في دورته الـ 13 مهرجان المسرح العربي يعلن عن مشاكله

18/05/2015 - 10:18:55

صورة ارشيفية صورة ارشيفية

كتب - محمد جمال كساب

كشفت الدورة 13 لمهرجان المسرح العربي عن الكثير من المشاكل التى يواجهها المسرح المصرى عموماً ولدى الشباب خصوصاً، والتى تتكرر فى أغلب المهرجانات، منها تكرار تقديم النصوص القديمة التى سبق وأن عرضت مئات المرات مما يصيب الجمهور والمبدعين والإعلاميين بالملل ويحبط أغلبية الشباب وعدم قدرتهم علي البحث عن نصوص جديدة تعبر عن الواقع الذى نعيشه بعد ثورتى 25 يناير و30 يونيه.. وجاءت أزمة اعتذار عدد كبير من أعضاء لجنة التحكيم والمكرمين بسبب السياسة البراجماتية الخاطئة التى يتبعها د.عمرو دوارة مدير ومؤسس المهرجان فى طرح مجموعة من الأسماء اللامعة لكبار الفنانين حتى لو كانوا لا يحضرون من أجل جذب أنظار وسائل الإعلام التى غابت عن متابعة العروض، والنتيجة فقدان المصداقية لدى وزارة الثقافة الراعية لهذه الدورة.


وكشف د. عمرو دوارة مدير المهرجان عن السبب فى اعتذار بعض المكرمين وأعضاء لجنة التحكيم يقول عمرو دوارة: هناك ظروف طارئة أدت للاعتذارات فدولة العراق تعذر مجيئها لتقديم عرضيها بسبب الظروف المضطربة التى تمر بها، والعرض الليبى والمخرج سعد محمد المغزولى عضو لجنة التحكيم واجهوا صعوبة فى إنهاء تأشيرات السفر لعدم وجود سفارة مصرية بليبيا، فتم استبداله بالفنان خدوجة صبرى، وأصيب الفنان عزت العلايلى رئيس لجنة التحكيم بوعكة صحية، وجاء المخرج عبدالرحمن الشافعى بدلاً منه، وانشغلت الفنانة سوسن بدر بتصوير مسلسلاتها فتم استبدالها بالفنانة منال سلامة بعضوية لجنة التحكيم، وباقى المكرمين حسن حسنى، صلاح عبدالله وهالة فاخر لم يحضروا دون إبداء أسباب.


ويؤكد دوارة أن المهرجان شهد إقبالاً جماهيراً كبيراً، وتميزت العروض التى طرحت موضوعات مختلفة تتماس مع الوضع الراهن فى الوطن العربى وعن السبب فى تكرار النصوص بالمهرجان يقول دوارة "العرض المسرحي يتغير اعتماداً على الرؤية الإخراجية التى يقدمها من خلال النصوص العربية القديمة لكبار المؤلفين، ورغم تكرار بعضها إلا أنها قدمت برؤى جديدة، وهناك نصوص جديدة أيضا"