د. هاجر سعد الدين فى حوار خاص عمــر بن الخطــاب ســر العصـــر الـذهبى لإذاعــة القـــرآن الكــــريم

13/05/2015 - 11:28:22

الزميلة ولاء جمال في حوارها مع د . هاجر سعد الدين الزميلة ولاء جمال في حوارها مع د . هاجر سعد الدين

حوار : ولاء جمال

أما ما ينفع الناس فيمكث فى الأرض استنادا إلى هذه الآية كرست دكتورة هاجر سعد الدين حياتها للدعوة الإسلامية بما يفنع الناس سواء لمستمع إذاعة القرآن الكريم أو من يعمل فى هذه الإذاعة من أصغر عامل إلى أكبر من فيها. هي أول امرأة تتولى رئاسة إذاعة القرآن الكريم لمدة عشر سنوات شهد الجميع بدروها في تدشين فترة العصر الذهبى لهذه الإذاعة التي تدخل كل البيوت. الجميع تربى على صوتها  منذ الطفولة .عندما تجلس معها تشعر بالصدق الغزير. عندما تقابلها فى الأستديو تشعر أنك تعرفها منذ زمن بعيد. إلى نص الحوار حوار:


كيف دخلتِ إذاعة القرآن الكريم؟


كنت نائبة لرئيس إذاعــة القرآن الكريم ســنة 1917 وبعد إحالة رئيس شــبكة إذاعة القــرآن الكريم فــى ذاك الوقت إلى المعاش كنت أمارس عملى كرئيس لإذاعة القرآن إلى أن صدر القرار ســنة 98 وكان أول شــىء أقدمت عليــه واعتبرته نصرا كبيرا أننا ننقل الصلاة مباشــرة من بيت المقدس ووقتها وافق حمدي الكنيسى رئيس الإذاعة فى ذاك الوقت على إرسال المذيع ســعد المطعنــى ليقوم بذلــك من القدس فــى ذكري الإســراء والمعــراج وكان أبو بكــر عبدالمعطى في الســعودية وكلمته وطلبت منه نقل صلاة ة العشــاء نقلا مباشرا من مسجد الرســول صلى الله عليه وســلم،  وصورنا للمســتمع ماذا حدث فى تلك الليلــة العظيمة المباركة وكانت لهــا صدى غير عادى وأول خطبة إذاعية وفقت فيهــا وكان هذا اليوم من أروع الأيام التى شعرت فيها بســعادة فى حياتى وكانت أول طلعة وأحببت أن أصور للمســتمع (ليلة الإســراء والمعراج) كما جاء في كتابه العزيز (سبحان الذى أســرى بعبده ليلا من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى) ثم معراج الرسول (صلى الله عليه وسلم من المســجد الأقصى إلى الســماوات العليا وبعدها احتفلت بمرور 14 ) قرنا على دخول الإسلام إلى مصر.


وكنت أقدم برامج ننتج من خلالها مســيرة الفتح الإسلامي ونقلنا في بيت المقدس التراويح، وهــذه كانت أول مرة تحدث فى تاريخ الإذاعة المصرية وليست إذاعة القرآن الكريم وبعدها كذلك في المســجد الأموى فى ســوريا ثم صــاة التراويح من مسجد عبدالله فى الأردن ومسجد الراشــدية فى الإمارات ومن مسجد محمد الخامس فى المغرب أى أننا فى رمضان فقط كنا نتقل في بلدين اسلاميين بجانب العشر الاواخر كانت فى مكة المكرمة والمدينة المنورة فأحتفلنا بالفتح الإســامى على مدار أربع سنوات في رمضان.


ترى كيف كانت مدة رئاســة هاجر ســعد الديــن كأول إمرأة لإذاعــة القــرآن الكريــم ومــا الصعوبــات التــى واجهتها من العاملين فيها؟.


