الرجل الحديدى يقود فريق أحلام برشلونة للفوز ببطولة العالم للأندية

27/12/2015 - 9:19:22

تقرير يكتبه : عبد الرحمن البدرى

الرجل الحديدى والرياضى المتكامل وجوكر الملاعب لويس إنريكى مدرب برشلونة، وقائد فريق الأحلام فاز مع الفريق ببطولة العالم للأندية لثالث مرة بتاريخه بمسماها الجديد، حيث فاز بها عامى ٢٠٠٩ و٢٠١١.. نادى ريفر بليت منافس برشلونة فى النهائى لم يفز بهذه البطولة من قبل لكنه فاز ببطولة العالم للأندية بمسماها القديم انتركونتيننتال عام ١٩٨٦.


لويس إنريكى مدرب نادى برشلونة فاز برباعية مع البطل الكاتالونى، حيث فاز بالدورى وكأس الملك ودورى أبطال أوربا والسوبر الأوربى، لكنه خسر السوبر الإسبانى وعجز عن تكرار إنجاز المدرب جوارديولا مع فريقه الذهبى، الذى فاز بسداسية تاريخية عام ٢٠٠٩.


لويس إنريكى تولى مسؤولية تدريب فريق بلاوجرانا فى ١٩ مايو ٢٠١٤ بعقد لمدة سنتين قادما من نادى سيلتا فيجو بتوصية من المدير الرياضى ببرشلونة وحارس مرمى إسبانيا الكبير أندونى زوبى زاريتا.. راتب إنريكى مع برشلونة لم يتجاوز ثلاثة ملايين ونصف المليون دولار سنويا وهو أجر ضعيف للغاية يبعده تمامًا عن قائمة أغلى المدربين فى العالم، التى يتصدرها مورينيو المدرب المعزول مؤخرا من تشيلسى، والذى كان يتقاضى ٢٠ مليون دولار سنويا، ولا شك أن نجاح إنريكى مع برشلونة يدفع النادى لتحسين راتبه السنوى الذى لا يليق بمدرب كبير لفريق كبير يتقاضى كل نجم به عشرات الملايين من الدولارات سنويا.. لويس إنريكى درب الفريق الأول لبرشلونة فى ٨٧ مباراة فاز فيها بـ ٦٨ مباراة وتعادل فى عشر مباريات وخسر فى تسع مباريات بنسبة فوز ٧٨ بالمائة من المباريات، بينما حقق أقل من ٤٠ بالمائة عندما كان يدرب كل من روما الإيطالى وسيلتا فيجو الإسبانى، كما لم يحقق أى بطولة مع أى منهما.. هجوم برشلونة سجل ١٤١ هدفا تحت قيادة لويس إنريكى، بينما دخل مرمى الفريق ٦٧ هدفا.. لويس إنريكى المولود فى ٨ مايو ١٩٧٠ بمدينة كيخون بدأ مشواره الاحترافى عام ١٩٩٠ مع نادى سبورتنج كيخون، ثم انتقل منه إلى نادى ريال مدريد عام ١٩٩٢ وفاز معه بالدورى والكأس والسوبر المحلى وشارك فى ٢١٣ مباراة سجل فيها ١٨ هدفا قبل أن ينتقل عام ١٩٩٧ إلى نادى برشلونة وفاز معه مرتين بالدورى ومثلهما بالكأس ومرة واحدة بالسوبر المحلى.


فاز إنريكى مع برشلونة بكأس الكؤوس الأوربية بمسماها القديم عام ١٩٩٧ وكذلك بالسوبر الأوربى.. خاض إنريكى مع برشلونة ٣٠٠ مباراة سجل فيها ١٠٩ أهداف قبل أن يعتزل اللعب عام ٢٠٠٤ . اشتهر لويس إنريكى بأنه لاعب جوكر يجيد اللعب فى جميع المراكز خاصة الوسط والهجوم وأنه لم يلعب فى مركزين فقط هما قلب الدفاع وحراسة المرمى.


لعب إنريكى ٥٥٨ مباراة فى مشواره الاحترافى سجل فيها ١٤٤ هدفا. لعب لويس إنريكى لمنتخب إسبانيا منذ عام ١٩٩١ وشارك فى ٦٢ مباراة دولية سجل فيها ١٢ هدفا ولعب مع منتخب لاروخا فى ثلاث بطولات للعالم، بالإضافة إلى بطولة لأمم أوربا قبل أن يعتزل اللعب الدولى عام ٢٠٠٢ . فاز لويس إنريكى مع المنتخب الأوليمبى الإسبانى بذهبية أوليمبياد برشلونة عام ١٩٩٢.