عظيمة مدرب الأهلى : أنا الرجل الثالث وزيزو لم يجاملنى

02/03/2016 - 9:24:32

محمد أبو العلا يحاور عظيمة محمد أبو العلا يحاور عظيمة

حوار - محمد أبوالعلا

فى وقت قصير نجح محمدعظيمة فى إثبات وجوده ضمن الجهاز الفنى للفريق الأول للكرة بالأهلى، وقرر مجلس الإدارة الاستعانة به مع المدير الفنى الهولندى مارتن يول، عظيمة فى حواره معنا يكشف حقيقة الخلافات بين لاعبى الفريق وأسباب عدم اعتراضه على اختياره بمثابة الرجل الثالث فى الجهاز الفنى.


- كيف ترى قرار اختيارك مرة أخرى لمعاونة مارتن يول؟


- ثقة كبيرة أشكر عليها الإدارة وشرف كبير لى أن يتم اختيارى مرة أخرى لمعاونة الجهاز الأجنبى الجديد للفريق، لذلك سعدت كثيرا منذ علمى بخبر تعيينى كمدرب مساعد داخل الجهاز الجديد، لاسيما أننى سأعمل مع مدير فنى كبير له اسم وخبرات يعلمها الجميع ليس فى مصر فقط، بل فى العالم أجمع مثل الهولندى مارتن يول الذى تولى أندية أوربية كبيرة مثل توتنهام وفولهام وأياكس وغيرها من الأندية الكبرى ، وكان ينافس على البطولات طوال مسيرته التدريبية الناجحة، وهذا فى حد ذاته سيمثل إضافة قوية للفريق, وأسعى للاستفادة منه على المستويين التدريبى والفنى خلال الفترة القادمة، بالإضافة إلى المدرب الخلوق أسامة عرابى الوافد الجديد على الجهاز، والذى سأتشرف بالتعاون معه أيضا فى منصبه الجديد كمدرب عام للفريق، فهو كان زميل ملعب وقائد لى مع الفريق أيضا، لذا فكل ما نتمناه فى النهاية أن نمثل كجهاز فنى جديد إضافة قوية يستفيد منها الفريق بشكل يرضى الإدارة والجماهير خلال الفترات القادمة، حتى نتمكن وقتها من تحقيق البطولات التى تعود عليها بطل أفريقيا ونادى القرن الإفريقى.


- ولكن لماذا قبلت منصب الرجل الثالث بعدما كنت الرجل الثانى مع البرتغالى بيسيرو؟


- أبناء الأهلى لا ينظرون إلى الأمور بهذا المنظور الضيق، نحن جميعا نتهافت لمساندة نادينا بعيدا عن المنصب أو المكان الذى نتواجد به، وفكرة وجودى كرجل ثالث لا تهمنى، وأنا سعيد بتواجدى كرجل ثالث بعد عرابى، فلا أرى فى الأمر شيئا معيبا، فهو كان قائدا لى بالفريق والأهم حاليا هو مساندة المدير الفنى الجديد والوقوف خلفه لتحقيق النجاحات والإنجازات المطلوبة والتى غابت عنا منذ فترة.


- هل تم تكليفك بعمل تقرير شامل يحتوى كل ما يخص الفريق لتقديمه إلى المدرب الجديد؟


- لم يكلفنى أحد بإعداد هذا التقرير، ولكنى مستعد لهذا الأمر وقمت بالفعل بإعداد تقرير شامل، يشمل أحوال الفريق واللاعبين وغيرها من الأمور الإدارية الخاصة بالفريق، لتقديمها للمدير الفنى الجديد الهولندى «مارتن يول» حتى يعلم كل صغيرة وكبيرة داخل الفريق، ويسهل عليه الدخول فى أجواء الفريق بأسرع وقت وهذا فى النهاية سيصب فى صالح الفريق بكل تأكيد.


- بم تفسر التذبذب الواضح فى أداء الفريق خلال المباريات الأخيرة؟


- لا يمكن أن نجزم بوجود حالة كبيرة من التذبذب الواضح وأعلم جيدا أن تعادل الفريق فى المباريات الثلاث الأخيرة من عمر بطولة الدورى هو ما تسبب فى قلق بعض جماهير الفريق لاسيما بعد تقلص عدد النقاط بيننا وبين صاحب المركز الثانى بالجدول إلى ثلاث نقاط فقط، لكن فى تقديرى الشخصى أن العامل الرئيسى المتسبب فى هذه الحالة يعود إلى سوء التوفيق الشديد الملازم للفريق خلال الفترة الأخيرة.


- البعض يتعمد التقليل من دورك ما تعليقك؟


- هناك من يريد هدم استقرار الفريق من خلال الشائعات، وقد علمت ما تردد من أن بعض من لاعبى الفريق الكبار لا يرغبون فى تواجدى وبالطبع كل هذه الشائعات الهدف منها إثارة الفتنة بين اللاعبين والجهاز الفنى، ولكن هذه الأمور لن تنال منى ، وما يميزنا كفريق هو الحب والتفاهم والاحترام المتبادل بين الجميع.


- لماذا يلمح البعض لمجاملة زيزو لك وإصراره على تواجدك بالجهاز الفنى؟


- الكابتن زيزو يعلم جيدا مدى الخبرات التى أتمتع بها، لقد كنت مديرا فنيا لمنتخب الشباب الأردنى، ثم المنتخب العمانى، الحمد لله سلكت المجال التدريبى مبكرا ونجحت فى ترك بصمة جيدة فى الأماكن التى عملت بها، فلم أعمل كمدرب مساعد فى أي من الفرق التى أشرفت عليها، وكنت مديرا فنيا فى الفرق التى شرفت بتدريبها، والأهم لى هو خدمة الكيان الذى ننتمى له جميعا.


- هل بالفعل تم تقديم عروض من بعض الفرق لك خلال الفترة الحالية؟


- تلقيت العديد من العروض داخل وخارج مصر والأمر ليس بجديد، لكن إحساسى بحاجة النادى لى فى هذه الفترة حال دون ذلك، وجعلنى أرفض جميع هذه العروض.


- بما تفسر زيارة إثارة المشاكل والأزمات بين اللاعبين داخل الفريق خلال الفترة الأخيرة؟


- لا توجد مشاكل بالشكل الظاهر حاليا، كلها لا تتعدى عصبية ملعب فقط، فجميع اللاعبين زملاء داخل وخارج الملعب، ولا يوجد مكان للمشاكل وقد يحدث شىء ما بين لاعب وآخر نتيجة عصبية أو ضغط أثناء التدريب، وينتهى فى وقتها مباشرا، فهناك أسس وقواعد نحن ملتزمين بها جميعا داخل الفريق ومن يخالف هذه القواعد يحاسب فى الحال.


- البعض يلمح إلى رغبة المهاجم إيفونا فى الرحيل؟


- كلام عار تماما من الصحة، إيفونا لاعب صغير السن لكنه موهوب، ويجب أن نساند هذه المواهب الشابة حتى نستطيع الاستفادة من قدراتها داخل الملعب، وهو لاعب مرح للغاية، لذا لا يجب تضخيم الأمور وافتعال مشاكل ليست موجودة.