"الكهرباء" تستهدف توليد 67% من التيار عن طريق الطاقة المتجددة

10/07/2014 - 11:01:35

صورة أرشيفية صورة أرشيفية

تقرير:رانيا سالم

دفعت ازمة انقطاع الكهرباء المتكررة قطاعات وزارة الكهرباء إلى التوسع فى مشروعات الطاقة المتجددة و على رأسها الطاقة الشمسية، و تستهدف الوصول من اسهام الطاقة المتجددة إلى 20% من إجمالى الطاقة على أن ترتفع النسبة بمشاركة القطاع الخاص إلى 67%.


و أطلقت الوزارة مبادرة استخدام وحدات الخلايا الفوتوفلطية الشمسية ، من خلال استغلال أعلى أسطح المبانى التابعة للقطاع العام وتركيب اعمدة اضاءة موفرة باستخدام تكنولوجيا الليد ـLED وهى اللمبات التى تىعطى كفاءة مماثلة للمبة العادية المتوهجة ولكن بتوفير أكثر من 80% من الطاقة المستهلكة ، وهى التجربة التى أصدار مجلس الوزراء قرار بتعميمها على المبانى والوزارات الحكومية لعدد 1000 مبنى كمرحلة أولى بالإضافة إلى تعميمها أيضاً بالمبانى الإدارية التابعة للمحافظات.


يرى المهندس محمد سليم رئيس الإدارة المركزية لمراقبة الأداء  أن مصادر الطاقة المتجدة الشمسية أو الرياح أو الحيوية مصدر يسهل تنفيذها و الحصول على مردود سريع منها مقارنة بمحطات توليد الطاقة التقليدية، فانشاء  محطات لتوليد الطاقة الكهربائية عبر خلايا "فوتوفلطية" شمسية تنتج 80 إلى 100 ميجا وات لا تحتاج سوى 6 أشهر.


مؤكداً على أن تنفيذ مجموعة شمسية و ربطها بالشبكة الكهربائية على مستوى الجمهورية لابد أن يخصص له  جهة إدارية وطنية تتولى متابعة وتحليل إنتاج هذه المجموعة لتحسن إدارة المجموعة و حتى تشكل ضرر على الشبكة الكهربائية التقليدية.


7000 ميجا وات هى حجم الطاقة الكهربائية المولدة من الطاقة الشمسية و الرياح فى 2020كما بين سليم فى حالة التوسع فى استخدام مصادر الطاقة المتجددة وبهذا سيقفز الإنتاج المصرى بأكثر من 6500 ميجا وات، فلا يزال انتاجنا من الطاقة المتجددة لا يصل 500 ميجا وات، مضيفاً إلى أن حتى بهذه القفزة لا تمثل الاستخدام الأمثل للإمكانيات المصرية، فمصر تعد من أفضل البلاد الصالحة لأنتاج الطاقة الكهربائية من الخلايا الفوتوفولطية فسطوع الشمس طوال النهار و لا يوجد غيوم سوى فى فترة الشتاء ، وبالتالى حجم الإنتاج المصرى يمكن أن يزداد.


ويشير سليم أن عدة دول شكلت قفزات كبرى فى انتاجها للطاقة الكهربائية من مصادر الطاقة المتجددة ومنها الصين انتجت 1.8 جيجا وات فى 2013، و اليابان 6.9 جيجا وات، واكتفت أمريكا ب4.8 جيجا وات أما ألمانيا فانتجت 3.3 جيجا وات، وعلى مستوى الدول العربية أنشأت المملكة العربية السعودية قرية كاملة تعمل بالطاقة الشمسية و تسعى للتخطيط لانتاج 60 جيجا وات مع 2050.