سعيد الهمشرى : إعادة المهرجانات الفنية المتوقفة

04/05/2015 - 11:00:46

 سعيد الهمشرى سعيد الهمشرى

كتب - هيثم الهوارى

قال الباحث سعيد الهمشرى رئيس إقليم القناة وسيناء الثقافى : أسعى حاليا لإعادة عدد من المهرجانات الفنية التى توقفت فى الفترة الماضية نظرا للظروف الأمنية منها مهرجان الاسماعيلية الدولى للفنون الشعبية وإقامة آخر على مستوى الاقليم تشارك فيه فرق الفنون الشعبية بالفروع المختلفة وسيقام فى شهر اغسطس المقبل وكذلك اقامة مهرجان الموسيقى العربية خلال الشهر المقبل فى بورسعيد و بينالى بورسعيد الدولى كما يجرى التحضير لمهرجان البادية الشعرى والذى سيقام فى شهر سبتمبر المقبل .


كما أن هناك خطة يتم تنفيذها حاليا لمواجهة الإرهاب فى المحافظات الحدودية فى الاقليم بتوظيف وتفعيل الانشطة الثقافية الموجهة لهذه المناطق والاهتمام بالمرأة السيناوية فى المقام الأول وإكسابها خبرات جديدة عن طريق بعض الورش الفنية ودمجها فى المجتمع وتصحيح المفاهيم الخاطئة والمغلوطة وكذك دمج الاطفال والشباب فى المناطق الحدودية مع المجتمع عبر مشاركتهم فى الفرق الفنية والملتقيات الثقافية وإبعاد فكرة التهميش .


وأضاف " الهمشرى ": هناك خطة لتطوير الإقليم بفروعه المختلفة على ثلاث مستويات حيث يتضمن المستوى الأول: المواقع الثقافية وقد بدأت خطة تطوير المواقع منذ ثلاث سنوات حيث تم عمل الصيانة لعدد كبير من المواقع المختلفة فى الإسماعيلية والسويس وبورسعيد وشمال وجنوب سيناء بحيث أصبحت هذه المواقع مؤهلة للعمل وهناك بعض المواقع مازالت تحت الصيانة مثل قصر ثقافة الإسماعيلية والعريش وبيت ثقافة الجربعة ببور سعيد بتكلفة إجمالية 63 مليون جنيه.


أما المستوى الثانى: خاص بالقوى العاملة بالإقليم حيث أعانى من عجز كبير فى المؤهلات العليا وقد حاولت التغلب على هذه المشكلة بعمل ندب لبعض الموظفين فى الجهات الحكومية المختلفة الى الثقافة ومحاولة إقامة دورات تدريبية مستمرة فى الشئون المالية والإدارية والحاسب الآلى وفى الحماية المدنية واعداد اخصائى الطفل للعاملين بالفروع المختلفة .


أما المستوى الثالث فيشمل: الإمكانيات المادية وذلك بترشيد النفقات ومحاولة الاستفادة من الامكانيات المادية المتاحة بعمل أكبر عدد من الانشطة الفنية او الثقافية مثل اعادة العروض المسرحية التى تم انتاجها من قبل وكذلك الاستفادة من كافة العروض المستمرة للفرق الموسيقية والفنون الشعبية وكورال الاطفال وتعزيز التعاون مع الجهات الحكومية المختلفة وفق البروتوكولات التى وقعتها وزارة الثقافة .


كما تتضمن خطة الانشطة بالاقليم عددا كبيرا من الفعاليات الفنية والثقافية التى تقدم خلال الفترة المقبلة منها اولادنا والقوافل الثقافية وصيف اولادنا وقد كان لهذه الفعاليات طابع مهم ومتخصص وقد نجحت فى الوصول الى المناطق المحرومة من الزاد الثقافى وقدمت جرعة ثقافية كبيرة للمحرومين منها.