العميد صلاح عفيفى: ترشحت للبرلمان كمواطن

17/12/2015 - 12:52:10

أسوان: فتح الله رضوان

العميد صلاح عفيفى نائب مدينة أسوان.. تقدم باستقالته من وزارة الداخلية في يناير الماضي ليخوض الانتخابات البرلمانية عن حزب "حماة الوطن"، حتى فاز بجدارة ساحقة من المرحلة الأولى.


يرى أن ضابط الشرطة فرد من أفراد الوطن والمجتمع.. والدستور ينص على أن الجميع متساوون أمام القانون، وعندما ترشحت لمجلس النواب ترشحت كمواطن وليس ضابط شرطة.


تم ترشيحي لمجلس النواب بناء على رغبه وتأييد من أهالى دائرتي، الأمر الذي انعكس على حصولي على أعلى نسبة تصويت على مستوى الجمهورية والكلام على أننا ترشحنا لكى نساند الحكومة والرئيس هى محاوله لزرع الفتن في مصر يسعى إلى تصنيف مثل هذه الأشياء لغرض مصالح شخصيه، وهذه المسميات غير موجودة داخل المجلس وهذه النغمة من الألفاظ نريد القضاء عليها والنظر لمصلحة البلاد ضد أى أهواء شخصية.


ونحن مع الشعب المصري ، وكل ماهو ضد ضد مصلحة الشعب سوف نعارضه بقوة.. فمصر خط أحمر لدى الجميع


ولا توجد فرق بين نائب وآخر، جميع النواب يعملون لمصلحه الشعب.


وقال  طلب الإحاطة أو الإستجواب يكون أولا وأخيرا لمصلحة المواطن، الذى اختار النواب، والجميع شرفاء ويسعون لخدمه وحمايه الوطن.


وهناك مشاريع وقوانين معدة لتقديمها للبرلمان ومن أهمها، مشروع الحكم المحلى الذى يعالج فيه اللامركزية فى الحكم تمشيا بالمادة ١٧٨ من الدستور والتى تقضى بأنه على الدوله معالجة اللامركزية فى الحكم، ومن أهم بنود هذه القوانين أن يكون تعيين الوظائف الشاغرة فى الوحدات الادارية بالمحافظة، طبقا لاحتياجات المحافظة ويكون قرار التعيين من محافظ الاقليم، وأن تكون الولاية الكاملة لمحافظ الاقليم على جميع الاراضى والمرافق والهيئات الموجودة داخل كردون المحافظة، بما لا يتعارض مع مصلحة المواطن.


و أسعى خلال الفترة القادمة على تحسين الخدمات فى محافظة اسوان وحل المشكلات الاساسيه التى تعانى منها المحافظة مثل الصرف الصحى ومياه الشرب وتوصيلها لجميع القرى، وأضاف سوف أطالب بسرعة انشاء مشروع قومى استثمارى باسوان لتوفير فرص عمل للشباب وذلك للحد من البطاله، كما سوف أطالب باختصار المدة المحددة فى المادة ٢٣٦ من الدستور والخاصة بتعمير المناطق النوبية لتأهيلها اقتصاديا ومعنويا، كما اسعي جاهدا لبدء مشروع عملاق لاعمار النوبه، بالاضافه الى حل مشكله تمليك اراضى النوبه، وبصفه شخصية اؤيد ان تقوم الدوله بتمليك اراضى النوبيين من الدوله كأبسط حل لهم،  بالاضافه لانشاء مشاريع صغيرة لكركر لتعميرها، واخيرا  تنظيم ورش عمل تحضيرية بمدينه اسوان وذلك لمعالجة مشكله السياحه.