دعوة لدعم السياحة الداخلية .. رحلة فى حب مصر

31/12/2015 - 9:52:13

صورة أرشيفية صورة أرشيفية

كتبت - ابتسام أشرف

فى ليلة رأس السنة تتجدد داخل كل منا الآمال والأمانى الطيبة ببداية عام جديد يختلف عن سابقه، يحمل فى جعبة أيامه ولياليه السعادة وتحقيق الأحلام المؤجلة منذ أعوام كثيرة ماضية، ونظرا لمكانة هذه الليلة  فى نفوس الشباب قررت مجموعة كبيرة منهم تخصيص احتفالية رأس السنة هذا العام لدعم وتشجيع سياحة مصر التى نتمنى جميعا لها انطلاقة أوفر حظا فى عام 2016.


د. محمد عادل، 24سنة، طبيب بشرى يقول : فى رأس السنة هذا العام أنظم مع الأصدقاء رحلة إلى جبل سانت كاترين وهى ليست المرة الأولى لنا خاصة فى ليلة رأس السنة، فقد ذهبنا هناك عدة مرات، فالمنظر هناك رائع فى الليل، والنجوم فى ذلك اليوم فوق الجبل لها شكل ساحر، فالذهاب إلى هناك من أكثر الرحلات التى تجذب الشباب لقضاء ليلة رأس السنة وسط جمال الطبيعة رغم أن سياحة اليوم الواحد ترتفع أسعارها فى ذلك الوقت نظرا لزيادة أسعار البنزين وتكلفة المواصلات.


جبل موسى


أما فتحى إبراهيم، 24 سنة، الذى يعمل محاسبا بدولة الكويت  وعاد إلى القاهرة لقضاء أجازته، فقرر أن يسافر فى رأس السنة لقضاء أسبوع فى شرم الشيخ لدعم السياحة وقضاء الوقت والاستمتاع والترفيه مشيراً إلى أن مصر من أجمل دول العالم.


وأكد فتحي أنه سيصعد جبل موسى ليلة رأس السنة ليخوض تلك المغامرة التى حكى له الأصدقاء عنها وعن جمالها ومنظر النجوم وكيف أن الشمس تشرق بشكل رائع وكأنها تخرج من بطن الجبال.


عروض الرحلات


 فى حين أكد أحمد ممدوح، 24 سنة أنه يبحث عن شركات السياحة التى تقدم عروضاً للرحلات لاختيار مكان جديد لم يسبق  له زيارته، و فى أغلب الأوقات يفضل مكانا دافئا مثل الأقصر وأسوان للتخلص من ضغوط الحياة الروتينية.


أما  تقى قرشي،23 سنة، طالبة دراسات عليا بجامعة القاهرة تقول: نظرًا للامتحانات فلن نستطيع زيارة أماكن سياحية متعددة، ولكن لو سمحت الظروف من الممكن الذهاب إلى الغردقة ثلاثة أيام لقضاء رأس السنة والترفيه إضافة إلى القيام بدور فى دعم السياحة فهو فرض علينا أن نشجع سياحة بلدنا ويجب على كل من يستطيع السفر داخل البلاد أن يفعل  ذلك، فعلينا الظهور أمام العالم بشكل جيد ومتحضر يليق بنا ويشجع السائحين لزيارة بلدنا، كما يجب أن نعلن بتصرفاتنا أننا ضد الإرهاب.


وتؤكد أروى محمد، 20 سنة طالبة بكلية الآداب أن ظروف الامتحانات تمنعها من قضاء رأس السنة والاستمتاع بها فى السفر لمشاهدة الأماكن الجميلة فى مصر إلا أنها ستعوض ذلك فى الأجازة وستحاول الذهاب لأحد الأماكن السياحية الشهيرة.


حلوة يا بلدى


ويعلق على اتجاه الشباب للسياحة الداخلية خاصة فى رأس السنة عمرو صدقي، نائب رئيس غرفة شركات السياحة سابقا مؤكدا أنه يشجع الشباب على التعرف على بلدهم  ليشعر بالمسئولية تجاهها وعلى الشباب أن يدعم السياحة ليس فقط ماليا ولكن بأخلاقه، فعليه أن يعتبر نفسه سفيراً لبلده بداخلها.


وتابع صدقى: أيضا على الشباب أن يحافظ على بعض القيم الإيجابية وأهمها نظافة المكان واحترام السائحين وتقاليدهم وعاداتهم، وأن يكون نموذجاً مشرفاً يجذب السائحين، لأن ذلك سيساهم فى عملية الاندماج بين الوفود السياحية المختلفة، فالشمال له عاداته وتقاليده والجنوب له ايضا عاداته وتقاليده ، وكل له زخم من التاريخ والموروثات التى تستحق أن يتبادلها الشباب معا.