قلوب حائرة .. وانتحرت أختى !

19/11/2015 - 9:53:40

صورة أرشيفية صورة أرشيفية

كتبت - مروة لطفى

آه لو يعود الزمن للوراء لأخبرها عن حبى لها ! .. فأنا سيدة فى منتصف العقد الثالث من العمر كان لدى شقيقة تكبرنى بخمسة أعوام ، وأقول كان لأنها رحلت عن دنيانا منذ 15 يوماً ومن وقتها وأنا لا أكف عن البكاء ليل نهار لشعورى بالذنب تجاهها .. فقد انشغلت عنها .. أخذتنى دنياى عن تضميد جراحها بعد رحيل والدينا وبقائها وحيدة .. فالحكاية بدأت حين التحقت بالجامعة وتعرفت على زميل لها فأحبته بجنون وقد بادلها نفس الشعور أو هذا ما اظهره لها .. وبعد ثلاث سنوات تركها بلا أسباب أو مقدمات .. بعدها أصيبت بأزمة نفسية حادة فظلت حبيسة غرفتها لا تريد حتى استكمال دراستها حيث كانت فى عامها الدراسى الأخير .. المهم بعد محاولات من والداى واستشارة أخصائى نفسى تخطت أزمتها وأنهت دراستها واشتغلت بالتدريس لكنها رفضت الزواج .. كانت دائمة العزلة رافضة للكلام .. بينما تزوجت أنا وأنجبت طفلين ، وأخذتنى دوامة الحياة فلم أعد أراها إلا عند زيارة والداى .. هكذا مرت السنوات حتى رحل أبى تلته أمى منذ ثلاثة أعوام .. بعدها دخلت شقيقتى فى متاهة لا نهائية من الحزن .. تركت عملها وبقت حبيسة المنزل لا تفارقه .. وقد حاولت دون جدوى إخراجها من حالتها لكننى أنا الأخرى عدت لدوامة مشاغلى ونسيتها .. نعم .. نسيتها حتى تلقيت تليفوناً من بواب العقار الذى تقطنه يخبرنى بانبعاث رائحة عفنة من مسكنها وأنه يطرق الباب ولا يفتح أحد .. طبعاً أسرعت مهرولة إليها لأكتشف أنها ماتت منتحرة إثر تناولها جرعة كبيرة من العقاقير .. وهنا أدركت كم كانت تعانى وكم أنا أنانية بإهمالى لها .. ليت صرخة ندمى تنذر كل شخص لدية قريب أو عزيز يعانى فى صمت لينقذه قبل فوات الأوان .. وليتك تساعدينى على إيجاد طريق يفرحها فى آخرتها !..


س.ط " القطامية "


- لو دخل كل من قلب الآخر واطلع على ما يحتويه من شروخ وتصاعدات حفرت على جداره لأشفق عليه بكلمة حب قد تعنيه على تعب الحياة لكن للأسف مشاغل الدنيا وأعبائها أخذتنا جميعاً فنسينا حتى أغلى الناس لدينا .. وعلى حد قولك قد تكون رسالتك تلك ناقوس إنذار لكل من ينشغل عن رحمه ويهمل وصاله .. فالأعمار بيد الله سبحانه وتعالى لكن ربما لو كنت وقفتى إلى جانبها وعرضتيها على طبيب ما كانت أنهت حياتها بتلك الطريقة .. عموماً التفكير فى الماضى لن يجدى فالمهم أن تتصدقى على روحها بقدر المستطع وتقرئى القرآن رحمة عليها ولو أتيحت فرصة القيام بعمرة وحج باسمها أضيف ذلك إلى ميزان حسناتها وحسناتك إن شاء الله .. اللهم ارحمها وألهمك الصبر والسلوان .