فيريرا «خلع» من نار رئيس الزمالك.. تفاصيل ليلة الهروب الكبير من البيت الأبيض

25/11/2015 - 11:19:11

تقرير: محمد القاضى

جاء هروب البرتغالى جوزفالدوا فيريرا، المدير الفنى للفريق الأول لكرة القدم بنادى الزمالك، خلال الإجازة الرسمية، التى حصل عليها من جانب الإدارة، ليصيب الجميع فى ميت عقبة بصدمة شديدة، والتى تزامنت مع خوض رئيس النادى لانتخابات مجلس الشعب الحالية، على الرغم من نجاح فيريرا فى الفوز بدرع الدورى العام، وكأس مصر فى الموسم الماضى، وبعد أن دارت الترشيحات ما بين محمد صلاح المدير الفنى الحالى لنادى اف سى مصر، وحلمى طولان المدير الفنى لنادى سموحة السكندرى، وبعد أن اتصل رئيس الزمالك بالمعلم حسن شحاته واتفق معه على ادارة الفريق تراجع عن إعلان الاتفاق بسبب ثورة غضب جماهير الأبيض واعتراضهم على المعلم وقد تكون قيادة ميت عقبة فى انتظار مدير فنى أجنبى كما تم اختيار طارق مصطفى وسامى الشيشيني مدربين للفريق مع علاء عبدالغنى وايمن طاهر


تصريحات إدارة الزمالك كانت تسير فى اتجاه عدم عودة فيريرا، والذى يعتبر هروبًا جديدًا للمدربين البرتغاليين، الذين تعاقبوا على تدريب الزمالك فى الفترة الأخيرة، وبالتحديد البرتغالى جايمى باتشيكو، الذى هرب لتدريب نادى الشباب السعودى، بسبب تدخل رئيس النادى فى شئون عمله الفنية، حيث طلب من فيريرا ضرورة إشراك بعض اللاعبين داخل التشكيل الأساسى أمثال أيمن حفنى ومصطفى فتحى وأحمد دويدار ومحمد عادل جمعة، وأحمد حمودى، وإبراهيم عبد الخالق، وكان هذا الحوار قبل مباراة السوبر المحلى، التى أقيمت فى مدينة أبو ظبى بالإمارات أمام النادى الأهلى فى مطلع مباريات الموسم الحالى.


فيريرا أرسل خطابا رسميا إلى إدارة الزمالك يؤكد من خلاله على عدم عودته من جديد إلى نادى الزمالك، والذى جاء نصه كالتالى: «تحية إلى الجماهير العظيمة للزمالك، إنه ليوم حزين بالنسبة لي، وذلك لأننى أعلنت خلاله انتهاء تعاقدى مع القلعة البيضاء، كما تدركون فإن رئيس النادى ولشهور عديدة يقاتل من أجل رحيلى عن الفريق، ودائما ما كان يحاول التدخل فى عملى الفني، وأخيرًا توقف عن سداد مستحقاتى المالية، وكذلك جهازا المعاون منذ ثلاثة شهور، أضف إلى ذلك أنه لم يقم بسداد مكافأة مسابقتى الدورى والكأس، وهو ما أدى إلى إرسالى إنذارًا بفسخ التعاقد لمجلس إدارة الزمالك إذا لم يسددوا مستحقاتى خلال أسبوع، ولكننى لم أجد أى اهتمام بالأمر ولم يصلنى الرد، فزت بالدورى والكأس، وحاليًا أترك الزمالك متقدمًا على الأهلى فى الدورى بعد مرور أربعة أسابيع من المسابقة، وسبق وأن فزت بالدورى والكأس، ورفضت الكثير من العروض فى الفترة الماضية رغبة منى فى تحقيق المزيد من الألقاب، أشكر جماهير الزمالك أولًا لدعمها لى وقتالها من أجل الفريق، وكان عاملا رئيسيا جعلنا نتخطى الكثير من الصعوبات، كما أود أن أشكر جميع من عملوا معى فى النادى على المجهود الذى قدموه وعلى اللحظات الجميلة التى لن أنساها.


