قناة السي بي سي ونساء الصعيد

29/02/2016 - 9:23:49

ناصر جابر ناصر جابر

كتب - ناصر جابر

أبدا لم يكن الاعلامي خيري رمضان موفقا في حلقته الأخيرة من برنامج (ممكن) الذي يقدمه على قناة الـ "سي بي سي" الفضائية عندما استضاف تيمور السبكي ليشعل الرأي العام المصري خاصة أهالينا في الصعيد حيث قام السبكي بإهانة نساء الصعيد واتهامهن بخيانتهن لأزواجهن، قائلا: إن نساء الصعيد والدلتا يخون أزواجهن بنسبة قد تصل إلي 45 بالمائة مستنداً لما أسماه بإحصائية على صفحتِه الخاصة (يوميات زوج مطحون).على مواقع التواصل الاجتماعي الـ "فيس بوك وتيويتر".


وقابل عدد من أبناء محافظة الصعيد الأمر برفع دعاوى قضائية ضده موجهين له عدة اتهامات، أبرزها السب والقذف والتعريض بالسمعة، كما تقدم المستشار أحمد حسين بشكوى لمنظمة الحريات لحقوق الإنسان، مؤكداً أن تيمور السبكى أهان الرجل الصعيدى وليست المرأة الصعيدية فقط.


ولم يقف أعضاء البرلمان صامتين أمام هذه الاهانات والاتهامات التى وجهت للمرأة الصعيدية فهاجم عدد من نواب الصعيد تلك التصريحات وتقدم ببلاغ للنائب العام أكثر من 200 نائب من الصعيد ضد تيمور السبكي والإعلامي خيري رمضان لاتخاذ الإجراءات القانونية في واقعة الإساءة إلى نساء الصعيد والتحقيق فيما ذكر على لسان السبكي من اتهامات مشينة في حق المرأة الصعيدية


ايضا نقابة الصحفيين قامت بدورها للتصدي لكل صحفي يتجاوز مهنيا فقد تم تحويل خيري رمضان للجنة التأديبية.


وخيرا فعل رجل الاعمال محمد الامين صاحب قنوات الـ >سي بي سي< ورئيس غرفة صناعة الإعلام حيث أعلن قرار الغرفة بوقف برنامج "ممكن"، الذي يقدمه الإعلامي خيري رمضان عبر فضائية "سي بي سي"، لمدة 15يوماً وأن الغرفة قررت أيضا نشر بيان اعتذار قنوات الـ "CBC" على جميع القنوات الفضائية، ومقاطعة تيمور السبكي ومنعه من الظهور والتعامل معه في جميع القنوات.


والقول الفصل إن هذه الحلقة لم تكن الأولى ولن تكون الأخيرة ضمن سياسة برامج "التوك شو" التي اصبحت تبحث عن الإثارة بصرف النظر عن قيمة ما تقدمه فالإلحاد والعفاريت والشعوذة وانتهاك كرامة المرأة الصعيدية والمصرية وغيرها من القضايا هي التى أصبحت للاسف تسيطر على برامج العديد من القنوات الفضائية في ظل غياب مواثيق الشرف الإعلامي والصحفي .. لذلك نطالب بتوقيع أقصى عقوبة على كل اعلامي لا يراعي شرف مهنته وضميره لان مقدم البرنامج وفريق الاعداد يكونون على علم مسبق بتوجهات الضيف وماذا سيصدر منه من اثارة وبلبلة في المجتمع؟ وهذا عرف متعارف عليه في كل البرامج سواء كانت على الهواء أو مسجلة يسمونها دردشة الكواليس أو ما قبل التصوير وخيري رمضان شعرت اثناء حواره مع السبكي أنه يعيد ما اتفقا عليه وما تمت ناقشته في الكواليس .


وسؤالي الى كل المنوط بهم حماية المشاهد من مثل هذه البرامج وهذه السلوكيات التى تعمل على زعزعة استقرار الوطن والدخول في معارك لا طائل منها سوى الاسفاف والابتذال وتشويه صورة مصر والمصريين .. الى متى سنظل في هذا الانحطاط والتدني الإعلامي بلا رادع؟!