أتمرّغ فيك وأتلوّث

20/08/2015 - 11:57:06

صورة أرشيفية صورة أرشيفية

لمياء المقدم

شاعرة تونسية تقيم في هولندا حيث تعمل صحفية لدى إذاعة هولندا الدولية، صدر لها: "بطعم الفاكهة الشتوية" 2007 و"انتهت هذه القصيدة.. انتهى هذا الحبّ" 2015، نالت جائزة الهجرة الأدبية في هولندا عام 2000.


أحبك لأنك كاذب، تلهو بقلبي وتشطره


مشرد بائس، وشاعر رديء، لأني لا أنتظر منك شيئاً


بلا قلب، ملطخ كالعاهرات، مائل كمقال رأي


فقير لا تجد ما تأكله، لا تمنح قلبي الطمأنينة، بألف وجه


وصادم، وكالشحاذين بلا حظ، وصولي وتدعي النظافة


ألتصق بك ولا ألمسك


أحتاجك ولا أجدك، أطاردك ولا أمسك بك


أتمرغ فيك، وأتلوث


تجرب في الحب وسائل تعذيب ابتكرت للكراهية


تشد شعري، تخنقني، وتركعني على قدمي كالغانيات


تقذفني إلى صدمة الباب وفضيحة النوافذ


أحب النبات المفجوع تحت هجمة أقدامنا


صمت الجيران أمام عوائك الفاحش، امتلاء الشارع بأنصاف الوجوه،


حين يتكسر كأس الويسكي في عيني


أحبك


لأنك لا تمدح شِعري، تغيّب فكري


وتقودني كالأعمى من يدي إلى هذه الحياة الرديئة الوسخة


كحيّ يسكنه الغرباء.