السيئة للعاملين نتيجة الفوضى الإدارية التي حدثت و كم البيروقراطية الكبير الذي يعيق إرسال ورقة من مكان لآخر .. لدينا حرب ضد الإرهاب وأخرى ضد البيروقراطية .. كيف سنتقدم إذا كان هناك أناس من مصلحتها أن تلتف حول القانون حتى تحافظ على فسادها.


لكن هل بدأ المجلس بالفعل في رسم سياساته الثقافية ؟


نحن نعمل على هذا بكل جد، وقد كان لدينا اجتماع للجنة الإعلام برئاسة الوزير وبحضور عصام الأمير رئيس اتحاد الإذاعة والتليفزيون حتى يتم تفعيل كل ما يتم طرحه من أفكار على ارض الواقع وهذا دليل واضح على وضع هذه الأفكار موضع التنفيذ .


تحدثت عن خروج أنشطة المجلس إلى المحافظات .. فهل هذا دور المجلس؟


لقد أقيمت بالفعل العديد من الفعاليات الثقافية في محافظات مثل بورسعيد والإسماعيلية وإسكندرية والفيوم.


مقاطعا ..لكن أليس في هذا الأمر تعد على دور قصور الثقافة؟


نحن نعمل بالتنسيق مع قصور الثقافة وكلنا يعرف أن الصعيد كله خبرات وفى القاهرة خبرات أخرى وتوجد لجان فى هذا أو ذاك وقد اتفقت معهم أن يقيموا الأنشطة هنا ثم ينقلونها للمحافظات .


لكن هذا ليس دور المجلس؟


هذا مطلب كل أبناء المحافظات فحينما نذهب إلى المحافظات نجد الناس متطلعين إلى أن يقيم المجلس أنشطته لديهم .. وهذا لا يتعارض مع قصور الثقافة بل إننا نتعاون معهم ومع الجامعات الإقليمية للخروج والوصول إلى المجتمع وهذا ليس على مستوى المحاضرات فقط بل علي مستوي الفرق .. وفي اجتماع لجنة الإعلام ذكرنا أنه لابد أن يكون هناك تعاون بين الإعلام والثقافة وتم تخصيص وقت لبث أنشطة الثقافة ولنا أن تتخيل حينما يعرف الشاب الذي يتمرن على نوع من أنواع الأداء الفني أنه سيتم تصويره فكيف سيكون أداؤه ؟.


وما رأيك في المشهد الثقافي الحالي ؟!


أرى أن هناك رغبة بالارتقاء بالمستوى الثقافي على كافة الأصعدة .


إن الثقافة تخرج من عدة عناصر متشابكة وكل جهة تحاول أن تقدم من جانبها كل ما هو أفضل والأمر في حاجة إلى بعض الوقت والفوضى التي حدثت من عشرات السنين لن نستطيع أن نصلحها في شهور قليلة .


وهل معنى هذا أن المشهد الثقافي في حالة فوضى ؟


ليست فوضى ولكنها أيضاً ليست الحالة المطلوبة وهناك خطوات تقوم بها كل هيئة وعلي كل جهة أن تبذل مجهوداً من أجل الإصلاح .


ما أبرز المشاكل التي واجهتك عند توليك المنصب؟


بالطبع المشاكل الإدارية وهى تتعلق بعدم انتظام بعض الأمور الخاصة بتنظيم العمل والمفروض أنها لا تأخذ من وقتي لكن للأسف الجانب الادارى بحاجة إلى إعادة هيكلة وهو ما نقوم به حاليا لكن لا نملك عصا سحرية لإصلاحها بسرعة .. وشكل المجلس سيحدث فيه تغيير قريبا .


أما الجانب الثقافي فليس به مشاكل واعتقد أن المثقفين مع اللجان إلا إذا كان هناك من يختلق المشاكل كنوع من التشويش على النجاحات التي تحدث.


مع وجود برلمان جديد ..ألسنا في حاجة إلى بعض التشريعات الخاصة بالثقافة ؟


لاشك أن بعض الأمور تحتاج إلى وضع تشريعات قانونية .


مثل ماذا ؟


اعتقد انه من أهم الأمور التي تحتاج إلى تشريعات قانونية تفعيل كل ما يتعلق بالملكية الفكرية .


منح التفرغ.. ملف أثار الكثير من المشاكل.. ما تعليقك؟!


ملف قديم وبه مشاكل كثيرة والحقيقة أن الكاتب المسرحي محمد عبد الحافظ ناصف رئيس الإدارة المركزية للشئون الأدبية قام بعمل مجهود كبير جدا والقرارات التي اتخذناها تمت دراستها بطريقة متأنية .. وبعض الأشخاص يستفيدون من المنح ولا يقدمون أى شيء يستفيد به الوطن وقد قمنا بتفعيل بند موجود في القانون وهو التفرغ الموجه بمعنى أن لدينا موضوعات نحن في حاجة إليها مثل سينما الطفل لأننا لا ننتج أفلاما للطفل وهذا العام ستكون الجائزة من اجل أن يكون لدينا أعمال خاصة بالطفل وقد تم تأجيل مهرجان سينما الطفل هذا العام وسيتم إقامته كل عامين وخلال هذا العام سنقيم المسابقات من اجل إنتاج أعمال خاصة بالأطفال .


أيضا ضمن منح التفرغ الموجه عمل السيناريو لقصة فيلم لسينما الطفل وبالتالي نسد الثغرات ويجب أن يعمل الجميع .


الموضوعات مقننة فيما يتعلق بالأمور التي يحتاجها الوطن بمعنى أن هناك خطة لها منظور علمي موضوعة على أسس علي أن تكون الموضوعات التي نحتاجها مرتبطة بتقييم دوري للشخص الذي يحصل على منح التفرغ .


وماذا عن جوائز الدولة ؟


توجد منهجية معينة وضعت في اللجان يتم العمل بها الآن بطريقة موضوعية وعلمية ولم تحدث أى تدخلات من الوزير ولم يتدخل، لصالح احد والموضوع يسير بمنتهى الشفافية ومن جانبي لم أتدخل، هناك لجان تم تشكيلها وتم استقبال الترشيحات من جهات معتمدة للترشيح وليس فيها أى تجاوزات .


وماذا عن الفساد والمحسوبية التي تحدثت عنهما ؟


محسوبية وفساد .. لدينا مشكلة في قطاعات كثيرة فى الوزارة وهى وجود أقارب من الدرجة الأولى للعاملين وهذا لا يتماشى مع العمل لأنه يحدث نوعاً من الخلل وحاليا نحاول أن نعمل فصلاً بينهم لان هذا أدى إلى مشاكل كثيرة تراكمت على مدى السنوات الماضية.


هل هناك خطة لمواجهة غزو الثقافات الأجنبية ؟


أنا مع الانفتاح على الثقافات الأجنبية مع الحفاظ على الهوية الوطنية بمعنى التأصيل والتحديث فأنا ضد أن أكون منغلقة على نفسي لأنه مع التقدم العلمي وتقدم الاتصالات لا يمكن أن أظل متقوقعة على نفسي وفى نفس الوقت لا يمكن أن اطمس هويتي لكي أقلد الآخرين .


وماذا عن الفعاليات المقبلة ؟


نستعد حاليا لإقامة احتفالية بمناسبة مرور 400 سنة على وفاة شكسبير وأيضا لدينا احتفالية عن تجديد الخطاب الثقافي في شهر مايو المقبل.