أحمد درويش : ميزانية الفرد 13 قرشاً في خمس محافظات

11/05/2015 - 11:00:59

 احمد درويش احمد درويش

كتب - هيثم الهوارى

قال أحمد درويش مدير عام إقليم غرب ووسط الدلتا الثقافي إن ميزانية الإقليم قليلة جدا لا تكفى وقد أجريت دراسة توصلت فيها إلى أن عدد سكان المحافظات التي تتبع الإقليم حوالي 20 مليون و850 ألف في خمس محافظات والميزانية الموجودة للأنشطة حوالي 2 مليوناً و650 ألفاً جنيه تقريبا فوجدت أن نصيب الفرد في السنة من الثقافة 13 قرشا وقد أرسلت هذه المشكلة إلى وزير الثقافة حينما طلب منا تقريرا عن المشاكل وحلها وكان الحل الذي انتهيت إليه في دراستي أن وزارة المالية يجب أن تعيد المخصصات المالية لوزارة الثقافة وكذلك زيادة ميزانية الإقليم حتى نستطيع أن نقدم الأنشطة في كل المجالات.


فنحن في حاجة إلى 10 ملايين جنيه للأنشطة فقط وهى ليست كثيرة على خمس محافظات بخلاف ميزانية الصيانة والمرتبات التي يجب أن تزيد أيضا والتي تصل إلى مليون جنيه في العام لصيانة جميع المباني والأجهزة وأثاثات في الخمسة فروع والتي تحتوى على 120 موقع ولو قسمت المليون جنيه سنجد أن تكلفة صيانة كل الموقع تصل إلى 6 آلاف جنيه فهل هذه الميزانية تكفى؟


نحن نعمل بلائحة الأنشطة منذ عام 97 المختصر أن الميزانية قليلة ويطلب منا عمل أكثر من الميزانية كما وكيفا


وأضاف " درويش " منذ تسلمت عملي مديرا للإقليم وضعت خطة اشتملت على:


الاهتمام بالفرق التي كاد يسقط اعتمادها نتيجة عدم الاهتمام الفني والمالي وبدأت في تحفيز المدربين للبحث عن فنانين وكذلك أعضاء الفرقة وتنظيم عمليات صرف مستحقات الأنشطة والمتعاملين مع الإقليم فدورنا ليس فنيا فقط ولكن أيضا ماليا وإدار وتذليل العقبات المالية والإدارية أمام المبدعين والرواد والبعد عن المركزية والبيروقراطية واستخدام الأساليب الحديثة والمباشرة في الاتصال فمثلا تواصلت مع الإدارة المركزية للبحوث والإدارة المركزية المالية وأحضرت ملابس وجهزنا فرقة صلاح الدين للموسيقى العربية أطفال نفس الشىء مع فرقة كفر الدوار التي تفتقر للملابس منذ أنشئت وكذلك التنسيق مابين الفروع لسد احتياجاتهم بالتعاون بين الفروع في الأنشطة الفنية.


كما لدينا خطة وبرنامج لصيف الفنون يبدأ في 5 يونيو المقبل وحتى 15 سبتمبر ومشكلته انه سيواكب شهر رمضان الكريم ونهاية سنة مالية وبداية سنة مالية جديدة بمعنى انه لن تكون هناك مخصصات مالية قبل شهر أغسطس على الأقل .


لدينا أزمة في المسرح وكان من المفروض على وزارة الثقافة أن يتم الاهتمام بهذا الأمر كثيرا والانتهاء من قصر ثقافة الانفوشى الذي يوجد به مسرحان سيحل المشكلة ولن يجعلنا في حاجة لمسارح الجهات الأخرى.