يستعد لعرض فيلمه الجديد .. محمد رجب : قضيت أسعد أيامي بصحبة ابني يوسف

18/06/2015 - 9:56:31

محمد رجب محمد رجب

حوار - طاهر البهي

يستعد الفنان محمد رجب لعرض فيلمه السينمائي الجديد "الخلبوص" الذي يتوجه به إلى الشباب والأسرة المصرية، نظرا لأحداثه الرومانسية الكوميدية الخفيفة، مشيراً إلى أن المخرج إسماعيل فاروق يواصل عمليات المونتاج الخاصة بالفيلم تمهيداً لعرضه.. ومن ناحية أخرى بدا محمد رجب في حالة من السعادة والتفاؤل بفعل زيارة خاطفة قام بها للمملكة السعودية حيث أدى فريضة العمرة، وقضى خلالها بعض الوقت مع ابنه يوسف الذي يعيش هناك مع السيدة والدته..


والبداية عن فيلمك الجديد "الخلبوص"؟


يشاركني البطولة في فيلم "الخلبوص" كل من ميريهان حسين، وإيناس كامل، ورانيا ملاح، وسامية الطرابلسى، وهو من تأليف محمد سمير مبروك، وإخراج إسماعيل فاروق .


يستطرد الفنان محمد رجب الذي كانت "نجوم وفنون حواء" هي صاحبة الحوار الأول في مسيرته، قبل عرض أول أعماله "المصير"، وهو لا يزال ممتنا لحواء التي عرفت الناس به هو وزميلته الفنانة الشابة إنجي أباظة شريكته في "المصير".. يقول عن فيلمه الجديد "الخلبوص"..


تدور أحداث الفيلم في إطار رومانسي كوميدي، من خلال شخصية شاب طموح يسعى إلى تحقيق أحلامه في الارتباط بحبيبته، ولكن تقابله بعض المشاكل ذات الطابع الكوميدي التي يسعى لحلها وسط عراقيل ومفارقات عديدة تدعو المشاهد لملاحقتها حتى المشهد الأخير.


ويستكمل رجب "الخلبوص" يشاركني فيه البطولة، إيمان العاصي، ميرهان حسين، سامية الطرابلسي ورانيا الملاح، وهو من تأليف محمد سمير مبروك، ومن إخراج إسماعيل فاروق.


وما تقييمك لفيلمك السابق "سالم أبو أخته" الذي عرض قبل عام واحد من الخلبوص؟


الحمد لله.. أنا سعيد تماما بردود أفعال "سالم أبو أخته"، والإقبال الكبير الذي شهدته دور العرض، على الرغم من أن الفيلم لم يعرض في مواسم السينما المصرية، بل عرض في شهر إبريل من العام الماضي، وشارك في بطولته كل من أيتن عامر، وحورية فرغلي، وهو من تأليف محمد سمير مبروك، وإخراج محمد حمدي، وإنتاج أحمد السبكي.


يستطرد رجب: ربما يعود النجاح إلى الموضوع الذي ناقشناه في الفيلم، حيث كانت تدور أحداث فيلم "سالم أبو أخته" في إطار اجتماعي عن الفقر والمهمشين من الشباب الذين يعملون كباعة جائلين، ويعتبر تجربة جديدة ومختلفة علي شخصيا؛ فقد جسدت في أحداثه دور شاب معدم فقير على عكس أدواري السابقة.


وعودة للخلبوص قلت له: وما رأيك في الجدل المثار حول أفيش الخلبوص؟


أنا سعيد بردود الأفعال الإيجابية والجدل الذى حققه أفيش الفيلم بعد نشره على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، والأفيش ليس به ما يخدش حياء الأسرة المصرية.


وهل ترى أن الفيلم قادر على جذب جمهورك رغم أنك تغير جلدك فيه، وتقدم اللون الكوميدي؟


من دون لحظة تفكير بادرني قائلاً: أنا مطمئن على الفيلم بعد الإيرادات الكبيرة التي حققها فيلمي الأخير "سالم أبو أخته"، والتي وصلت لـ 14 مليون جنيه.. وأتوقع أن يتخطى الخلبوص هذا الرقم..


وعن التأخير في عرض الفيلم قال:


أنا أتفاءل بعرض أفلامي في موسم الربيع، وكنا نخطط مع صناع الفيلم للحاق بالعرض في هذا الموسم ـ تحديدا خلال شهر إبريل ـ وذلك لقناعتي بأن هذا الموسم يلاقى ارتياحا خاصا بالنسبة لي ولقناعتي أيضا أن دور العرض السينمائي لابد وأن تستقبل جديدا طوال العام، بعيدا عن مواسم الصيف والعيدين المباركين، وهو ما حدث فى عدة أفلام قدمها، آخرها فيلم "سالم أبو أخته" الذى عرض إبريل الماضى وتصدر إيرادات الموسم، ولكن عمليات التجهيز تأخرت وليس أمامنا إلا الامتثال.


متمنيا أن يلقى فيلمي الجديد نجاحا كبيرا وإعجاب مشاهديه، خاصة أننا نتطرق من خلاله لشكل جديد فى السينما لم يقدم من قبل.


وهل وجدت عملا مناسبا يعقب الخلبوص؟


مبتسما في تفاؤل: وفقت والحمد لله في العثور على عمل قوي مع المنتج طارق عبدالعزيز, حيث قمت بتوقيع عقد الفيلم الجديد "دكتور نفسانى" للمؤلف محمد سمير مبروك والمخرج إسماعيل فاروق، وأٌجسد من خلاله شخصية "صابر جوجل" وتدور أحداث الفيلم فى إطار كوميدى أيضا.


ماذا قال لك ابنك يوسف في زيارتك الأخيرة له؟


أنا أسعد الناس بعد أن عشت أياما قليلة مع يوسف، الذي أصبح حريف "يوتيوب" و"فيس بوك"، وهو يكاد يحفظ أعمال أبوه.. وأكثر ما تأثرت به خلال اللقاء هما كلمتين.. "بحبك قوي".


مشوارك قصير ولكنه لم يخل من الجوائز؟


حصلت خلال مشواري الفني على العديد من التكريمات والألقاب، حيث حصلت على لقب أفضل ممثل شاب عام 2006 عن فيلم "1/8 دستة أشرار" في استفتاء جريدة الموجز، كما تم تكريمي من قبل مهرجان الفضائيات العربية الذي ترعاه الجامعة العربية عن دوري في مسلسل "أدهم الشرقاوي" عام 2010م.