صمت عيد الميلاد

19/01/2016 - 8:08:17

صورة أرشيفية صورة أرشيفية

مارجريت ديلاند

قاصة وشاعرة وروائية أمريكية وُلِدت في فبراير 1857، وتُعَد جزءا من الحركية الواقعية الأدبية في أمريكا، من دواورينها "الحديقة العتيقة وقصائد أُخرى" 1886، ومن رواياتها "الواعظ جون وورد" 1888، و"سيدني" 1890، و"قصة طفل" و"طريق السلام" 1910، ومن مجموعاتها القصصية "حكمة الحمقى" 1897.
هادئٌ هو اليمام
الذي يهدل في خفوت
والثور ذو العيون اللطيفة
يتنفس في عذوبة
يغفو على القش
ذي الشذا.
في الركن
تخبو الظلال المعتمة
تذرف أشعةُ المصباح وميضَها،
حيث يرفع حملٌ صغيرٌ رأسه
ثم يأوي إلى حيث أُمِّه.
ويسود صمتٌ
في المدى غريب.
عبر الباب
نصف المفتوح
يتسلل شعاع ضوء
من نجم خفيض
ليداعب شعر الطفل المتألق.
هدوءا:
راكعة وضعت وجنتَها الأُمُّ
على خد الطفل.
آه يا محبة الإنسان!
أيتها النعمة المُقَدَسة!
وما برحت في سكون تبتهل!
عهود من الصمت
الآن تزوي،
ملائكةٌ
لتحية المولود تهوي
تتدفق الموسيقى
ينبثق النور، وينبعث الحب