قطار كورى يصل من مطروح إلى القاهرة فى ١٢٠ دقيقة

10/06/2015 - 11:15:04

  الوفد الكورى فى زيارته لمطروح الوفد الكورى فى زيارته لمطروح

مطروح : نور عبد القادر

 نجح اللواء علاء أبو زيد محافظ مطروح خلال زيارته لثلاث دول مختلفة، كوريا والإمارات وليبيا، فى التعاقد مع عدد من المستثمرين العرب والأجانب لإقامة مشروعات عملاقة على أرض المحافظة، وزيادة حركة التجارة بين مصر وهذه الدول، محققا حلم اللامركزية فى إيجاد موارد تمكن المحافظة من اكتمال بنيتها الأساسية وتحقيق خدمات أوسع للمواطن المطروحى.


ففى زيارته لدولة كوريا ضمن وفد وزير التنمية المحلية تم الاتفاق خلال الزيارة على العديد من المشروعات العملاقة بين الجانب الكورى ومحافظة مطروح، لإقامة ٣محطات لمعالجة مياه الصرف الصحى لإعادة استخداماتها، وتم الاتفاق على إقامة ٣ محطات بمرسى مطروح وسيوة والعلمين على أن تقام فوقها منشآت سياحية وملاعب خضراء ومولات تجارية بمدينتى العلمين ومرسى مطروح، ويقام على محطة سيوة أكبر منتجع صحى عالمى. وإنشاء ميناء لتجارة الحاويات بحجم ٢٥ مليون حاوية سنويا وميناء لليخوت بهدف زيادة الحركة السياحية لمارينا على غرار ميناء بوسان الكوريو، كذلك تم الاتفاق على إنشاء خط قطار سريع من مطروح إلى القاهرة والإسكندرية بسرعة ٣٠٠ كيلو فى الساعة . 


 فى زيارة أبو زيد لليبيا قام بتفقد منفذ مساعد البرى وحظيرة السيارات بالمنفذ للوقوف على مدى الاستعدادات الأمنية والفنية لاستقبال الشاحنات المصرية، تمهيدا لوصول الشاحنات المصرية إلى ليبيا مما يعود بالنفع على السائقين المصريين وتوفير مصدر دخل لهم، خاصة أن هناك المئات من مواطنى مطروح يعتمدون على حركة التجارة بين المنفذين لتوفير مصدر دخل لهم. 


 كما تم عقد لقاء ضم مسئولى الجانب الليبى والمصرى وعمد ومشايخ مطروح وليبيا بقاعة كبار الزوار بمنفذ مساعد الليبى، وأكد المحافظ أن زيارة ليبيا هى رسالة طمئنينة للسائقين المصريين بتشغيل المنفذ ووجود أمن بالأراضى الليبية حتى منطقة مساعد الليبية، بالإضافة إلى دعم التعاون المشترك والدائم بين مصر وليبيا وإعادة تنشيط حركة التجارة البينية عبر منفذ السلوم البرى لما يحقق صالح مواطنى الدولتين مع اتخاذ الإجراءات اللازمة لتأمين السائقين المصريين، وتم الانتهاء خلال الزيارة إلى الاتفاق على فتح المنفذ الليبى لدخول الشاحنات المصرية وحتى منطقة مساعد فى بداية الأسبوع القادم، بعد تأكيد الجانب الليبيى على استعدادها لاستقبال الشاحنات المصرية، بالإضافة إلى السماح للشاحنات المحملة بالمواد الغذائية فقط بالعبور حتى طبرق, كما زار محافظ مطروح دولة الإمارت العربية بغرض الترويج للمؤتمر الاقتصادى المزمع إقامته بمحافظة مطروح فى شهر سبتمبر القادم، وتم خلال الزيارة الاتفاق على إنشاء ٢ مصنع للأسمنت بمطروح يضاف للمصنع الذى يشرع الآن البدء فى تنفيذه باستثمارات مصرية.


كما تم الاتفاق على مشاركة عدد من المستثمرين الإماراتيين والسعوديين فى إنشاء أول ميناء عالمى بتقنيات حديثة فى منطقه جرجوب غرب مدينة مرسى مطروح بنحو ٨٠ كيلو مترا، وبتكلفة نحو ٢ مليار جنيه، وسيتم توقيع العقد النهائى لإنشاء الميناء فى مؤتمر مطروح الاقتصادى المزمع عقده فى سبتمبر القادم, كما تم الاتفاق على إقامة منطقة حرة بمطروح لتكون ظهيرا حرا لميناء مطروح. 


كما أعلن أبوزيد عن الترويج والتسويق للمؤتمر الاقتصادى بمطروح من خلال عمل مكتب تسويق لمطروح بدبى، تحت إشراف السفارة المصرية وأنه تم التصديق عليه بالفعل لتلقى الطلبات فقط، ثم قيام المحافظة والوزارات المعنية بالتفاوض ودراسة الطلبات والعقود المقدمة تخفيفا وتيسيرا على المستثمرين وتعظيما للاستثمار بمطروح من خلال مشروعات استثمارية كبرى والتعامل من خلال الشباك الواحد، بعيدا عن البيروقراطية والروتين السابق والالتزام بالتوقيتات الزمنية والمخطط التنفيذى لأى مشروع بالمحافظة.