شط إسكندرية رمانا الهوى !

19/08/2015 - 2:23:00

الإسكندرية: محمد رسلان

«شط إسكندرية يا شط الهوى رحنا إسكندرية، رمانا الهوى يا دنيا هنية، وليالي رضية أحملها بعينيا، شط إسكندرية البحر ورياحه و الفلك الغريب يحملها جراحه و يرحل في المغيب يتمهل شوية و يتودع شوية و تعانق المية شط إسكندرية». إذن هي الإسكندرية، التي تغنى لها المطربون، والمصطافون.


ومع اضطراب المناخ، وارتفاع درجات الحرارة في مصر هذه الأيام، في موجة لم نشهد مثلها منذ ٧٨ عامًا، تتكرر معها حالات الوفاة بسبب الإجهاد الحراري، وضربات الشمس، يهرع الناس إلى الشط العريق «الإسكندرية». الناس بدأت تتدافع إلى عروس البحر المتوسط، وخاصة سكان القاهرة والمدن الكبرى المزدحمة في مختلف انحاء مصر.
يقول هانى المسيرى محافظ الإسكندرية إن الجهاز التنفيذى فى المحافظة وضع خطة كاملة لاستقبال المصطافين والزائرين والعمل على توفير سبل الراحة والأمن لهم، وظهر ذلك بوضوح على شواطئ المدينة سواء المجانى منها أو السياحى؛ حيث تم تقسيم الشواطئ بطريقة تناسب كافة شرائح المجتمع والتى تمت مراعاة البُعد الاجتماعى فيها، وبلغ عدد المجانى ٢١ شاطئاً منها ٥ مجانية تماما، بداية من دخول الشاطئ، يسمح فيها للزائر بإدخال الشمسية والكرسى الخاص به، وفى حال رغبته فى التأجير تكون الأسعار ٣ جنيهات للشمسية وجنيهاً واحداً للكرسى من المنفذ الخاص بالمحافظة على هذه الشواطئ مع استخدام جميع الخدمات مجانا من وحدة خلع الملابس وخلافه، وهذه الشواطئ هى جليم – شهر العسل – الهانوفيل –المكس - سيدى كرير، و١٧ شاطئاً مجانياً بنظام طلب الخدمة يكون فيها رسم الدخول ٥ جنيهات للفرد، وتسلم الشمسية والكرسى مجانا وهى ميامى – سيدى بشر – أبوهيف ١ – أبوهيف ٢- الأنفوشى ١ –الأنفوشى ٢- الدخيلة شرق – الدخيلة غرب –هدير – تقسيم الملاح السلام – زهراء الهانوفيل – أبويوسف – فاميلى بيتش.


وأشار إلى وجود ١٩ شاطئاً مميزاً ممتداً من المندرة ٢ و ٣ والعصافرة ١ و٢ وميامى المميز وسيدى بشر ١ وأبو هيف المميز والسرايا والسلسلة والقويرى والبيطاش١و٢ على سبيل المثال وهى شواطئ غير مسموح فيها بنزول شمسية أو كرسى ورسم الدخول فيها ٧ جنيهات، كما توجد ٣ شواطئ سياحية وهى المندرة ١ والبوريفاج واستانلى وسعر الدخول فيها ١٠ جنيهات ماعدا البوريفاج ١٣ جنيهاً لأنه مؤجر بنظام الـbot


كما تم التنسيق مع مديرية الأمن لتوفير الحماية ومنع وقوع أى أحداث قد تفسد فرحة المصطافين والتعامل مع الجريمة قبل وقوعها، وكذلك التنسيق مع مديرية الصحة لمواجهة أى حالات طارئة قد تنشأ على الشواطئ طوال فترة الصيف.


وقال اللواء أحمد حجازى رئيس الإدارة المركزية للسياحة والمصايف إن المنظومة التى تم وضعها لتطوير العمل على الشواطئ والحفاظ على الموارد وتحقيق الهدف منها وهواستمتاع المصطافين بها تمت على أكمل وجه بداية من أول الصيف، والرقابه على الشواطئ تتم بطريقة صارمة؛ حيث توجد أربع جهات رقابية تابعة للإدارة ترفع تقريراً.


وأكد أن شواطئ المدينة تشهد نسبة إقبال كبيرة رغم حرارة الجو ومستمرة بشكل تصاعدي، ونسبة الإشغالات بالفنادق المُطلة على البحر بالمدينة، قد وصلت إلى مائة بالمائة، كما أن الحجوزات ممتدة لأيام قادمة بتلك الفنادق، وأسهمت رحلات اليوم الواحد وهى عبارة عن رحلات تنظمها شركات السياحة من محافظات مختلفة للمواطنين لقضاء يوم على بحر الإسكندرية فى زيادة الانتعاش بالشواطئ.
واضاف حجازى أنه بالتزامن مع الإقبال الكبير من جانب المواطنين فإن الإدارة من جانبها تقوم بحملات مكثفة على الشواطئ شرق وغرب المدينة لمنع أى استغلال من جانب مستأجريها للمواطنين، وكذلك لإزالة أى إشغالات من جانب مستأجرى الشواطئ بالمخالفة لبنود العقد المبرم مع الإدارة.
وتشهد محافظة الإسكندرية، خلال الفترة الحالية موجة حر شديدة؛ حيث بلغت درجة الحرارة فى ساعات النهار ٤٠ درجة مئوية أو أكثر - بحسب تقديرات هيئة الأرصاد الجوية.


على الجانب الآخر واصلت أسعار الشقق المفروشة الارتفاع بعد تزايد الإقبال من المصطافين؛ حيث تراوحت بين ٣٠٠ جنيه إلى ٨٠٠ جنيه فى اليوم الواحد طبقا للمساحة والموقع من البحر والتجهيزات.


وأكد محمد مصطفى «سمسار» فى منطقة سيدى بشر أن الصيف الحالى يشهد حالة رواج كبيرة جدا بعد حالة الكساد التى استمرت أكثر من ثلاث سنوات، وتزايد أعداد المصطافين رفع الطلب على الشقق المفروشة بشكل كبير، والأسعار وصلت إلى ٨٠٠ جنيه فى اليوم لبعض الشقق فى العقارات التى تقع على الكورنيش تليها العقارات فى الشوارع الخلفية وتتدرج حتى تصل إلى ٣٠٠ جنيه فى اليوم حسب الموقع وهذا يعتبر السوبر، أما الشعبى فغالبا ما يكون بعيداً عن البحر أو يكون قبل السكة الحديد ويصل فيها اليوم إلى ١٠٠ جنيه بما يعنى أننا نلبى كل الطلبات وأن نسبة الإشغال عالية جداً.