إسماعيل يوسف: أحمد سليمان يتعمد تشويه صورتى

04/11/2015 - 9:40:44

  يوسف يوسف

حوار: محمد القاضى

تدور دائماً علامات الاستفهام حول إسماعيل يوسف «تيجانا» مدير الكرة داخل الجهاز الفنى لنادى الزمالك، بسبب الأزمات التى يتم إثارتها حول الجهاز الفنى الذى يقودة البرتغالى جوزفالدو فيريرا، ولا يتم الحديث عن أى قصور فى الشق الإدارى، بعدما أقر مجلس الإدارة فى اجتماعه الأخير إعطاء تيجانا صلاحيات فنية للتدخل فى عمل الجهاز الفنى، فكان لنا هذا الحوار:


ما سر تذبذب أداء الزمالك فى المباريات الأخيرة؟


لابد أن يعلم كل الجماهير والمراقبين للزمالك أنه بعد كل إنجاز كبير فى أى ناد فى العالم، يعقبه فترة من التوتر خصوصاً أن الفريق كان بعيد عن إحراز البطولات منذ فترة طويلة وصلت إلى حوالى ١٠ مواسم متتالية، وهو ما حدث فى الزمالك، عندما حقق الفريق الأبيض بطولتى الدورى العام وكأس مصر، حدث ما تخوف منه الجميع بشدة، لذلك حدث التذبذب الواضح، والذى لم يصل إلى مرحلة الأزمة.


لكن الفريق ضاع منه بطولتان فى شهر واحد؟


البطولة المفضلة لأى فريق فى مصر، وليس الزمالك فقط، هى بطولة الدورى العام، لأنها دائماً ما تأتى بعد مارثون طويل من المباريات، ولم يكن لنا حظ فى بطولة الكونفدرالية لظروف يعلمها الجميع، ومباراة السوبر تعرضنا فيها إلى ظلم تحكيمى واضح، بجانب غياب عنصر الحظ والتوفيق والذى كان حليفاً للنادى الأهلى فى مباراة الأمارات.


هل أعطاك مجلس الإدارة صلاحيات فنية مع فيريرا؟


هذا الموضوع مفهوم جداً، ولا يحتاج إلى الشرح التفصيلى، لأن مستر فيريرا يستشيرنى فى بعض الأوقات فى الأمور الفنية، لأنه يعلم أننى مدرب كرة قدم، وتوليت تدريب أكثر من فريق فى الدورى الممتاز، إلا أن المستشار مرتضى طلب منه ان يحصل على الرأى الفنى الخاص بى بشكل رسمى، ولم يتغير الموضوع كثيراً، لأن مجلس الإدارة أعطانى صلاحيات كانت موجودة فى يدى ولكن بالشكل غير الرسمى.


متى كانت أخر مرة استشارك فيها فيريرا؟


فى مباراة الإنتاج الحربى الأخيرة عندما أكد لى أنه سيقوم بإعطاء الفرصة إلى إبراهيم صلاح من جديد فى وسط الملعب، خصوصا أن إبراهيم كان مصابا فى الفترة الماضية منذ مشاركته مع المنتخب العسكرى فى كوريا مؤخراً، وطلبت منه إعطاءه الفرصة؛ لأنه أحد عناصر الخبرة، ومباراة الإنتاج الحربى صعبه للغاية، وتحتاج إلى لاعبين ذى خبرات كبيرة فى الملعب.


رأيك استشارة أم ملزم للجهاز الفنى؟


من وجهة نظرى إذا كان ثمن تدخلى فى عمل الجهاز الفنى هو كل هذا النجاح الذى حققناه فى الموسم الماضى، ونسعى إلى تكراراه فى الموسم الحالى، فأرى أنه شىء إيجابى، لابد أن يتم توجيه الشكر لى عليه، لكننى أوكد عدم تدخلى فى عمل أى المدير الفنى احتراماً لتاريخى ومنصبى، ولا أقحم نفسى فى أى أمور فنية ورأيى استشارى فقط إذا طلب منى، لأن فيريرا سيد قراره، والمسئول الأول والأخير عن الأمور الفنية، وعند خسارة السوبر فى الإمارات خرج الخواجة بكل شجاعه وقال إنه يتحمل المسئولية كاملة.


