رمضانهم لا يعرف الكسل .. طلاب الثانوية : مذاكرة وصيام

04/06/2015 - 10:32:39

صورة ارشيفية صورة ارشيفية

كتبت - ابتسام أشرف

قليل البخت يطلعله الامتحان فى الصيام.. هكذا هو حال طلاب الثانوية العامة الذين يستعدون لخوض سباقها المصيرى الذى تزامن مع قدوم شهر رمضان المبارك.


وتحت شعار ضربوا الأعور على عينه قال خربانة خربانة.. استسلم الطلاب لقضاء الله لكن يتساءلون عما يخفف عنهم مشاق هذه المهمة الستحيلة وهى المذاكرة خلال ساعات الصيام.


خبراء الاجتماع والتغذية يقدمون لهم الحل.  


فى البداية تنصح وفاء المستكاوي خبيرة اجتماعية ونفسية الأسرة الآباء والأمهات بضرورة خفض حدة التوتر والقلق في المنزل وتهيئة حالة من الهدوء, فارتفاع درجات الحرارة تصيب الطلاب بحالة من التوتر والقلق على غير المعتاد وتوفير منافذ هواء متجددة دائما في غرفتهم للتنفس بطريقة سليمة.


وأضافت: الصيام ليس بمشكلة كبيرة ومن الطبيعي أنه يؤثر على التركيز لذلك يجب التغلب عليه بالنوم المنتظم والانتظام في الأغذية الصحية والخفيفة.


وعلي الطالب أن يبعد نفسه عن المشاكل بقدر المستطاع ويستثمر كل طاقته ويركز جهده في الفترة بعد الفطار على المقاطع الدراسية التي يري فيها صعوبة بعض الشيء ويجعل الأشياء الأقل صعوبة أو السهلة لفترة النهار, ويفضل الالتزام بالملابس الخفيفة الصيفية القطنية.


وأيضا على المراقبين أن يراعوا كل تلك الضغوطات ويحاولوا التهدئة من روع الطلاب داخل اللجان والبعد عن الصوت العالي.


البعد عن الدهون                    .


أما عن التغذية يقول د. محمد مسعود أستاذ التغذية: لزيادة التركيز أيام الامتحانات خاصة مع ارتفاع درجة الحرارة والصيام يجب البعد عن الأغذية المليئة بالدهون تماما وعدم الإفراط في أي أطعمة ومشروبات  والتعامل بتوازن مع موائد رمضان المتخمة, ويفضل اللجوء للأطعمة الخفيفة بطيئة الهضم كالسكريات والنشا مثل البطاطس والبطاطا المسلوقتين فالمواد سهلة الحرق تحرق تسبب الصداع للجسم.


ويستطرد د. مسعود: يجب تناول أطعمة ومشروبات سهلة الهضم والمليئة بالبروتينات مثل الزبادي والجبن البيضاء العذبة والمواد مرطبة كالبطيخ والخيار.. ويساعد عصير المشمش الذى يحتوي على كمية بوتاسيوم عالية التركيز.


ومن المهم جدا شرب المياه بنسب عالية وفي صورتها الطبيعية لأن الاعتماد على شربها ضمن العصائر والمأكولات يصعب على الجسم استخلاصها فيبذل مجهودا في حين أننا نحتاج كل الجهد لوصول الدم بشكل جيد للمخ ليساعده على التركيز والتذكر.