علي الحجار: الأغنية الوطنية تحتاج دماء جديدة .. وأفتقد الأبنودى

29/07/2015 - 1:21:57

  الحجار فى تسجيله لإحدى أغنياته   عدسة: عمرو فارس الحجار فى تسجيله لإحدى أغنياته عدسة: عمرو فارس

حوار: رحاب فوزى

الغناء ليس مجرد ميكروفون كما يقول ضيفنا المقّل في طلّاته الصحفية. الغناء إحساس، وموهبة، وعمل دائم ودراسة، وتجريب، وتطوير طيلة الوقت. الأكثر أنه حالة قليلون من يجسدونها في مصر الآن، مع ارتفاع ركام التلوث الموسيقي الذي يحيط بنا في كل اتجاه.


على الحجّار، واحد من أجمل الأصوات التي تجلس مرتاحة، في ذاكرة أجيال عدّة . سألناه في عدة موضوعات، منها الأغنية الوطنية، وكذا غيابه عن تترات مسلسلات رمضان، هذا العام، فكان هذا الحوار.


الساحة الغنائية تمتلئ بالأصوات الجديدة التي تزول سريعا. ما تعليقك؟


لأن الغناء ليس مجرد ميكروفون في يد من يؤدي كلمات او لحن ما الغناء إحساس وموهبة وعمل دائم ومرهق ودراسة طوال الوقت الغناء مثل اي مهنة تتسم بانها رسالة سامية كالطب وغيره من المهن والأصوات الجديدة تحتاج لمن يساندها و يرشدها للطريق الصحيح لتعتلي القمة ولنرتقي بالذوق العام أيضا.


ما رأيك في تترات مسلسلات رمضان الماضي؟


بلا شك، كانت هناك تترات أكثر من رائعة، وبعضها يستحق الإشادة سواء الاصوات او الكلمات او اللحن ولم اتابع معظمها لكنني اتابع حسب الوقت المتاح لدي.


أين أنت من تترات هذه المسلسلات؟


-انشغالي وغيابي احيانا هو سبب ابتعادي المؤقت عن تترات المسلسلات والاعمال الدرامية بصفة عامة لكنني اعود لها قريبا.


هل توافق على وجود المطربين الشعبيين في الغناء الوطني؟


لا مانع من وجود مطربي اللون الشعبي في الأغنيات الوطنية، ولكن لابد من الاختيار الدقيق للاصوات خاصة أن الساحة أصبحت ممتلئة للغاية بأصوات تدعي الغناء، والغناء الشعبي موجود في الأغنيات الوطنية منذ زمن طويل، إذن الأمر ليس موضة أو موجة جديدة، ولكن أهمية اختيار العناصر الصوتية نفسها هو الأهم.


لماذا تغيب عن الأغنيات الوطنية مؤخرا؟


الأغنية تحتاج عناصر في منتهى الأهمية للتميز والنجاح ، وهذه العناصر هي الكلمة واللحن والتوزيع وكذلك الروح التي ستؤدي الأغنية، فمن الممكن أن يكون الصوت جيد جدا لكنه لا يحمل الإحساس الذي يؤهله لتأدية الحالة العامة للأغنية ، والأغنية الوطنية مهمة أكثر من الأغنيات العادية لأنها تؤثر على المستمع وتحرك شعوره نحو الوطن، لذلك تحتاج معاملة خاصة ومن هنا نجد صعوبة عمل أغنية وطنية، وأنا قدمت العديد من الأغنيات التي تحمل السمة الوطنية وما زال هناك بعض الأفكار قيد التنفيذ.


هل أثر غياب الأبنودي على وجودك على الساحة الغنائية؟


تأثرت كثيرا بغياب الأبنودي ولا شك أن هذا الأمر يجعلني أفكر كثيرا قبل القرار النهائي في الكلمات التي سأطل بها على الجمهور صحيح أننا لدينا من الشعراء الغنائيين كثير من المتميزين ولكن الأبنودي حالة خاصة أثرت في كل مصري وتركت أعماله بصمة في عقل وقلب جمهوره وبالتأكيد غيابه له تأثير ليس في وجودي ولكن في اختياراتي.


هل فكرت في جمع أعمالك والابنودي في ألبوم غنائي؟


الفكرة تستحق الدراسة ولكن حال السوق الغنائي حاليا لا يحتمل إصدار البومات جديدة خاصة في ظل انتشار المواقع الغنائية علىى شبكة الانترنت وهي المواقع التي دمرت سوق الالبومات الغنائية وأصبح التسوق عبرها هو الأساس خاصة أن معظمها مجاني.


هل يحتاج الفنان بحجم علي الحجار دعوة ليشارك في الاغنيات الوطنية الجديدة التي تم عملها للاحتفال بافتتاح قناة السويس الجديدة؟


بالطبع أنا لم يكن لدي فكرة أساسية أعمل عليها منذ فترة فهناك من الشعراء والملحنين من وضع فكرة و عمل عليها لشهور طويلة لتظهر للنور حاليا ومن الصعب العمل فجأة على اغنية بهذا القدر من الاهمية.


في رأيك ماذا تحتاج الاغنية الوطنية لتحتل نفس المكانة في الماضي لدى المستمع؟


تحتاج الأغنيات الوطنية لضخ دماء جديدة مع الاستعانة بأساتذة الشعر الغنائي في الوطن العربي كله و أهمية توظيف الأصوات في مكانها الصحيح كما يحتاج المستمع لما يجذبه ويزيد من شعوره وفخره بوطنيته وهو ما كانت تحققه الاغنيات الوطنية في السابق.


هل تفضل الغناء للمسلسلات الاذاعية؟


-الاذاعة هي الاصل و ستظل الاصل في الاستماع برغم تعدد الفضائيات وشبكة الانترنت تساعد على وجود مزيد من مستمعي الإذاعة بفضل وجود مواقع خاصة للاستماع لبرامج واغنيات وأعمال درامية مختلفة ولا أنكر عشقي للاذاعة.


ما رأيك في الخلافات والصراعات في نقابة الموسيقيين؟


الخلافات داخل نقابة الموسيقيين صحية وستصب كلها في وقت ما لصالح النقابة واعضائها ولابد من اختلاف الامور بين وقت وآخر لان استمرار الأمور بوتيرة واحدة صعب جدا مهما طال الأمد صحيح ان الخلاف في حد ذاته شئ غير محبب لكننا ننتظر من النقيب الجديد أفكارا وإنجازات مختلفة.


هل فكرت يوما في منصب نقيب الموسيقيين؟


أحب الطرب ولا أفكر في منصب نقيب الموسيقيين ولا اي منصب آخر لانه يحتاج لتفرغ وفي هذه الحالة سأبتعد عن الطرب لأكون موظفا وأعتقد ان هذا الأمر لا يناسبني.