«الكهرباء»: أنتاج ٤٣٠٠ ميجا وات من الطاقة المتجددة نهاية ٢٠١٧

15/10/2015 - 10:40:25

تقرير: رانيا سالم

كشف المهندس صلاح أبو عوف مدير عام الخلايا الفوتوفلطية بهيئة الطاقة الجديدة والمتجددة، بدء التنفيذ الفعلى فى المرحلة الأولى للمشاريع القائمة على برنامج تعريفة التغذية، وهو البرنامج الذى أعلن عنه فى سبتمبر ٢٠١٤ ويهدف إضافة ٤٣٠٠ ميجاوات فى السنوات القليلة القادمة.


ففى المرحلة الأولى كما بين عوف يستهدف إنتاج ٢٣٠٠ ميجاوات من خلايا شمسية بمنطقة بنبان بكوم آمبو بمحافظة أسوان ومنطقة الزعفرانة بمحافظة البحر الأحمر.


ويضيف المدير العام للخلايا الفوتوفلطية بأن ٢٣٠٠ ميجاوات المستهدفة ستقسم إلى ٥٠ ميجاوات لكل محطة، ليصبح إجمالى المحطات ٤٦ محطة فى كلا المحافظتين.


ففى محافظ أسوان وبالتحديد فى منطقة بنبان بكوم آمبو يُستهدف انتاج ١٨٥٠ ميجاوات مقسمة على ٣٩ محطة شمسية، على أن تبلغ مساحة الأرض المخصصة لكل محطة مليونا وربع المليون متر مربع تقريباً.


مشيراً إلى أن المستثمرين أخذوا شكل تحالفات استثمارية جمعت بين مستثمرين أجانب ومصريين، وبالفعل تم توزيع الأراضى على هذه التحالفات على أن تستكمل الدولة البنية التحتية الكاملة لها والتى تضع تكلفتها على عبء التحالفات الاستثمارية.


وفى محافظة البحر الأحمر بين المهندس صلاح أنه مستهدف انتاج ٣٥٠ ميجاوات مقسمة على ٧ محطات شمسية، على أن تبلغ مساحة كل محطة مليونا وربع المليون متر مربع، هى الأخرى تم تسليمها للتحالفات الاستثمارية ويتم استكمال البنية التحتية لها يتحمل تكلفتها التحالفات الاستثمارية، مؤكداً على أنه مع نهاية ٢٠١٧ أو على أسوأ تقدير بداية ٢٠١٨ سيتم الانتهاء من ٤٦ محطة شمسية، على أن يتم انتاج ٢٣٠٠ ميجاوات تدخل ضمن القدرات الكهربائية للشبكة الكهربائية.


المرحلة الثانية للمشاريع لاتزال فى طور الدراسة كما يقول المدير العام للخلايا الفوتوفولطية، والتعرف على مدى نجاح تجربة برنامج تعريفة التغذية الذى طبق فى مشاريع المرحلة، وبناء عليه يحدد هل سيتم إعادة تجربة البرنامج مرة ثانية فى المرحلة الثانية إذا أثبتت جودتها أم لا.


وتستهدف هيئة تنمية واستخدام الطاقة الجديدة والمتجددة الوصول بإنتاج الطاقات المتجددة لنسبة تصل إلى ٢٠٪ من إجمالى التوليد حتى ٢٠٢٢ متضمنة الطاقة المائية والرياح والشمسية، تصل ما تنتجه حاليا من طاقتى الرياح والشمسية حوالى ٧٥٠ ميجاوات، بالإضافة إلى ٤٠٠ ميجاوات جار تنفيذها من طاقة الرياح والفوتوفلطية، وخلال عام ٢٠١٥ تم إبرام تعاقدات بقيمة تصل إلى ٥٠٠ مليون دولار.