مدينة الأسود

07/06/2015 - 10:15:46

هيثم الهوارى هيثم الهوارى

كتب - هيثم الهوارى

قبل سفرى  للجزائر كانت لدي صورة عن الأخوة الجزائريون انهم صعب المراس  مثل الصعايدة لدينا فى مصر طبعهم شديد لكن ما ان وطئت قدمى مدينة وهران فى الجزائر  - او كما يسمونها مدينة الأسود .. وهم فعلا اسود -  حتى اكتشفت انهم  شعب طيب مرح يعشق الحياة ويحب الانطلاق..  يعشقون بلادهم وايضاً يحبون مصر وشعبها وفنها ونجومها وليس الفنون فقط بل أيضاً كرة القدم المصرية  فهم يعشقون ابو تريكة ومهاراته الكروية .


الأهم من هذا انهم شعب متحضر جداً ومثقف بشكل لم أكن أتوقعه وقد عرفت هذا من خلال مناقشتى للصديق العزيز  والشاعر الجزائرى الكبير ابراهيم صديقى وهو أيضاً صحفى واعلامي كبير . 


فقد حدثنى  عن زياراته  المتعددة لمصر وشوارعها التى حفظها عن ظهر قلب وحكاياته مع الفنانين والإعلاميين المصريين .. كان يتحدث عن مصر كما يتحدث الحبيب عن حبيبته فهو عاشق لمصر والمصريين  وبحسه الأدبى كان يتنقل بى من حكاية لأخرى فحدثني عن الصحافة المصرية ومؤسساتها الصحفية التى زارها وعمل ببعضها الى علاقاته الوطيدة بالصحفيين والإعلاميين بل أيضاً علاقاته الشخصية مع كبار الفنانين  وعلاقتهم بالشعب الجزائرى .


كنت اجلس إمامة واستمع الي هذا الرجل الموسوعة ..  فقد استفدت منه كثيراً خاصة الأحداث والتواريخ  التى حدثت فى  الجزائر  وكنت أتمنى ان استمع الى بعض أشعاره واتعرف من خلاله على الأدب والثقافة الجزائرية  لكن الوقت لم يكن فى صالحنا بسبب انشغالنا  فى مهرجان وهران الدولى للفيلم العربى وهو المهرجان العربى الوحيد الذى يهتم بالسينما والفن العربى بل أيضاً يهتم بإعادة العلاقة الجميلة بين الرواية والسينما لنعود من جديد الى زمن الفن الجميل والسينما الروائية التى تدهورت فى الفترة الاخيرة بسبب اتجاه من يعمل فى الانتاج السينماءى حاليا لأفلام الهلس .


كل الشكر والتقدير لإدارة المهرجان وأتمنى لهم التوفيق وكذلك للصديق العزيز ابراهيم صديقى الذى يقود ادارة المهرجان بشكل ناجح .