أحمد جلال إبراهيم نائب رئيس الزمالك: الإعلام « الأحمر» وراء أزمات الزمالك

24/02/2016 - 10:16:25

أحمد جلال إبراهيم أحمد جلال إبراهيم

حوار: محمد القاضى

تدور العديد من التساؤلات داخل نادى الزمالك حول الدور الذى يقوم به المستشار أحمد جلال إبراهيم نائب رئيس مجلس الإدارة، فى ظل انفراد الرئيس الحالى بجميع القرارات التى هى داخل الإدارة وما تردد مؤخرا عن أزمة جديدة بينه وبين رئيس النادى، فيما قرر الرجل أن يعمل فى صمت داخل النادى، وعدم إثارة المشاكل معه حرصا على استقرار النادى والوصول به إلى بر الأمان فى ظل هذه المرحلة الحاسمة من عمر بطولة الدورى الذى يسعى فريق الكرة للاحتفاظ باللقب للموسم الثانى على التوالى، كما حرص على الحفاظ على هدوء المجلس، بعد استقالة ثلاثة أعضاء دفعه واحدة هم هانى شكرى وأحمد سليمان ومصطفى عبد الخالق، والذى حصل معهم فى الموسم الماضى على درع مسابقة الدورى العام المحلى، وكأس مصر فى ثنائية من الصعب أن تتكرر مرة أخرى، لذلك حرصنا على مقابلته وإجراء هذا الحوار معه


ما سر ارتباط اسم الزمالك بالمشاكل فى الفترة الأخيرة ؟


السر ليس عندى، ولكنه معلوم لجميع الموجودين فى الوسط الرياضى، لأن نادى الزمالك يتم تدميره من عدد كبير من الجهات لاسيما بعدما نجحنا فى الموسم الماضى فى الحصول على الثنائية ما بين بطولتى الدورى وكأس مصر، وهو الإنجاز الذى لم يتحقق منذ حوالى ٢٨ عاما، لذلك يجد الفريق صعوبة بالغة فى الحفاظ على إنجاز الموسم الماضى.


ما الجهات التى تتهمها بالعمل ضد الزمالك؟


بعض وسائل الإعلام تحاول تدمير الزمالك، والتى بدأت منذ قرار منع رئيس نادى الزمالك من الظهور على صفحات الجرائد، وإقحامه فى مشاكل مع نقابة الصحفيين، إلى أن تم منعه من الظهور على شاشات القنوات الفضائية تنفيذاً لقرار غرفة صناعة الإعلام، على الرغم من أن كل القنوات الفضائية كانت تتهافت على الاتصال به بشكل يومى للحصول على أكبر قدر من الأخبار التى تخص نادى الزمالك، والاعلام يقف ضد الزمالك لمصلحة المنافس التقليدى النادى الأهلى، رغم أن المنافسة مفتوحة من داخل الملعب لأى فريق يستطيع تحقيق الفوز فى المواجهات الصعبة.


ما حقيقة خلافك الأخير مع رئيس النادى؟


أعداء النجاح كثيرون فى مصر هذه الأيام فقد أثيرت العديد من الشائعات حول علاقتى مع رئيس نادى الزمالك فى العديد من الأمور التى تخص إدارة نادى الزمالك، حيث إنه نجح فى فرض حالة من الرقابة الشديدة داخل مقر النادى حول كل الأفراد المتواجدين، لاسيما وأن كل المجالس السابقة التى تعاقبت على إدارة الزمالك فى آخر ٢٠ سنة، كانت لا تقوم بفرض الرقابة على الأعضاء أو المتواجدين فى النادى، ولا أستطيع أن أصف النادى كان يوجد به بعض من يتعاطى المخدرات فى المناطق المظلمة، التى لا يتواجد فيها أفراد الأمن، والآن أصبح كل شبر فى النادى تحت السيطرة، وآمن لجميع الأسر التى ترغب فى الزيارة فى أى وقت.


هل ترى الزمالك قادرا على الحفاظ على درع الدورى للموسم الثانى على التوالى؟


_ على الرغم من وجود تخوف كبير لدى الجماهير حول مستقبل الزمالك هذا الموسم، إلا أننى متفائل بشكل كبير حول قدرتنا على الحفاظ على درع الدورى العام للموسم الثانى على التولى، لأن الأداء أصبح الآن جيدا فى ظل تغيير الإدارة الفنية للفريق الأبيض، ووجود محمد صلاح كمدير فنى مؤقت إلى حين التعاقد مع المدير الفنى الأجنبي الجديد، بدلا من الجهاز الفنى الذى كان يقوده أحمد حسام «ميدو” المدير الفنى الأسبق للفريق الأبيض، ويكفى أن الزمالك يسير نحو قمة المسابقة المحلية، والتي يتربع عليها فى الوقت الراهن النادي الأهلي بشكل مؤقت، ومن جانبي أريد أن أطمئن الجماهير على أن الفريق لن يتأثر بالأزمات التي يحاول البعض إثارتها طوال الفترة الماضية.


لماذا يصر رئيس النادى على الاجتماع باللاعبين بدون الجهاز الفنى؟


_ جلسات رئيس الزمالك مع لاعبي الفريق لها مفعول السحر ومن خلال الحماس الذي يقوم ببثه في نفوس اللاعبين من أجل تحقيق الفوز فى جميع المباريات، وذلك على الرغم من الانتقادات التي يتعرض لها رئيس النادي عقب تلك الجلسات، ويكفى أن الفريق حقق الانتصارات أيضاً فى مباريات صعبة فى مسابقة الدورى مثلما حدثت إخفاقات فى وجود تلك الجلسات.


ما رأيك فى تصريحات ميدو ضد رئيس النادى؟


تصريحات أحمد حسام أصابتنى بالصدمة الشديدة وفوجئت بها، وبصراحة حزين جداً من هذا الهجوم لأنه ليس فى توقيته المضبوط، خاصة أن الفريق ينافس على البطولات في الوقت الراهن، وكنت أتمنى من ميدو ضرورة أن يتحلي بالصبر، وعدم الهجوم على رئيس النادي، وذلك إلى حين أن يستطيع الفريق الوقوف على قدميه مرة أخرى.


ما تعليقك على أن الزملك فاز بالدورى بالسحر والشعوذة ؟


_ كلام فارغ، لو فعلا الزمالك يستطيع الفوز بالسحر والشعوذة.


لماذا يتواجد أمير نجل الرئيس فى تلك اللجنة؟


أمير له دور مهم مع لجنة اختيار المدير الفنى الجديد، حيث إنه مسئول عن تجميع كافة السير الذاتية لمجموعة المدربين المرشحين لتدريب الفريق، كما أنه يقوم بالسفر للتفاوض مع المدربين الأجانب على نفقته الخاصة، بدون أن يقوم بتحميل مجلس الإدارة أى أعباء مالية، فى ظل الأزمة المالية الصعبة التى يمر بها النادى فى الوقت الراهن.