قلوب حائرة .. كلام فى الغرام

18/02/2016 - 1:54:46

صورة أرشيفية صورة أرشيفية

كتبت - مروة لطفى

ما أن اقترب عيد العشاق حتى امتلأ بريدى الإلكترونى بقصص وتساؤلات تدور جميعها حول فلك الحب .. لذا قررت أن أجمع أبرزها وأجيب عليها فى رسائل قصيرة .


* أحببته .. بل غرقت فى هواه .. إنه زميلى فى العمل الذى يكبرنى بخمسة أعوام ، ورغم أنه يحدثنى لساعات طويلة يومياً إلا أننى لا أعرف إذا كان يبادلنى نفس المشاعر أم لا ، فهل يوجد علامات للحب ؟!


ج.ع " القاهرة "


- الحب لا يقاس بعدد الساعات التى يحدثك فيها بل بماهية الكلام ومدى خصوصيته .. وها أسلوبه معك مماثل لغيرك من الزميلات أم أن علاقته بك تختلف ؟! وماذا عن لغة جسده ؟! فقد كشفت العديد من الدراسات أن العينين هى نرآه القلب ، فمشاعر الهيام تظهر فى مقلتى العين ، فنجد المحب يحدق فى أعين محبوبته ويلاحقها بنظراته بحركة لا إرادية أينما ذهب .. كما أنه بخفض صوته حين يتحاور معها لبعض الشئ .. فإذا ما أخذت فى الاعتبار تلك الملاحظات عرفت حقيقة أحاسيسه تجاهك .


***


* تزوجته بعد قصة حب قصيرة .. شخصية رائعة حقاً بل يكاد يكون زوجاً مثالياً بما تحمله هذه الكلمة من معان .. لكن مشكلتى معه تتلخص فى جهله التام بلغة الغرام .. فالحب عنده أفعال ، أما الكلمات والهمسات وخلافه من أحلام النساء مجرد هوامش ليس لها محل فى كتاب حياته .. فهل من سبيل يحفزه على النطق بحرفى الحاء والباء ؟!


ن.م " الإسكندرية "


- ربما يكون زوجك لا يفقه كثيراً فى لغة المشاعر ، لكن ماذا عنك هل سبق وبادرتى بهمسة رومانسية نتفك عقدة لسانه فينطق بالحب .. يعنى مثلاً لما لا تنثرين مجموعة من الورود على شكل قلب فى غرفتكما للاحتفال بعيد العشاق ، أو تفاجئين شريك عمرك بعبارة " كل سنة وأنت حبيبى " تكتبينها على المرآة بأحمر الشفاه أو ترسلينها عبر الواتس اب .. جربى فكم من أشياء صغيرة تفتح شهية الرجال للهفة المحبين .. فقط عليك المحاولة حتى تصلى للمفتاح الصحيح لقلب زوجك .