محمد سالم للستاند أب كوميدى مظلوم إعلاميا

27/05/2015 - 12:14:10

محمد سالم محمد سالم

حوار : محمد فتيان

إذا أخذتك قدماك إلى ساقية الصاوى الزمالك وشاهدت ما يقدمه الفنان محمد سالم من فن «ستاند أب كوميدى» من خلال شو «واخد بالك»، الناطق باللغتين الفصحى والعامية ستصيبك حالة من هستيريا الضحك.


هذا الفنان بدأ مشواره عام ٢٠٠٧ فى كثير من العروض على مسارح الجامعات والمدارس فى مدينة الإسكندرية. وفى عام ٢٠٠٨ قرر نقل نشاطه إلى القاهرة، وبعدها بعام واحد فاز بجائزة أحسن كوميديان فردى فى الوطن العربى فى مهرجان عمّان للكوميديا الفردية، وفى عام ٢٠١٠ ظهر سالم على قناة موجة كوميدى ببرنامج موجة ستاند أب ثم توالت عروضه فى كل من الولايات المتحدة الأمريكية والإمارات والأردن والبحرين وسوريا والكويت.


بداية.. هلا عرفت القراء معنى ستاند أب كوميدى؟


هو عبارة عن قالب تعبيرى ساخر يؤدى أمام الجمهور على الهواء مباشرة فى أندية مخصصة للكوميديا أو على المسرح، وهو يعتمد على إطلاق النكات الناقدة الواخزة من خلال ممثل وحيد قادر على الاسترسال فى مونولوج هجائى للظواهر الاجتماعية المعوجة، وهو اتجاه نقدى جماهيرى انتشر بسرعة فائقة فى الفترة الأخيرة.


متى بدأت مشوارك مع هذا اللون من الفن؟


بدأت مشوارى مع «ستاند أب كوميدى «باللغة العربية العامية عام ٢٠٠٧ فى الإسكندرية من خلال كثير من العروض على مسارح الجامعات والمدارس فى هناك. ثم بعد ذلك توسعت فى تأدية هذه العروض حين نقلتها إلى القاهرة عام ٢٠٠٨ .


ما المعوقات التى واجهتها وأنت تقدم لونا فنيا غير معروف؟


طبعا كان هناك أناس لا يفهمون هذا النوع من الفن عندما بدأته عامى ٢٠٠٧ /٢٠٠٨، فكنت أعانى حتى أوصل للجماهير «يعنى إيه استند أب كوميدى»، والناس بدأت تعرفه أكتر لما عملت موجة استند أب على فضائية موجه كوميدى، الجمهور كان يعتقد وقتها أنه من الصعب على شخص واحد أن يقدم عرضا كوميديا بمفرده لمدة ساعة، حتى حينما ذهبت إلى ساقية الصاوى، قالوا لى نفس الكلام لكن عندما جربوا أعجبهم العرض جدا لدرجة أن الأستاذ محمد الصاوى هو الذى قدمنى بنفسه.


هل تقوم بتجهيز الشو قبل تقديمه؟


طبعا لكنى أقوم أيضا ببعض الارتجال فى معظم الشو وهذا يتأتى مع الخبرة وتفاعل الجمهور، وحتى أرتجل لابد وأن أكون قد أعددت بعض النقاط الأساسية، التى سأتحدث فيها، ولاشك أن هذا الموضوع مرهق جسديا وذهنيًا.


هل العرض أو الشو لابد أن يعتمد على السخرية من مواقف سياسية؟


أقدم «كلين شو» أو كوميديا نظيفة، والعرض الخاص بى بعيد عن ٣ أشياء السياسة والدين والجنس، الكوميديا التى أقدمها تعتمد على مواقف حدثت معى فى الحياة، لكن بعيدا عن السياسة لأنى لا أحبها، وكذلك الدين لأنه حرام ولا أقترب من الجنس لأنى «حابب أخواتى يتفرجن عليا وكذلك والدى ووالدتى.


ألم تعرض عليك المشاركة فى أى عمل فنى؟


نعم عرض على الكثير لكن الـ»ستند أب كوميدى» فن مستقل أو منطقه خاصة، هو أيضا موجود ومعروف فى العالم لكن الإعلام مقصر فيه، وفن «مش واخد» حقه ويجب تسليط الضوء عليه


هل حصلت على جوائز؟


فزت بجائزة أحسن كوميديان فردى فى الوطن العربى فى مهرجان عمّان للكوميدية الفردية سنة ٢٠٠٩.
ما طموحك ونظرتك للمستقبل؟


أنا قدمت عروضا كوميدية فردية فى ٦ دول من ضمنها الولايات المتحدة الأمريكية وعلى مستوى الوطن العربى فى الإمارات والأردن والبحرين وسوريا والكويت .
وهدفى هو الانتشار والاستمرار فى تقديم كوميديا نظيفة تتقبلها كل الأعمار.