أذكر أننى أول ما التحقت بالعمل كمدير عام بالأسرة بإذاعة القرآن الكريم كنت أراجــع للمذيعين النصــوص قبل وقوفهم أمام الميكروفون وباســتمرار أعمل لهم اجتماعات وأقول لهم عند قراءتكم للنصــوص لايقولون تقديــم د. هاجر والمقصود مصلحتكــم أنت والشــبكة وبالإقناع أحســوا بتفان في شــغلى وبترابط بينهم فــى الأول حتة الحب لم تكــن موجودة ويعنى إيه كل حاجة الدكتورة تراجعــه ؟ ووجدوا أن كل ما أقوم به في شــغلى لوجه الله وليس لى فيــه مصلحة ومفيد بالنســبة لهم حيث يقــال البرنامج إعــداد وتقديم فلان الفلاني ولايشــار إلى على أســاس أننى خارج الكواليس عندمــا توليت منصب رئيس لشــبكة إذاعة القــرآن الكريم ربنــا وفقنى في تقديــم برنامج (فقه المرأة) وكان هذا أول مرة فــي تاريخ الإعلام عموما لأننى عندما فكرت في تقديمه بادئ الأمــر لقى بعض المعارضين له وحجتهم وقتها (مافيش حاجة اســمها فقه المــرأة والرجل) ثم صممت على خروج البرنامج إلى النور مع فضيلة الشــيخ عطية صقر يرحمــه الله وكان مــن أروع البرامــج وأنتشــر الموضوع والحمد لله كان فقــه المــرأة أول برنامج من نوعــه وكان هذا ما ينقص إذاعة القــرآن الكريم حيث إننى انتظــرت كى أري ما ينقص الشــبكة كي أقدم،  وقدمــت فيه كل القضايــا الخاصة بالمرأة بحساسية شديدة.


ما هو المبدأ الذى كنت تسيرين عليه فى رئاسة هذه الإذاعة الكبيرة وكم كانت مدة رئاستك لها؟


فى أواخر 96 إلى 2006 حوالى عشــر ســنوات وبشــهادة المذيعين كانت فترة خصبة ثرية شــعروا فيها بالأمن والأمان والانتماء لشــبكة القــرآن الكريم لأننى انتزعــت لهم حقوقهم وفعلا الحمد لله وإلى أن تركت مقعد رئاســة الشــبكة لا يوجد مذيع لم يسافر فى مهمة عمل للخارج.


أهم شــىء أيضا أننى عندما توليت هذا المنصب غيرت مدة الــدورة الإذاعية المعــروف أنهــا كل ثلاثة أشــهر عملت دورة إذاعية خاصــة بإذاعة القــرآن الكريــم وتركت حكايــة الثلاثة أشهر أول الأمر مثلا شهر محرم كان له برامج خاصة ومسابقة له بعده ربيع الأول وهذا شــهر الرســول عليه الصلاة والسلام ومولــده فيه جعلت لــه دورا خاصــة بمســابقته أى خرجت من الشكل التقليدى كذلك. رجب (فيه الإسراء والمعراج)، ورمضان له برامج خاصــة، نفس الأمر بعــد رمضان موســم الحج كانت دورة خاصة بموســم الحج بالنســبة لمبدئي كان الماجيتســير الخاص بي هو (فقه عمــر بن الخطاب وهــو كان عادلا لأقصى درجة، وأنا مشيت على هديه.


ولماذا اخترتى الماجستير فى عمر بن الخطاب بالذات؟.


أنا قسم فقه عام كلية البنات جامعة الأزهر وكنت من أوائل الدفعات التى تخرجت حيــث كنت ثانى دفعة مــن كلية البنات لأن الكليــة كانــت جديــدة زميلتى الدكتــورة عبلــة الكحلاوى والدكتورة ســعاد صالح والحقيقة بالنســبة لعمر بــن الخطاب لأنه شخصية مهمة جدا ولها ولها تاريخ مؤثر فى الدولة الإسلامي فأنا اختــرت فقه عمر بــن الخطاب لأنه كان فى أساســه العدل مع الرعيــة فأخذت هــذا مبدأ فــى تعاملــي مع مذيعــى إذاعة القرآن الكريــم والعاملين جميعهــم بداية من أكبــر رأس إلى العمــال الصغار. وبــدأت إذاعة القــرآن الكريم تعتبــر منظومة واحدة يعمل الكل فى انتماء لها فى حب واطمئنان أنه ســيأتى له الخيــر لغاية عنده كان مــن ضمن النجاحات أننــا كنا نغطى المؤتمرات والمســابقات القرآنية فى الدول الإسلامية فاطلاقا لم يكن أحد يدخل يقول لى أريد أن أســافر يا دكتورة أنا كنت واضعة خريطــة بالأقدميــة، وأن جميعهم كان يســافر لدرجة أنني كنت أعرض على فلان اقول له تسافر كذا يقول لي: لا أنا عندى ظروف في البيت.  دعينى للمؤتمــر القادم لأنه يعلم أنه بالتأكيد سيسافر وأن فرصته ستعوض هو متأكد أننى كرئيس إذاعة سأسفره مرة أخرى وأنه واثق فى عدلى معه. أهم شــىء إخــاص النيــة إذا الإنســان أخلــص النيــة ربنا سيوفقه في كل أموره أنا وفقت الحمدلله بإخلاص نيتى في أن أخدم إذاعة القرآن الكريم.


