أصدرتها دار الهلال قبل 60 عاماً : جيهان السادات توقع كتب أنور السادات الثلاثاء القادم

01/03/2016 - 10:03:36

قصة ثورة كاملة قصة ثورة كاملة

تقرير - سليمان عبد العظيم

ستقوم السيدة جيهان السادات مساء الثلاثاء القادم بالتوقيع على نسخ الطبعة الجديدة من كتابى الرئيس الراحل أنور السادات " قصة ثورة كاملة وقصة الوحدة العربية ".


وستقيم مؤسسة دار الهلال بالإشتراك مع جامعة النهضة حفل إستقبال بفندق هيلتون رمسيس بمناسبة صدور كتابى الرئيس السادات حيث ستلقى السيدة جيهان السادات ضيف شرف الإحتفالية كلمة سوف تحكى فيها ذكرياتها مع الرئيس السادات قبل وأثناء وبعد انتهائه من إعداد هذين الكتابين الصادرين عن دار الهلال فى عامى 1955 و 1957 .


وسيحضر هذا الحدث الثقافى المهم عدد كبير من الوزراء حيث قامت دار الهلال بتوجيه الدعوة للمهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء ووزراء التخطيط د.أشرف العربى والاستثمار أشرف سالمان والمالية قدرى دميان والبترول المهندس طارق الملا والتربية والتعليم د. الهلالى الشربينى والتعليم العالى د. أشرف الشيحى ووزير الأوقاف د. محمد مختار جمعة ووزير الثقافة حلمى النمنم فضلاً عن محافظى القاهرة د. جلال سعيد والإسكندرية مهندس محمد عبد الظاهر والجيزة كمال الدالى والقليوبية اللواء رضا فرحات وبنى سويف المهندس شريف حبيب .


وسيحضر هذه الاحتفالية عدد من سفراء الدول العربية على رأسهم السفير أحمد قطان سفير المملكة العربية السعودية والسفير سالم الزمانان سفير دولة الكويت والدكتور محمد سعد العلمى سفير المملكة المغربية والسفير محمد بن نخيرة الظاهرى سفير دولة الإمارات العربية المتحدة والسفير الشيخ خليفة بن على الحارثى سفير سلطنة عمان .


وفى تصريح خاص للمصور أكدت السيدة جيهان السادات سعادتها البالغة بقيام دار الهلال وجامعة النهضة بإعادة طباعة كتب الرئيس أنور السادات التى قام بتأليفها فى أواخر خمسينيات القرن الماضى مضيفة : أنها تعتبر إعادة طبع هذه الكتب وتوزيعها على الشباب رد اعتبار للرئيس السادات حيث من المهم الآن لأجيال شابة تشكل قرابة 60 % من عدد المصريين أن تعرف وتقرأ شهادات رؤساء مصر السابقين عن الأحداث السياسية البارزة فى تاريخ مصر ، وقالت السيدة جيهان أن الرئيس أنور السادات كان يكن معزة خاصة لدار الهلال التى كان يشعر بضعف شديد تجاهها حيث كان يكتب مقالاً فى مجلة " المصور " منذ الأربعينيات .. مشددة على ان اضطلاع دار الهلال بإصدار طبعة جديدة من كتب السادات إنما يؤكد استمرار نهوض دار الهلال بمسؤلياتها ودورها السياسى والثقافى المتجدد فى نشر التنوير منذ أن أسسها جرجى زيدان عام 1892 .. وحتى الآن .


وكان الكاتب الصحفى غالى محمد رئيس مجلس إداره دار الهلال ورئيس تحرير المصور قد اتفق مع د.صديق عفيفى رئيس جامعة النهضة على إعادة طبع أربعة كتب قديمة للسادات عمرها أكثر من 60 عاماً هى " أسرار الثورة المصرية ويا ولدى هذا عمك جمال " .. فضلاً عن الكتابين الجديدن وقامت السيدة جيهان السادات فى 2 سبتمبر الماضى بحضور حفل استقبال كبير حيث قامت بالتوقيع على الكتابين .