الرئيس يؤكد أنه لن يسمح بالاستيلاء على جنيه واحد من الدولة فى عهده .. والسؤال ماذا عن المليارات التى تم الاستيلاء عليها فى عهد مبارك؟

16/09/2015 - 3:12:28

  الرئيس السيسى فى كلمته المهمة أمام أسبوع شباب الجامعات المصرية الرئيس السيسى فى كلمته المهمة أمام أسبوع شباب الجامعات المصرية

بقلم - غالى محمد

أحسن الرئيس عبدالفتاح السيسى حينما قال إنه لا تستر على فساد ولا أحد فوق القانون.


وأحسن الرئيس حينما أكد أمام أسبوع شباب الجامعات المصرية العاشر، أنه لن يسمح فى عهده بالاستيلاء على جنيه واحد من أموال الدولة، متحدثاً عن بعض أبواب الفساد مثل إبرام صفقات مع بعض شركات أجنبية لمشروعات فى مصر من أجل العمولة وليس للمشروع أو فائدته للبلد أو تخفيض قيمته.


تحدث الرئيس السيسى أيضا عن الفساد فى تخصيص الأراضى، ومن هنا نسأل الرئيس السيسى.. وماذا عن المليارات - وليس الجنيهات - التى تم الاستيلاء عليها قبل حكمك؟ هل سيتم غض الطرف عنها فى حين أن استعادة هذه المليارات تكفى لحل مشاكل مصر الاقتصادية خاصة المليارات التى نهبها بعض رجال الأعمال من تخصيص الأراضى بأبخس الأسعار وها هى هذه الأراضى موجودة فى مصر، لكن لا أحد يتحرك لاستعادة حقوق الدولة من رجال الأعمال التى نهبوها فى عصر الرئيس الأسبق مبارك، صار رجال الأعمال الذين حصلوا على هذه الأراضى يتصدرون المشهد فى الحياة الاقتصادية والمشهد الإعلامى ولا أحد يقترب منهم.


لذلك دعنا نختلف معك سيادة الرئيس ونطالبك بتوجيه السلطات المعنية لاستعادة المليارات التى نهبت فى عهود سابقة لحكم سيادتك، لأن ما نهب كثير جداً ومن نهبه موجود بيننا، ليس فى الأراضى فقط ولكن فى الاستيلاء على بعض الشركات بمساعدة نظام مبارك كما هى الحال فى شركة حديد الدخيلة، على سبيل المثال .


شىء حسن، أن تتحدث سيادة الرئيس عن الفساد فى تخصيص الأراضى، لكن نترك هذا الفساد دون مواجهته لأنه وقع فى عهود سابقة لحكم سيادتك.. عفوا سيادة الرئيس.. المصريون يأملون أن تواجه فساد العهود السابقة مثلما تواجه الفساد فى عهدك.


سيادة الرئيس، نثمن الحرب التى تخوضها ضد الفساد، وأنك تعلن مبدأ أنه لا تستر على فساد ولا أحد فوق القانون. لكن بالمثل نطالب بقوانين تحقق الصالح العام لأنه لا يعقل أن يتم تجاهل فساد العهود السابقة خاصة فى نهب الأراضى بزعم أنهم حصلوا عليها بالقانون، وأنهم حصلوا على عقود هذه الأراضى.


سيادة الرئيس.. مثلما لن تسمح بالاستيلاء على جنيه واحد من الدولة، نتمنى ألا تسمح بالمليارات التى تم نهبها خاصة إذا كانت هذه المليارات داخل مصر فى شكل أراض وعقارات وشركات.


لا نطالب بالمصادرة ولكن نطالب بإعادة تسعير الأراضى التى تم نهبها لتكون بأسعار السوق لتحصل الدولة على حقها حتى لو كان من فساد عهود سابقة.