هل تتصورين أنه حتــى الذهاب للدكتور لــم أكن أذهب له بســبب أننى أســتحرم أن أتحدث من تليفون المكتــب لتأكيد الحجز ولم يكن وقتها الموبايلات ظهــرت إلي هذا الحد، دقتى في التعامــل فكنت واخدة عمر بــن عبدالعزيز نبراســا في هذا الموضوع  لما كان يوقد الشــمعة يتكلم في أمــور الدولة، لما كان يتحدث فى أمور بيته يطفئ الشــمعة ويقول هذه الشمعة تخص أموال الدولة.


فكنت أســتحرم جدا أى شــىء غلط فكنت أتحــرى الدقة فى الحرام والحلال فتصــورى أن تتحررى الدقــة وتخلصى النية لله لهذه الدرجة ربنا كان موفقنى بطريقة غير عادية عندما يقولك نجاح تلو نجاح لم أكن مصدقة نجاحات كثيرة.


ما هى الانفرادات وأكبر الإنجازات التى قمت بها وكانت غير موجودة فى شبكة إذاعة القرآن الكريم؟


- مثلا عندما وصلت كمدير عام عملــت مكتبة تضم أمهات الكتب الإســامية بحيث تكون في متناول جميع مذيعى إذاعة القرآن الكريم بدلا من أن يشــتروا كتب من الخــارج ويبحثون عنهــا، هــذا بجانــب المكتبــة الأم للإذاعــة ككل كذلك قمت بتثبيت مواعيد البرامــج وهذا كان غير موجود مــن قبل، أيضا قرآن الســهرة كان من المســتحيل أن يتم اســتبداله ويوضع مكانه ســهر أو أمســية كان قرآن الســهرة عنــدي ممنوع من المساس به وهذا كان يحدث.


هل قابلتى الشيخ الشعراوى أو عملت معه أحاديث؟


لم أقابــل الشــعراوى إلا مرة واحــدة لأني كنــت أريد عمل برنامج معــه وأثناء وجودى بالبرنامج العــام كان رمضانيا وبعد موافقته في آخر لحظة عين كوزير أوقاف لكن عملت شغل حلو له من خلال اللقــاءات الموجودة ثــم أننا كنا أول شــبكة تذيع ختم الآذان بصوت الشــيخ الشــعراوى وأنت الآن تشــاهدينها وتســمعينها على جميــع الشــبكات والإذاعات والقنــوات ختم الآذان للشيخ الشعراوى ولم تكن موجودة ولكننا السباقون فى هذا الموضوع أيضا أدعية الشــعراوى المنتشــرة على مدى 24 ساعة هذه أدعية أنا من وضعها وســجلها وكان من له الفضل فى تسجيل أحاديث الشــعراوى هو الزميل محمد عوض كذلك طالبت أن يكون هناك برامج باللغــة الإنجليزية فأنا لا أحب أن اتعامل مع الإســام كمتهــم وأدافع عنه ولايهمنــى أن أعرض الإســام الحقيقى بحيث ان المستمع يســتفيد وعملت برنامجا باللغة الإنجليزية كنت أعده والمذيع الذى يقدمه محمد إسلام وهذا من البرامج الموجهة.


