تبهرك بتواضعها .. الأميرة فيليبس .. حبيبة الشعب

28/05/2015 - 12:24:29

صورة أرشيفية صورة أرشيفية

كتبت - إيمان العمرى

عندما نتحدث عن الملوك ، وعائلاتهم أول ما يخطر ببالنا هى الحياة المرفهة ، والعيشة فى القصور الفارهة حيث الخدم ، والحشم ، لكن ليست هذه هى حياة أولاد الملوك ، والأمراء دائماً.. تعيش فزارا فيليبس حفيدة ملكة انجلترا ، وابنة الأميرة آن حياة مختلفة كل الاختلاف عن حياة القصور ، فهى أقرب لأى مواطن عادي يعيش وسط اسرته الصغيرة ..


الاميرة زارا البالغة من العمر 34 سنة متزوجة من بطل الرجبى السابق ميك تيندال ولديها ابنة صغيرة تدعى مايا تبلغ عاماً واحداً .. وتعيش زارا وأسرتها فى بيت صغير وسط المزارع الخضراء بالقرب من منزل والدتها ، حيث اسطبل الخيل ، فهى مثل والدتها بطلة أوليمبية فى رياضة الفروسية .


لكن فى حياتها العادية ، تعيش كزوجة ، وأم بسيطة تستيقظ فى السابعة صباحاً قبل ابنتها الصغيرة ، وتخرج للتريض مع كلابها الثلاثة .


وفى الثامنة تستيقظ مايا لتبدأ الام فى ممارسة دورها فى الاهتمام بابنتها الصغيرة ، فتعد لها وجبة الإفطار ، وأحياناً يشاركهما ميك تناول طعام الإفطار لكنه فى الفترة الأخيرة لديه العديد من الأشغال التى تجعله يغيب كثيراً عن البيت .


لكن تبقى زارا التى تعتنى بابنتها الصغيرة ، وتذهب مايا يوماً فى الاسبوع للحضانة ، وتحرص الأم على توصيل ابنتها لكنها تتأخر دائماً عن موعد الحضانة .


وبعد أن تنتهى زارا من مهام الصباح اليومية تبدأ فى ممارسة رياضة الفروسية التى تعشقها ، وهى تستعد من الىن للمشاركة فى الأوليمبيات القادمة ، فهى فارسة من الطراز الأول ، حصلت على العديد من الجوائز فى رياضة الفروسية على المستوى الفردى أو الفرق ، فضلاً عن حصولها على ميدالية أولمبية .


مائدة الغذاء


وبعد الظهر تتجمع الاسرة الصغيرة على مائدة الغذاء ، ورغم أن زارا لا تتبع نظاماً غذائياً ، فهى تحرص على تناول الطعام الصحى ، وعدم الإكثار من تناول المواد النشوية والسكرية .


وفى المساء تجهز زارا مايا للنوم ، وبعد ذلك تتناول هى وميك العشاء ، ثم يشاهدان أحد الأفلام ، وهى تعشق قصص الجرائم خاصة الأعمال الدرامية القديمة .


وعندما تدق الساعة العاشرة تذهب غلى السرير لتنام ، فالغد ينتظرها بجدول عمل مزدحم .


ورغم من بساطة حياة زارا حفيدة ملكة انجلترا ، والتى لا تخلو من بعض المتاعب ، فهى سعيدة بحياتها ، ومع زوجها ميك الذى يؤكد على مدى التفاهم بينهما ، وإنه يفهمها جيداً ، ويعرف ما تحس به .