لماذ يتم اتهامك بأنك تحاول إثارة الفتن فى الزمالك؟


هذا الاتهام لا يصدر من ميت عقبه، ولكنه صادر من أحمد سليمان عضو مجلس الإدارة السابق، والذى يحاول تشويه صورتى أمام الرأى العام الزملكاوى، من خلال وضع اسمى فى العديد من المشاكل المختلقة لا أساس لها من الصحة، ومنها أننى كنت سبب هروب البرتغالى باتشيكو للشباب السعودى، وأننى سبب توتر علاقة المستشار مرتضى مع فيريرا، كأننى أحاول تطفيش الخواجة.


هل تم تنفيذ العقوبات التى تم توقيعها بعد السوبر؟


الغرض من العقوبات فرض النظام فقط فى الفريق، والجهاز الفنى متفق مع مجلس الإدارة فى أن كلاً من حازم إمام ومحمود كهربا خرجا عن النص فى مواجهة الاهلى، لأن كهربا قرر تسديد ضربة الجزاء ضد رغبة المدير الفنى، وحازم إمام نزل إلى أرض الملاعب لإحداث الفوضى والتشاجر مع رمضان صبحى، وجميع العقوبات لابد من تنفيذها حتى لا يحدث الانهيار للفريق، لأنه فى حالة عدم تنفيذ العقوبات ضد لاعب معين يرى نفسه مركزاً للقوى، ومن الصعب أن يتم محاسبته فى المستقبل.


ما تعليقك على رغبتك فى تولى منصب المدير الفنى بدلاً من فيريرا؟


اولاً فيريرا باق فى منصبه حتى نهاية مدة تعاقده الرسمى مع مجلس الإدارة، لأنه رجل محترف ويقدر معنى كلمة التعاقد، ولا يفكر فى الرحيل من الزمالك، إلا فى حالة وجود رغبة لدى مجلس الإدارة فى الاستنغناء عن خدماته، وبصفتى موجود فى الجهاز فى منصب مدير الكرة، ليس لدى اى نيه لتولى أى منصب أخر، لأننى أحترم تعاقدى، ومنصبى لا يقل أهمية عن المدير الفنى.


متى ينتهى عقد فيريرا؟


فى ختام مباريات الموسم الجارى.


هل به ىشرط جزائى؟


٣ ملايين جنيه فى حالة قيام أى من الطرفين بفسخ التعاقد بدون العودة للطرف الآخر، والأخبار المغلوطة التى تحدثت فيها حول أن مجلس الإدارة رفض إقالة فيريرا بسبب ضخامة الشرط الجزائى، فهذا غير صحيح لأن فيريرا كان سيرحل بعد خسارة السوبر بدون أى مقابل مادى.


ما الصعبوات التى تواجهك كمدير للكرة؟


أستطيع الآن أن أقول لك إن الفريق أصبح بدون مشاكل، لأننى نجحت فى وضع الضوابط التى يستطيع أى مدير كرة النجاح بها، ومنها منع حالة النفسنة بين اللاعبين، والتى كانت موجودة بقوة فى المواسم الماضية بسبب تفاوت القيمة المالية لعقود بعض اللاعبين مقارنة بأخرين، مع منح اللاعبين مستحقاتهم كاملة، فعندما نتلافى أخطاء الماضى نستطيع العمل بنجاح.


هل وجود لجنة فنية للكرة يتعارض مع منصبك؟


لجنة الكرة أو اللجنة الفنية الموجودة منذ الصيف الماضى دائماً ما يكون دورها مؤقت، وخلال أيام سوف يتم توجيه الشكر لها عقب الاستقرار على الصفقات الخاصة بالفريق خلال فترة الانتقالات الشتوية القادمة فى شهر يناير، ويوجد بينى وبين أعضاء اللجنة تنسيق كامل بصفتى المسئول عن جميع صفقات الجديدة، واختيارها مع الإدارة ثم يأتى الدور الاستشارى للجنة.