الحرب الباردة فى اتحاد المصارعة حسن الحداد لــ«المصور» : البطولة الإفريقية فرصة جابر الأخيرة

20/05/2015 - 2:25:17

كرم جابر كرم جابر

حوار : محمد أبوالعلا

الصراع المحتدم بين رئيس اتحاد المصارعة حسن الحداد واللاعب الأولمبى حسن الحداد، وصل إلى طريق مسدود بين الطرفين، ولكن بريقا من أمل بدأ يسطع بعدما قرر الاتحاد منح جابر فرصة إثبات حسن النوايا بالمشاركة فى البطولة الإفريقية أملا فى تحقيق حلم ميدالية أولمبية فى البرازيل.. التقينا مع حسن الحداد رئيس الاتحاد لمعرفة إلى أين وصلت العلاقة مع جابر خاصة مع اقتراب أوليمبياد ريو دي جينيرو ٢٠١٦


ما حقيقة خلافك مع كرم جابر؟


لا يوجد خلاف شخصى بينى وبين كرم، مشكلتى مع كرم تكمن فى عدم التزامه فى التدريبات مع مدربه وتأخره عدة مرات عن مواعيد التدريبات مع أصدقائه من اللاعبين بالمنتخب، لكننى أعتقد أنه حاليا بدأ فى الالتزام بالتدريبات مع المنتخب، لذا قررنا إشراكه فى بطولة إفريقيا القادمة بغية رجوع اللاعب للياقة المباريات القوية ووصوله لأعلى فورمة له فى الفترة القادمة، بعد الفترة الطويلة من الراحة السلبية، التى خضع لها فى الفترة السابقة وابتعاده عن ضغط المباريات سواء المحلية أو الخارجية لمدة طويلة، لذلك قرر الاتحاد الدفع باللاعب للمنافسة على بطولة إفريقيا فى وزن ٩٧ كجم، حتى نستعيد اللاعب مرة أخرى للمنافسات الخارجية القادمة، وستكون هذه البطولة بمثابة الفرصة الأخيرة له حتى يثبت أنه جدير بالتواجد فى هذا المكان، أما إذا أخفق فى هذه البطولة ولم ينفذ ما يطلب منه، لا أعتقد أن الاتحاد سيستعين به مرة أخرى فى المنافسات القادمة.


هل تنتظر ميدالية أولمبية من كرم جابر فى ريو دى جانيرو ٢٠١٦؟


أتمنى ذلك نحن كمجلس نسعى لتجهيزه، فى الفترة الحالية وحتى موعد الأولمبياد وبالفعل قمنا بالاتفاق على إقامة عدد من المعسكرات الخارجية فى عدد من الدول الأوربية أبرزها دول روسيا وبولندا والمجر، وهؤلاء الدول من أهم وأكبر الدول فى لعبة المصارعة حاليا، الاتحاد قدم كل الدعم المطلوب تجاه اللاعب حتى يسترجع هذا البطل الأولمبى مجده السابق، عندما حقق ذهبية أثينا ٢٠٠٤ وفضية لندن ٢٠١٢، وعليه أن يثبت بالفعل أنه بطل مصرى حقيقى منتم لبلده.


ماذا ينقص كرم جابر حتى يحصل على ميدالية فى بطولة ٢٠١٦؟


ينقصه أن يلتفت ويهتم بالمصارعة فقط، ويقوم بالتدريب بأقصى جهد، مشكلة كرم جابر أنه مشتت فى كثير من الاتجاهات بجانب لعبة المصارعة، التى هى سبب شهرته ومعرفة الناس به، لكنه للأسف مهتم بالبيزنس أكثر من اللعب والتدريب، لقد علمت فى الفترة السابقة أنه قام بافتتاح صالة للألعاب الرياضية «جيم خاص» يستثمر بها أمواله، وأعتقد أن هذا الأمر يأخذ من وقته الكثير هو مازال يمارس اللعب حتى الآن، لذا يجب عليه المحافظة على تركيزه وتدريبه وعدم تشتيت نفسه بأشياء أخرى مثل البيزنس واللاعب الأولمبى فى العالم لا يفكر إلا فى تدريبه ولا أعتقد أن جابر سيحصل على ميدالية ذهبية، وإذا حصل على ميدالية ستكون ميدالية برونزية، وهذا سيكون إنجازا أيضًا.


البعض يقول إن حسن الحداد لا يحب كرم جابر ما «تعليقك»؟


هذا كلام غير صحيح بالمرة، لقد كنت أول من قام بتصعيد جابر للعب مع المنتخب عندما كنت مدربا فى ذلك التوقيت بعد اعتزالى اللعب مباشرة، وبالفعل قمت بالدفع به فى دورة ألعاب البحر المتوسط المقامة بإيطاليا فى ذلك الوقت، وكان أصغر لاعب يتواجد بالبطولة، ثم أرسلته للعب فى بطولة العالم فى موسكو، ثم بطولة العالم فى فرنسا جميع هذه البطولات كان كرم لا يتعدى ٢٠عاما، وهذا ردى على من يروج لمثل هذه الشائعات.