العمدة ليديان .. إمبراطورية الفساد بالواتس آب

09/09/2015 - 11:40:03

تقرير: إيمان عبدالله

تتعقب الشرطة البرازيلية آثار الجميلة «ليديان لايت ٢٥ عاما» عمدة مدينة بوم جارديم المتهمة بالفساد وسرقة أموال المشروعات المخصصة للمدينة الفقيرة. ليديان لايت انتخبت عمدة في عام٢٠١٢ بعد زوجها بيتو روشا الذي تم منعه من الترشح لمنصب العمودية لاتهامات بالفساد أيضاً.


الطريف أن ليديان لم تعد تقيم بالمدينة، بل رحلت إلى مدينة ساد لويس الساحلية علي بعد ١٥٠ ميلا من بوم جارديم وباتت تدير شئونها عن طريق التواصل باستخدام الواتس آب. حياة ليديان لايت تبدلت تماماً منذ تولي منصب العمودية، ولم تخف حياة الترف والرفاهية التي انتقلت إليها منذ أصبحت عمدة واحدة من أكثر المدن فقراً في البرازيل.


وقد انتشرت على صفحات التواصل الاجتماعي صور العمدة، وهي تحتسي الشمبانيا في حفلات صاخبة مع أصدقائها، وهي تمارس الرياضات المائية على ظهر الجت سكي، وكذلك وهي تقوم بالتدريبات الرياضية على يد مدرب خاص، المثير أن ليديان لايت اعترفت على شبكات التواصل بأنها أصبحت تستطيع شراء كل ما تتمنى وتنفق ما تشاء من النقود، بل إنها قامت بتغيير سيارتها بموديل أفضل، وأن بإمكانها شراء سيارة أكثر فخامة؛ لأن المال لم يعد مشكلة تواجهها.


إلا أن أحلام العمدة الجميلة بالاستمتاع بالأموال المنهوبة ذهبت أدراج الرياح بعد صدور أمر باعتقالها حيث ظهرت أدلة بأنها استولت علي أربعة ملايين دولار من الأموال المخصصة للتعليم في وقت لا يتم فيه صرف مرتبات المعلمين، ليديان اختفت تماماً عن الأنظار منذ صدور أمر اعتقالها ولاتزال الشرطة تبحث عنها.


 



آخر الأخبار