في ختام الدورة الــ 31 لمهرجان الإسكندرية لسينما البحر المتوسط .. أقسمت أن تكون عذراء يحصد الجائزة الكبرى واربع جوائز لالبئر الجزائرى

21/09/2015 - 10:48:47

ختام مهرجان الاسكندرية ختام مهرجان الاسكندرية

الإسكندرية - نورا أنور

حصد الفيلم الألباني "أقسمت أن تكون عذراء" الجائزة الكبرى في المسابقة الدولية في مهرجان الإسكندرية السينمائي لدول البحر المتوسط كما حصد الفيلم الجزائري"البئر"للمخرج لطفي بوشوشي جائزة أفضل فيلم في مسابقة الأفلام الطويلة في مهرجان الإسكندرية السينمائي لدول البحر المتوسط التي تحمل اسم الفنان الراحل نور الشريف، كما حصد جائزة أفضل ممثلة، والتى كانت من نصيب نادين قاسي، وجائزة أفضل سيناريو، إضافة إلى حصول مخرجه لطفي بوشوشي، على جائزة أفضل إخراج.. وكان قد أسدل الستار أمس على فعاليات الدورة الـ31 من المهرجان بإعلان جوائزه على مسرح مكتبة الإسكندرية. وقام محافظ الإسكندرية د. هاني المسيري ورئيس المهرجان الأمير أباظة بتكريم السينما السورية بإهداء درع المهرجان إلى الفنان الكبير دريد لحام والمخرج والفنان باسل الخطيب والفنانة سلاف فواخرجي. وكانت الفنانة بوسي أرملة الفنان الراحل نور الشريف قد تسلمت درعًا تكريمية من المهرجان باسم زوجها، قبل أن تعلن أسماء الأفلام الفائزة في المسابقة التي تحمل اسمه وقدمت لجنة تحكيم مسابقة نور الشريف للفيلم العربي تنويهًا خاصًا بالفيلم المصري"سعيكم مشكور"للمخرج عادل أديب وذلك بسبب طرحه الكوميديا بلغة سينمائية مختلفة عن السائد في السينما المصرية، واعتماده توجهًا خاصًا ولغة سينمائية متماسكة خاصة بالفيلم ومحاولة جلب البهجة في زمن يسوده التوتر والضغط النابع من الوضع الاجتماعي والسياسي المصري والعربي.. ومنحت جائزة الناقد الفني الكبير أحمد الحضري للعمل الأول، مناصفة بين فيلمين: الفيلم العراقي "صمت الراعي"إخراج رعد مشتت، والفيلم السوري "رسائل الكرز" أول إخراج للفنانة سلاف فواخرجي


وذهبت جائزة أحسن إنجاز فني للفيلم الفلسطيني "المريخ عند شروق الشمس" إخراج جيسكا هابي. كما حصل على جائزة أحسن ممثل الفنان علي سليمان عن الفيلم نفسه، وتسلم الجائزتين المخرج الفلسطيني رشيد مشهراوي. وذهبت جائزة لجنة التحكيم الخاصة للفيلم المغربي "نصف سماء" إخراج عبد القادر لقطع، وتسلمتها عنه المنتجة رشيدة سعدي.


وجاءت جائزة فاتن حمامة لأفضل ممثلة مناصفة بين فلونجيا كوديل من ألبانيا، ونورا يوسف من سوريا. وفاز بجائزة عمر الشريف لأفضل ممثل الفنان الكرواتي ماركو مانديك، في حين ذهبت جائزة لجنة التحكيم الخاصة للفيلم السوري "الرابعة بتوقيت الفردوس" للمخرج محمد عبد العزيز. وفاز بجائزة يوسف شاهين لأفضل إخراج المخرج كيروس بابافاسيليوس عن فيلم "Impressions of adrowned man" وهو إنتاج مشترك بين قبرص واليونان وسلوفينيا، وحصد المخرج خليل المزين جائزة كمال الملاخ للعمل الأول عن الفيلم الفلسطيني "سارةالإمام" للمخرج عامر زهير، بينما فاز بجائزة أفضل فيلم عربي روائي قصير الفيلم التونسي "ارجع للسطر"للمخرج بلال بالي. كما كانت جائزة أفضل فيلم عربي تسجيلي قصير من نصيب الفيلم التونسي "شوف" للمخرجة إيمان دليل.


وذهبت جائزة لجنة التحكيم الخاصة بالمسابقة للفيلم العراقي "لا يوجد قتلى" للمخرج محمود شاكر ومنحت مسابقة الأفلام الوثائقية العربية الطويلة شهادة تقدير لفيلم "المجلس"للمخرج يحيى العبد الله من الأردن.


كما منحت جائزة التحكيم الخاصة إلى للفيلم الإماراتي "صوت البحر" للمخرجة نجوم الغانم. وحصد الفيلم الجزائري "آخر كلام" جائزة النخلة الذهبية كأفضل فيلم وثائقي عربي طويل للمخرج محمد زاوي أما مسابقة الأفلام الروائية والتسجيلية القصيرة لدول البحر المتوسط، فذهبت جائزة أفضل فيلم روائي قصير للفيلم التونسي "فتزوج روميو من جولييت" للمخرجة هند بو جمعة، وفاز بجائزة أفضل فيلم وثائقي قصير الفيلم المصري "حياة طاهرة" للمخرج مهند دياب، كما ذهبت جائزة لجنة التحكيم لأفضل فيلم روائي قصير للفيلم اللبناني "بانج بانج" للمخرجة سيريل باسيل. وقدمت اللجنة تنويهًا خاصًا للفيلم الإيطالي الوثائقي القصير "الجمال" للمخرج ستيفانو تاليافييرو، وأيضًا قدمت تنويهًا بالفيلم الروائي القصير "عشاء محدود" للمخرج ناسوس فالكيس من اليونان وأعلنت جوائز مسابقة محمد بيومي لأفلام مبدعي الإسكندرية، حيث فاز بالجائزة الأولى للأفلام الروائية القصيرة فيلم "شكلها سما" إخراج هالة صلاح وقدرها 6 آلاف جنيه، وذهبت جائزة لجنة التحكيم لفيلم "شجرة الدراويش" إخراج سارة خليل وقدرها 5 آلاف جنيه. أما جوائز الأفلام التسجيلية القصيرة لمسابقة محمد بيومي، فكانت جائزة لجنة التحكيم من نصيب فيلم "عشريناتهم" إخراج منة عصام وقدرها 5 آلاف جنيه.


وفاز بجوائز نقابة المهن السينمائية 3 أفلام وقدرها 11 ألف جنيه، الجائزة الأولى ذهبت لفيلم "النوار" إخراج مروة تمام، أما الجائزة الثانية فذهبت لفيلم "غمض عينيك" إخراج أسماء الشيخ، والثالثة لفيلم "ثواني" إخراج موني محمود.