قال إنه لا يوجد لاعب فى مصر يستحق 10 ملايين جنيه .. عمرو السولية: لم أوقع رسميا للأهلى وأسرتى كلها زملكاوية

24/06/2015 - 5:33:17

عمرو السولية عمرو السولية

حوار – محمود القاضى

صراع شرس يدور حاليا بين الأهلى والزمالك للتعاقد مع عمرو السولية لاعب الإسماعيلى، ومنتخب مصر لاسيما مع اقتراب فترة انتهاء تعاقدة مع الإسماعيلى فى ختام مباريات الموسم المقبل، ويحق له التوقيع والإعلان الرسمى عن اسم ناديه الجديد خلال فترة الانتقالات الشتوية فى يناير المقبل إلا أنه يفضل الرحيل إلى أى من ناديي القمة بموافقة مجلس إدارة النادى الإسماعيلى فقط، وحرصنا على مواجهته لمعرفة حقيقة المفاوضات ورغبته الخاصة بالانتقال إلى أحد الناديين .


. ما حقيقة مفاوضات الأهلى والزمالك معك؟


ـ  تلقيت عرضين حتى الآن وبشكل رسمى، الأول من الزمالك والثانى من الأهلى، والموضوع كله أمام مجلس الإدارة، للموافقة على العرض الأنسب للنادى الإسماعيلى.


. أيهما تفضل .. الأهلى أم الزمالك؟


ـ أى لاعب فى مصر حلم حياته أن ينتقل إلى أى من ناديي القمة سواء الأهلى أو الزمالك لاختيار أحدهما، لأنهما الناديان اللذان يمثلان منتخب مصر، كل منهما يكون بوابة الاحتراف فى أوروبا، إذا كانت هناك الفرصة.


. هل وقعت بالفعل للنادى الأهلى؟


ـ بصراحة لم أوقع رسمياً، والموضوع عبارة عن مفاوضات، حيث إننى تلقيت العديد من الاتصالات الهاتفية من جانب مسئولين كبار فى مجلس الإدارة، أو من داخل لجنة الكرة، لإقناعى بالانتقال إلى صفوف القلعة الحمراء خلال فترة انتقالات الصيف الجديدة.


وماذا كان ردك عليهم ؟


ـ وافقت على الفور، ولكنى رفضت التوقيع على أية أوراق رسمية، لأن القرار يخص مجلس إدارة الإسماعيلى وعقدى ما يزال به موسم جديد، بالإضافة الى الفترة المتبقية من عمر الموسم الجارى، ومجرد قيام أى ناد بإخراج ورقة واحدة حول توقيعى للأهلى فسوف أتعرض على الفور إلى الإيقاف الرسمى، والحل الوحيد، أن يتم التفاوض بشكل رسمى مع رئيس الإسماعيلى لإقناعه بفكرة التنازل عن خدماتى، بشكل نهائى، والاتفاق على المبلغ المطلوب تسديده من أجل الحصول على البطاقة الدولية الخاصة بى.


. ولكن إدارة الإسماعيلى طلبت الحصول على مبلغ 10 ملايين جنيه لانتقالك لأحد الناديين؟


ـ هذا سوق اللاعبين، ومن حق رئيس النادى الإسماعيلى أن يطلب المبلغ الذى يراه مناسباً للاستغناء عن خدماتى، ومن يرى أن هذا المبلغ كبير، فلابد أن يقوم بالانسحاب من الصفقة بشكل مباشر.


. هل ترى أن هناك لاعباً فى مصر سعره 10 ملايين جنيه؟


ـ بصراحة.. لأ، لايوجد لاعب فى مصر يستحق هذا المبلغ .


. ما حقيقة أن أفراد عائلتك زملكاوية ؟


ـ هذا الكلام حقيقي فعلاً، لأن والدى يشجع نادى الزمالك، ومعه إخواتى، وبعض أفراد عمومتى، وهناك ضغوط عائلية قوية علىّ للانتقال إلى الزمالك ولكنى تركت مصيرى فى يد مسئولى النادى الإسماعيلى، لأنهم أصحاب القرار.


. إذن أنت تشجع نادى الزمالك مثل أفراد عائلتك؟


ـ ألعب فى النادى الإسماعيلى منذ أن كان عمرى 12 عاماً، ومنه انضممت إلى صفوف منتخب مصر الوطنى للناشئين تحت قيادة الكابتن علاء نبيل، ومنذ هذا التوقيت، وأنا ألعب مع الدراويش ولم أفكر فى اللعب لأى ناد آخر طالما أن عقدى سارٍ مع إدارة الدراويش، وأنا فضلت الإسماعيلى، لأنه يلعب كرة جميلة، وارتبطت مع كل اللاعبين سواء الكبار السابقين أو الجدد أو الحاليين بعلاقات صداقة وطيدة، ولم أفكر فى الرحيل عن الإسماعيلى أبدا.


. هل عرض عليك الإسماعيلى تجديد تعاقدك؟


ـ بعض أعضاء مجلس الإدارة تحدثوا معى حول تجديد التعاقد لمدة ثلاثة مواسم جديدة، ولكنى رفضت وأعتقد أن هذا هو حقي الطبيعى.


. هل لك شروط مالية للتجديد؟


ـ بصفتى وحداً من أقدم اللاعبين فى صفوف الإسماعيلى، يجب الآن أن يتم تقديرى من الناحية المالية بما يليق بحجم عطائى مع الفريق ووجودى مع منتخب مصر .


. ما حقيقة طلبك المساواة مع حسنى عبد ربه؟


ـ أولاً الكابتن حسنى عبد ربه هو مثلي الأعلى ولكل لاعب موجود فى النادى وليس من المنطقى أن أتساوى به من الناحية المالية، لأننى لم أقدم لقلعة الدراويش مثلما قدم .


. لماذا الإسماعيلى بعيد عن المنافسة هذا الموسم؟


ـ الاسماعيلى ظل طوال الفترة الماضية من عمر بطولة الدورى الممتاز يعانى من الأزمات الإدراية بداية من خصم الست نقاط من الفريق فى جدول ترتيب أندية الدورى الممتاز، ثم تغيير الجهاز الفنى الذى يقوده البرازيلى ريكاردو، والتعاقد مع الجهاز الفنى الحالى الذى يقوده الكابتن طارق يحيي، بالاضافة الى عدم صرف المستحقات المالية التى تخص عددا كبيرا من اللاعبين بسبب الأزمة المالية الصعبة التى تسيطر على الإسماعيلى منذ عدة مواسم، بجانب عدم التعاقد مع صفقات جديدة فى المراكز التى تحتاج الى تدعيم سريع، والسبب الأساسى والأهم سلسلة الإصابات التى طاردته، مثل الرباط الصلبيى الذى حدث لكل من حسنى عبد ربه، ومحمود متولى، ومحمود عبد العزيز.