إعادة الروح للجمعية المصرية الأفروآسيوية للفنون والثقافة والأدب

16/11/2015 - 9:19:04

صورة أرشيفية صورة أرشيفية

كتب - حاتم جمال

اتفق صباح اليوم الثلاثاء د. محمد عشوب "رئيس مجلس إدارة الجمعية المصرية الأفروآسيوية"مع الأب بطرس دانيال - رئيس المركز الكاثوليكي المصري للسينما - علي توقيع بروتوكول تعاون مشترك بين الجمعية والمركز .. والذي يشمل عقد مهرجانات فنية ، وحفلات استعراضية غنائية تجمع بين دول قارتي إفريقيا وآسيا بالإضافة لمصر ..يحضر المؤتمر عدد من الوزراء والسفراء والمسئولين ونخبة من نجوم الفن والإعلام والثقافة في الدول الأفروآسيوية.


وقال د. محمد عشوب إن الجمعية ستقيم مجموعة كبيرة من الأنشطة الثقافية والفنية والاجتماعية لتحريك المياه الراكده في الوسط الفني ولن نتوقف عند الحفلات وإقامة مهرجانات سينمائية ومسرحية وغنائية بل سيكون دورنا فاعلا في حراك الوسط الثقافي والإعلامي والأدبي من خلال ندوات وورش تعقد كل أسبوع كما أننا سنحاول نقل فنون مصر وتراثها للخارج في الدول الأفروآسيوية واستراد ثقافات هذه الدول لتقريب وجهات النظر بين شعوب القارتين ومن جانبه أعرب الأب بطرس دانيال عن سعادته بالاتفاق مؤكدا أن هذا التعاون يأتي في إطار دعم الفنون وخاصة صناعة الفن السابع في مصر والدول الأفروآسيوية وتقديم كل سبل التعاون مع الجمعية وتذليل كل العقبات التي ستواجهنا.


يذكر أن الجمعية المصرية الأفروآسيوية للفنون والثقافة والأدب منبثقة من فكرة منظمة التضامن الأفروآسيوي والتي انشأها وزير الثقافة الأسبق الراحل يوسف السباعي وقام بتأسيسها الفنان الراحل السيد راضي وعقب رحيله توقفت أنشطة الجمعية حتي قام السيناريست ممدوح فهمي و د. محمد عشوب بالتواصل مع وزارة التضامن الاجتماعي وإعادة ترتيب الأوراق وانتخاب مجلس جديد يضم أعضاء قدامي وجدداً.. حيث تم انتخاب خبير المكياج العالمي والمنتج د. محمد عشوب رئيسا لمجلس الادارة الحالي .