عبدالعزيز: عودة الجماهير بعد انتخابات «النواب»

02/12/2015 - 8:55:53

  خالد عبدالعزيز خالد عبدالعزيز

تقرير: محمد حبيب

أعلن المهندس خالدعبدالعزيز، وزير الشباب والرياضة، عن عودة جماهير كرة القدم إلى المباريات، وذلك بعد انتهاء انتخابات مجلس النواب، وقال الوزير: إنه بصدد تقديم دراسة الأسبوع المقبل إلى مجلس الوزراء بشأن ضوابط حضور الجمهور للمباريات، وذلك بناء على نتائج اللقاءات، التى يعقدها مع رؤساء أندية الدورى واتحاد الكرة ووزارة الداخلية، وأفراد من جماهير الكرة للوقوف على الضوابط اللازمة لعودة الجمهور للمدرجات مرة أخرى من دون حدوث أى مشكلات أو وقوع إصابات.


وأضاف المهندس خالد عبدالعزيز، أنه تم الاتفاق مع رؤساء الأندية هذا الأسبوع على تحديد سقف معين للحضور الجماهير فى المباريات بحوالى ١٠ آلاف متفرج، والاتفاق على عودة الجمهور بعد الانتخابات البرلمانية، وأن بعض المباريات لن يكون فيها جمهور مثل مباراة الأهلى والمصرى فى الدورى، وكذا الاتفاق على إنشاء شركة أمن خاصة تشارك فيها أندية الدورى ووزارة الشباب واتحاد الكرة لتأمين جميع المباريات من داخل الاستادات وفى نفس الوقت توفر فرص عمل للشباب وتدر عائدا للأندية والاتحاد، على أن تقوم وزارة الداخلية بتأمين المباريات من خارج الاستادات، مشيرا إلى أنه تم تجهيز الاستادات على أعلى مستوى بأجهزة وكاميرات مراقبة وبوابات إلكترونية استعدادًا لعودة الجماهير للمباريات، مشددا على أن هناك اتفاقا من الجميع على عودة الجماهير، ولكن بالشكل المناسب وفى التوقيت المناسب.


وحول إصدار قانون لمكافحة شغب الملاعب، أوضح عبدالعزيز أن قانون العقوبات به من المواد الصارمة، التى تجعل أى شخص يمس المنشآت الرياضية ينال عقوبات مشددة، لافتًا فى الوقت نفسه إلى أن قانون الرياضة الجديد، الذى يناقش حاليا تمت إضافة مواد له لتشديد عقوبات شغب الملاعب قبل عرضه على الرئيس تمهيدا لإصداره.


وأشار عبدالعزيز إلى أن نجاح بروفة عودة الجماهير فى مباراة المنتخب الوطنى مع تشاد ليست معيارا للحكم للتعجل فى عودة على عودة الجمهور لمباريات الدورى، وذلك لأن مباراة المنتخب كان الـ٣٥ ألف متفرج يشجعون المنتخب، لكن الأمر مختلف فى مباريات الدورى بين فريقين متصارعين للحصول على النقطة، وبالتالى تتطلب ضوابط ومعايير تختلف عن مباريات المنتخب نعكف على الانتهاء منها الأسبوع المقبل لعرضها على مجلس الوزراء لإصدار قرار من المجلس بشأن عودة الجمهور قريبًا.


ومن ناحية أخرى افتتح المهندس خالد عبدالعزيز، أمس الثلاثاء، الملتقى الثانى للشركات والمؤسسات العاملة فى مجال الصناعة الرياضية بمشاركة ٥٠٠ شركة ومؤسسة، وأكد عبدالعزيز أن هذا الملتقى يعد أكبر تجمع اقتصادى فى مجال الرياضة تحت مظلة وزارة الشباب والرياضة، مشيرا إلى أن هذا المؤتمر يوجه رسالة بأن مصر تفتح أبوابها للاستثمار الرياضى بكافة مجالاته، وكذا نشر ثقافة الاستثمار الرياضى بين كل المؤسسات والهيئات الرياضية.