نحن فصول السنة

15/10/2015 - 12:47:22

صورة أرشيفية صورة أرشيفية

كتبت - إيمان حسن الحفناوى

برفق أزحت الستار عن نافذتى ، تأملت شكل السماء بعد الشروق ، منظر يوحى بأن اليوم صحو ، مع فنجان قهوتى وسطور أقرأها عبر شاشة جهازى الصغيرة يأتينى خبر ، هو خبر متوقع فى مثل هذا الوقت من العام ، تغير أحوال الطقس على مدى الأيام القادمة ، آه يا أكتوبر الحبيب دائماً تحيرنا مفاجآتك ، منذ كنت صغيرة ، لكننا كبرنا ولم تعد المفاجآت تحيرنا فقد صرنا نتوقعها ، عدت إلى نافذتى أنظر للطريق الممتد أمامى ، طقس غير مستقر ، هظذا تقول الأخبار ، صيف ، خريف ، شتاء ، ربيع ، هى فصول السنة ، اثنان منها أصليان وهما الصيف والشتاء ، واثنان لا يتمتعان بنفس الثبات وهما الخريف والربيع ، فى الخريف والربيع تحدث تقلبات الجو ، اختلافات الطقس ، تردد دخول الصيف ، وارتباك دخول الشتاء ، يعتبر الربيع والخريف كل منهما مقدمة لفصل أساسى ، جعلنى هذا أعقد المقارنة بين الفصول والبشر ، طقس غير مستقر ، يعنى لا تأمين لتكوينه ، وقد تهب الرياح ، وقد تزداد السخونة ، هكذا بعض البشر ، شردت بمقارناتى وصرت أتصور بعض من أعرفهم فأجد هذا يشبه الصيف ، وتلك تتشابه مع الشتاء ، بينما هذه صورة من الربيع وآخر يمثل الخريف تماماً ، وبين هؤلاء يوجد من لا تأمن ردود أفعالهم تماماً كأيامنا هذه من العام .


***


الصيف ، لنبدأ به ، إذا كنت تشبه فأنت إنسان تعشق الانطلاق ، عنيد ، تتفانى فى عملك وتسعد بالأجازة كالأطفال ، فى رأسك مشاريع كثيرة تحاول أن تنفذها ، أ،ت حساس وكتوم ، لا تظهر ضيقك من تصرفات كثيرة تزعجك ، تحب البهجة وتكره التعقيدات ، واضح لكن وضوحك فيما تريده أنت فقط أن يتضح للآخرين ، أ،ت تحب فصل الصيف لأنك تشبهه ، مشكلتك أنك لا تحب أن يقترب منك أحد لدرجة الالتصاق ، فالقرب عندك له مسافة حيث خصوصيتك شيئ مقدس لديك ، فالقرب عندك له مسافة حيث خصوصيتك شيئ مقدس لديك ، وعيبك أنك أحياناً تكون صريحاً أكثر من اللازم ، وميزتك طيبة قلبك وكرمك ، قلبك صاف ، ومشاعرك واضحة ، كرم الضيافة من سماتك مهما كانت حالتك المادية ، لا تخاف ولا تهاب من الزمن ولا من صروف القدر فأنت تحيا بما لديك .


***


الخريف ، لا تحب الضوضاء ، تكره المظاهر الزائفة ، تفضل أن تكون على سجيتك وتجتهد دائماً فى محاولة معرفة شخصية من تتعامل معهم كثيراً ما تتقلب ردود أفعالك ويرجع هذا إلى حالتك النفسية التى تسيطر عليك وقت تعاملاتك ، تحب القراءة فى الرحانيات وما وراء الطبيعة ، تفضل احقيقة مهما كانت قاسية ، مثابر إلى أقصى درجة ، وعندما تضع أمامك هدفاً لابد أن تنفذه ، عواطفك ليست عميقة بالدرجة الكافية تجاه الآخرين ، فأنت تهتم بنفسك أولاً ، وإذا اظطررت لمساعدة الآخرين تفعل ولا تتأخر لكنك لا تأتى أبداً على راحتك أو مصلحتك ، العجيب أنك رقيق جداً أحياناً وقاس جداً فى أحيان أخرى ، أنت نفسك لا تعرف السبب ، فنان بطبعك ومبدع فى أى مجال تقوم به ، غير اجتماعى فأنت تهتم بمعرفة شخصيات الآخرين لكنك تفضل التعامل معهم عم بعد .


***


الشتاء ، أنانى ، تقدر ذاتك بشكل عجيب ، حزين ورمادى التفكير ، لكنك لا تفصح كثيراً عن هذا ، تتوقع الأسوأ ، تبدو شجاعاً لكنك من داخلك تعرف مواطن خوفك ، أنت رقيق القلب لكنك تظهر بعكس حقيقتك لأنك لا تظهر عواطفك ، إما لإحساسك بأن هذا ضعف ، وإما لأنك لا تعرف كيف تظهرها ، متحفظ وتراعى التقاليد حتى لو كنت غير مقتنع ببعضها ، تحب أسرتك ومستعد للتضحية بعمرك من أجلها قد يكون هذا لأن أسرتك هى جزء منك وأنت بطبعك محب لذاتك ، ومن شدة حبك لأسرتك تتمنى أن يظل أبناؤك معك حتى بعد زواج كل منهم وهذا ما يسبب لك ولهم مشكلات كثيرة فأنت من الصعب أ، تدرك أو تستوعب انفصال أبنائك عنك ، ثابت على مبدأك لا تغيره .


***


الربيع ، مخادع لكنك خفيف الظل ، مراهق مهما مر بك الزمن ، مبعث البهجة دائماً أينما حللت ومبعث المشاكل أيضاً ، لا يمكن أ، تكون فى مكان إلا وتترك فيه تأثيرك ، ينتظرك الآخرون بلهفة وقلق قى الوقت نفسه ، فأنت مبعث بهجتهم وأنت أيضاً من تسبب لهم المشاكل ، شخصية عجيبة مركبة لكن محبوبة رغم تناقضتها ، دائماً مجامل للآخرين ، تسير على مبدأ اصرف ما فى الجيب يأتيك ما فى الغيب ، تحب الاحتفالات والمفاجآت والحياة المرفهة ، أنت شخصية جذابة لكن كما تقول الجملة الشعبية " بتاع تلات ورقات " أو كما نقول مثل الزئبق لا يمكن أ، يتمكن أحد منك أبداً .