باب الشرق

20/10/2015 - 10:34:17

نداء خورى نداء خورى

نداء خوري

أكاديمية متميزة وناشطة سياسية واجتماعية تمتاز بسعة اطلاعها وثقافتها الواسعة، وتمردها على العادات والتقاليد والجمود والتحجر، وقصائدها ترفض القيود التي تكبل المرأة. ولدت في قرية فسوطة بالجليل، ونالت جائزة "الكاتب المعلم" 1995. ومن دواوينها "أعلن لك صمتي" و"جدلية الرعد" و"خواتم الملح" و"أجمل الإلهات تبكي"، ولها كتاب عنوانه "الخلل" ترتقي فيه بجماليات الكتابة الشعرية، في تناول الخلل القائم في حياتنا الاجتماعية والسياسية وسلوكيات وأخلاقيات الناس وممارسات رجال الدين، والثقافة الاستهلاكية المتعولمة.


باسم الله


الذي بعثَ في الغيم حزنا


وأمطرَ البلادَ بكاءْ.


باسم الله  أشهد أني


ابنةُ الشرق


وليدةُ البؤس حفيدةُ الخلفاء.


باسم الله 


قتلني.. موتُ أمي 


التي قتلتها أمُها


التي قتلتها الأمّةُ حينَ وُلـدَتْ منَ النساءْ.


باسم الله


قتــلنا كلــنا في ليل الحواري والجواري


وفي عتمة التعرّي والاغتسال


في الحمامات وبلاط الأسيادْ.


في ليل السلاطين وبرد البلاط


في ليل البلاد والبلادُ ملحٌ ورمادْ.


أيّها القومُ قُتـلْنا


من الأجداد والأسياد والاستعبادْ


من أهل القاعدة والاستثناءْ


إناثٌ حَنـّطَنا الالتفاتُ إلى الوراءْ.


أيتـُها القبيلةُ وُلـدْنا


منَ كفر ٍ من خطيئةٍ ومن شهوة جنس عتيقةٍ


وُلـدْنا منَ المُباح في خمريّات الليالي الملاح.


 


أيتُها القبيلةُ أتينا


من بعدٍ سحيقٍ في درب الحرير


من الهند إلى بلاد العرب وجزيرة العرب ومرافئ العرب


انحَرَفْنا منَ الحرير انزلقنا منَ السياق


مارَسْنا جوعاً بهيمياً نَهَشْناهُ نَهَشَنا


وكلُ ما شئنا هو أن نكونَ


فنـَحَرَنا الهلالُ فَجّ لحمَ الظلام فَضَحَنا.


وانفتحَ بابُ الشرق


انفتحَ باب الشرق بالبهارات وأسواق العطّارينَ


انفتحَ بابُ القماش وترهّلَت أذيالُ العباءات والملاءات واللّفائف والشراشف


وتهدلَ القماشُ على حبال الغسيل وعلى الأكتاف المُثقلة بنير الحرية


وبفكرة التحرر


ناءَ الشرقُ


من التّمر وأحمال البوادي ومن الصحارى


من بدء حمد الربّ إلى جلالة ربّ الحمد


ومن صلاة الصبح إلى مغرب الأصالة


انفتحَ بابُ الشرق


وبابُ الشرق رجالٌ


ليلُهُم قاطعٌ في ليل المقاهي والأراغيل والهال


ليلـُهُم قادرٌ على الحريم


أنْ يـُغْلـقَ الشمسَ يُعدمَ الممكنَ يـُعلنَ المحالَ


بابُ الشرق بلادٌ لا بابَ لها


إلا رحمةَ سلطانٍ


تغلقُ البابَ على أهلها


بابُ الشرق بلادٌ علاها الزمانُ


ونَهَرَ أهلَها إلى بلاد كانْ


يعيشونَ العمرَ فيها ارتكاساً


حتى السّؤال يحالُ حنيناً


ويستحيلُ على الاحتمالْ


استجابةٌ تـَلـدُ استجابةً


والجوابُ يجهلُهُ الرجالُ


وبابُ الشرق يصلّي


فيا أهلَ البيت تستروا


ويا اللهُ أُسترْ


 


الشرقُ امرأةٌ علّتـُها الليلُ


ضُرّتُها الشّمْسُ


حَرقتُها تقتلُ


وبابُ الشرق يُغني


يا فؤادي


لا تَسَلْ أينَ الهوى


كانَ صرْحاً منْ خيالٍ فَهَوَى


بابُ الشرق بابُ الشرق


يـُغنّي


الغضبُ الساطعُ آتٍ وأنا كُلّي إيمان


الغضبُ الساطعُ آتٍ وأنا كُلّي إيمان


بابُ الشرق يُغنّي


يا صوتي ظَلّكْ طاير زَوْبـع في ها الضمائر


خَبرهُن عَلي صاير بَلْكي بيوْعَه الضمير.


***


***


باب الشرق تنويح


باب يفتح باب يفضح باب يفتحلك الله


على باب الشرق انكتب


حمّل على أكتافها تعب


على باب الشرق انحفر صراخ


مشلوخ من ركوع البشر


وبالشرق قالوا للبنت


ديري بالك على حالك


أنت عرْض وطول الزمان


نقول مش معقول بالشرق


قتل الشرف مش معقول


باب الشرق كلمة


بتخّلف كلام


وناس من كثر الحكي


بتفهم خصام


خلقت أجيال في الحرب، علقت


والحرب لغات


ناس تكتب ناس تقرا


وناس تعيد الحكي على النيّات


شي عَبَرْ شي هَجَر شي باقي


يبحث عن أثر


خلص الكلام والمعنى انكسر             


باب الشرق مجنون


سكر جهات الأرض بوجوه البشر


باب الشرق كذّاب


كل يوم تطلع شمس


يبلعها غياب


ما تصدق وعدك


وعدك عتيق


وبلادك عباءة


صلاة شَلحْها الزمن لبستها الطريق


باب الشرق مكتوب


على جبين الناس


بتراب الأرض


مجبول


جسمك جوعك عطشك والكأس


وداير من دار الباب


عتاب تروح توّدي


عتاب تنوح تقول:


عدّي رجالك عدّي


وإن هبّت ريح اشتّدّي


يا حسرة قلب المارق


صفر جدوده شو حارق


من يوم اللي عرفوا الصفر


بأيديهن بعدو عالق


وداير من دار الباب


صراخ ولاد والولاد صغار


"طاق طاق طاقية


باب أدراج وعليّة


افتح بابك يا سلطان


افتح بابك واحمينا


صغار وتعبت أيدينا


من دق بوابك طال الليل


وليلى طلّت علينا


بطاقية حمراء بتقول


يا ويلي ستي ماتت


وبعدو لاحقنا الغول.