هل عندك أولاد؟


نعم الحمدلله عندي ثلاثة أولاد


كيف كنت تحققين كل هذا النجاح مع مسؤليتك في البيت؟


اهم شي اخلاص النية والحمد لله كان حامــد زوجى لواء مهندس وقد ســاعدنى فى أن أخد الماجيســتير وقتها لم يكن الكمبيوتر والبرنتر لكن كان فيه كتابــة على الآلة الكاتبة وكل ما أكتب فصــا أو بابا يأتى معــى للدكتور ليلا ونعود الســاعة الواحدة ليصحح معى الدكتور ما كتبتــه كذلك كلما كتبت بابا كان حامد يذهب به للآلة الكاتبة وبالنســبة للأولاد والبيت أنا فى طبعى لا أحب الخروج حتي إلى الآن بعــد أن خرجت معاش بيتوتيــة فلما كنت أعود إلــى البيت كانت حياتــى بيتى أول ما يرجعوا عن المدرسة خلاص حياتى معاهم وأنا حسيت أننى لم أقصر فى واجباتى نحو أولادى ولا زوجى.


ما هى مهنة والدك وكيف كان تأثيره في حياتك؟


والــدى كان مــن أوائل صنــاع النســيخ في مصــر وكان له مصنع نســيج وله نزعة دينية جــدا كان نفســه أن عمي يدخل الأزهر لكن عمى لــم يوافق وأصبح ضابطا بعــد ذلك وأنا كنت في شــبين الكــوم أخــذت الثانوية العامة قســم علمــى وكان نفســه أدخل الأزهر وكنت أحبــه جــدا وتنفيــذا لرغبته دخلت الأزهر ولما وافقت فرح جدا وأشــترى لى كتبا فــى الفقه وإحياء علوم الدين فكانــت فرحته لا تقدر فبدأت أحفــظ القرآن فأهم شــىء أن نحفظ الثلاث أجزاء للدخول للكلية وفعلا حفظت جزء عامة ودخلت ووفقت ونجحت وكان والدى يأتى معي يوميا وأنا أمتحن ويجلس معى فى الكلية ليطمئن علىّ أثناء الامتحانات.


ولكن هل كان حلمك أنت الأزهر؟


بصراحة كنت أتمنى وقتها أن أدخل إقتصاد وعلوم سياسية لدرجة أننى كنت للأســف أطبع كروت وأكتب فيها هاجر ســعد الدين سفير مصر مثلا في إنجلترا اكتبها هكذا:  دلع، وأعطيها لأصحابى لكنى لم أحصل على مجموع  كلية الاقتصاد والعلوم السياســية وهذا أيضا بفضل الله واســتخرت ربنا وشــعرت أن كليــة البنات أحســن شــىء ودخلت بحــب ورضا تام وســعادة ووفقت كنت متقدمة فيها.


ووالدتك كيف كانت معك؟.


أمي طبعا كان لها الفضل علينا في أنها ربتنا تربية صالحة جدا كان أهم شــىء عندهــا التربية كانــت دائمــا من ضمن مقولتها لنا أن التربية فضلوها عن العلم ولذلك الوزارة أسمها وزارة التربيــة والتعليــم وليــس التعليــم والتربيــة لأن الأدب فضلوه عن العلم. أمنــا كانت تنقل لنا الدين بصورة مبســطة جدا والخلاق وكانت باستمرار ونحن صغار توصلنا لباب السلم ونحن ذاهبون للمدرسة لأن الواحدة الحقيقة تربيت في عيشة رغدة فيلا كانت رائعة الجمال كانت أمي توصلنا وتنتظرلنا لغاية لما نطلــع فى باب البيــت وتقول لنا أهــم حاجة الأخلاق وتقــول إننى صــورة مصغرة لمصر لما ســنك 5 أو 6 ســنوات وتخرجين مــن البيت ووالدتــك تقولك انتــي بتمثلى مصر فى اذنك أى لابد أن  تكونى ممتازة وشاطرة وأخلاقك جميلة والله  يرحمها وهى سافرت الحج كثيرا وفى سنة من السنوات لم تعد ودفنت فى البقيع.


والدى رحمه الله علمنــا كيف نتأمل ونتدبــر فى ملكوت الله كان باســتمرار مثلا إذا رآنا جالســين يقول : أنظــروا إلى هذه الشــجر. إنها مثل الدنيا فيها المرتفع والمنخفض ومرّة يقول إنها مثل الدنيا فيها الناشــف والأخضر والآخر إنها تســبح ربنا كان يدعونا بأستمرار بالتأمل والتدبير فى ملكوت الله.