خطة عاجلة لإنقاذ الكبارى الآيلة للسقوط

02/03/2016 - 11:41:50

سعد الجيوشى سعد الجيوشى

تقرير: أحمد جمعة

 خطة عاجلة وضعتها وزارة النقل لرفع كفاءة الكبارى المعرضة للانهيار والسقوط المفاجئ، لكن هذه الخطة «العاجلة» يستغرق تنفيذها عاما ونصف. وخلال المدة التى يتحتم رفع كفاءة ما يقرب من ٧٠٠ كوبري، كمرحلة أولى.


 اللواء عادل ترك، رئيس الهيئة القومية للطرق والكباري، قال إن الهيئة يتبعها نحو ١٧٤٦ كوبرى، وهناك بعض من هذه الكبارى يعود لعام ١٩٣٠، كما أن هناك بعض الكبارى مُخصصة لحمولات لا تزيد عن ٥٠ طنا وأخرى لا تزيد عن ١٠٠ طن و١٢٠ طنا، لكن الواقع أن بعض المركبات تتجاوز الحمولات المقررة مما يؤدى إلى تصدع هذه الكبارى، مضيفًا أنه فى الفترة الماضية، تم البدء فى رفع كفاءة المحاور الأساسية للنقل، بحيث نضمن أن ترتفع قدرتها على الحمولة، مثل العامرية الجديدة والنوبرية الجديدة والطرق الدائرى الحالى بما يصل لـ١٢٠ طنا، لمزيد من الأمان.


 وأشار فى تصريح لـ»المصور» إلى أنه تم تدعيم الكبارى على الطريق الدائرى، وتم الانتهاء خلال العام الماضى من رفع كفاءة وصيانة ١٨٦ كوبرى بتكلـفة ٢٣٢ مليون جنيه، كما أن خطة العام المقبل تتضمن صيانة ٢١٤ كوبرى بتكلفة تصل لـ٣٠٠ مليون جنيه.


“المشكلة الخطيرة تبقى فى القمامة أسفل الكبارى ونتيجة هذه القمامة تحدث أزمات للكبارى بسبب حرق القمامة أسفلها»، هذا ما أشار إليه رئيس الهيئة، موضحًا أن الهيئة بجانب قيامها بصيانة الكبارى تقوم أيضا بإزالة كافة التعديات عليها وخاصة القمامة ومخلفات البناء من تحت الكبارى والتى تؤدى إلى كوارث، حسب قوله.


وصرح أحمد إبراهيم، المتحدث الإعلامى باسم وزارة النقل، أن الدكتور سعد الجيوشى وزير النقل، حذر قبل عام ونصف وهو رئيسا لهيئة الطرق والكبارى من ٧٠٠ كوبرى معرضين للانهيار بسبب الحمولة الزيادة وإهمال الصيانة التى زادت خلال فترة الانفلات الأمني، وذلك بناءً على تقرير هيئة التعاون الدولى اليابانية «الجايكــا» بعد عمل برنامج فحص وإدارة صيانة الكبارى فى مصر، وقامت على أثره الجايكــا بإرسال خبراء يابانيين وتم عمل بروتوكول منحة تعاون لمدة ثلاث سنوات وقامت الجايكــا خلالها بإجراء فحص ومعاينة لـ٢٠ كوبرى كنموذج وتم تدريب مهندسى الهيئة على إمكانية فحص الكبارى.