وختامًا، حبى وتقديرى للاعبين الذين اعتبرهم عائلتى واعتبر نفسى أبًا لهم، وأقول لهم أنتم السبب الرئيسى فى كل ما تحقق من نجاحات، لقد ارتبطت كثيرا باللاعبين والجماهير وكانوا السبب الرئيسى لتجديد عقدى من قبل، ولكن من المستحيل أن تبقى بنادى ورئيسه لا يريد بقاءك ويتحدث عنك دائمًا بشكل سيئ خلف ظهرك، سأفتقدكم، يعيش الزمالك».


شهدت الأيام التى سبقت هروب فيريرا العديد من الأحداث الساخنة فى ميت عقبة، حيث تلقى البرتغالى عرضًا من أحد الأندية الإيرانية، إلا أنه رفض فكرة التفاوض معهم إلى أن يسافر فى إجازته إلى البرتغال، وطلب من الإدارة حل أزمة عدم الحصول على راتب آخر ثلاثة شهور من مدة تعاقدة الحالى، بعدما قرر رئيس النادى إيداعها فى حسابه البنكى بالعملة المصرية، بسبب ارتفاع سعر الدولار مقارنة بالجنيه المصرى، خصوصًا أنه طلب الحصول على حقوقه المالية كاملة بالدولار حتى لا يضطر إلى اللجوء إلى الاتحاد الدولى لكرة القدم «الفيفا».


فى المقابل خرج مسئولو نادى الزمالك للتأكيد على أن فيريرا مدير فنى فاشل على الرغم من قدرته على حسم ثنائية الدورى والكأس فى الموسم الماضى، وتم اتهام فيريرا بأنه مدرب كاذب ولا يقول الحقيقة، وبالتحديد فى موضوع عدم حصوله على مستحقاته المالية المتأخرة، وقام رئيس النادى بتحرير محضر فى قسم العجوزة ضد المدير الفنى الهارب متهمًا إياه بمخالفة بنود العقد، والذى يمتد إلى نهاية مباريات الموسم الجارى، ويوجد به شرط جزائى، ينص على تسديد راتب آخر ثلاثة شهور فى حالة قيام أحد الطرفين بفسخ التعاقد بدون العودة إلى الطرف الآخر، بينما أجرى بعض أعضاء مجلس الإدارة فى مقدمتهم المهندس هانى زادة اتصالات مكثفة مع فيريرا فى البرتغال، حيث إنه كان مندوب الزمالك للتعاقد مع الخواجة فى نهاية شهر فبراير الماضى، إلا أن فيريرا رفض التحدث معه، وطلب منه أن يكون الكلام مع مدير أعماله فقط.


على الجانب الآخر قام رئيس النادى بالحديث مع مجلس الإدارة حول كافة الظروف التى أحاطت بهروب فيريرا والتى يأتى فى مقدمتها أن الخواجة تحدث حول أن رئيس النادى يتعامل معه بشكل حضارى فى لقائه مع إحدى الصحف البرتغالية الكبرى، كما أن تعاقده تم تفعيله منذ شهرين، فكيف يكون له راتب ثلاثة شهور متأخرة من الموسم الماضى، حيث سيكون من الصعب على المجلس أن يقوم بالتجديد مع مديره الفنى بدون أن يكون قد حصل على كافة مستحقاته المالية المتأخرة من الموسم الماضى، وإن كان قد رفض تسلم راتبه من البنك، بعد أن سلمه إسماعيل يوسف مدير الكرة داخل الجهاز الفنى إشعار البنك بالراتب فى موعده المحدد.


إدارة الزمالك قررت إسناد المهمة إلى حسن شحاتة كمدير فنى على الرغم من النتائج السيئةـ التى حققها مع نادى المقاولون العرب، منذ بداية مباريات الدورى الممتاز هذا الموسم، حيث خسر ثلاث مباريات وتعادل فى مباراتين، وسيكون معه طارق مصطفى مدربًا عامًا وعلاء عبد الغنى مدربا مساعدا، وأيمن طاهر مدربًا لحراس المرمى، وإسماعيل يوسف مديرًا للكرة، على ألا تزيد تكلفة الجهاز الفنى من الناحية المالية عن مبلغ ٥٠٠ ألف جنيه، بينما كان راتب جهاز فيريرا فقط بدون مصاريف المدربين المصريين معه، مليون جنيه، بخلاف مصاريف الإقامة فى أحد الفنادق الكبرى، التى تطل على نيل القاهرة.