اختفاء الروبوت سمسم ( 5 )

09/07/2014 - 11:54:55

تاليف : محسن يونس ..الاخراج الفني : حسان فاروق ..رسوم : نشوى سعيد

فى مساء اليوم الثانى لم يصدق عجيب حكاية اختفاء الروبوت سمسم، وشعر ببعض الإحراج أمام «حلم»، مع الحزن لأن هذا الاختفاء الغريب ربما شكك فى صدق حديثه عن صداقته للروبوت، وحتى معرفة اسمه، ولكن حلم هونت من كل هذا باقتراح الذهاب إلى مكتب إدارة المول، والسؤال عن الروبوت.. فكرة جيدة حلم.. ارتباكى جعلنى لا أفكر فى هذا الحل.. لا تشغل بالك عجيب.. يحدث لنا هذا، وهو حالة عادية.


نسينا الكلب شمشون، الذى ظهر فجأة جاذبا عجيب من طرف بنطاله..


كيف عرف شمشون أن صاحبه هنا فى هذا المول الذى يبعد عن بيت الجد زاهى بعدة كيلو مترات ؟


هذا سؤال.. أما السؤال الثانى، فكان أصعب: ما الذى يريده الكلب شمشون وقد ظل يجذب عجيب من بنطاله كلما أبعده يعاود نفس الفعل ؟


تعالوا معنا لنتعرف على إجابة السؤال الأول- رغم علمنا أن الكلب شمشون لا يعرفها إنما يتصرف ويسبك بطبيعته التى خلق عليها..


أثبت العلم الحديث، أن لكل إنسانٍ على وجه الأرض رائحةً خاصَّة، ولا يتشابه اثنان في رائحة، بل إن لكل من التوأمين اللذين ولدا رائحةً خاصة، فيكفي أن تقرِّب إلى أنف الكلب شيئاً من رائحة عرق هذا الإنسان الذى هو عجيب هنا - وأن يكون هذا الإنسان بين مئات الألوف من البشر، حتى يهتدي هذا الشمشون إليه، شيء لا يصدق، ولكن صدقوا، فقد تتبع الكلب شمشون رائحة صاحبه حتى وصل إلى المول..


أما إجابة السؤال الثانى فسوف نتجاوز عنها مؤقتا..


اصبروا، سوف تعرفون الإجابة بالطبع من خلال الأحداث التالية.. انحنى عجيب ليأخذ الكلب شمشون فى حضنه، ولكن حلم قالت إن شمشون يريد قول شىء ما، التفت عجيب إليها مبتسما: هل تعرفين لغة الكلاب ؟


ضحكت حلم: لا.. لا.. أنا أقلدهم فقط فى النباح..


رأى عجيب تلك اليافطة الصغيرة على جانب من أحد الأبواب مكتوب عليها  عبارة «مدير المول»، أشار إلى حلم أن تتبعه، وهو يدخل من هذا الباب..


اندفع عجيب دافعا الباب، رأى نفسه داخل مكتب الإدارة، و خمسة رجال بينهم أحد الضباط، ينظرون إليه بتركيز وصمت مدة من الزمن، بعد أن صاحأين الروبوت سمسم؟ لماذا لا يقف فى المدخل ليستقبل الزبائن ؟!


انهالت عليه أسئلة الضابط: من أنت ؟ ولماذا تسأل ؟ ومن هذه الفتاة؟ ومتى كانت آخر مرة شاهدت الروبوت ؟ هل الروبوت معك ؟


اضطر عجيب أن يذكر لقاء الأمس كاملا، وحادثة معاكسة الصبية الأربعة للروبوت..


تساءل رجل وجه حديثه للضابط: هل يمكن أن يقوم هؤلاء الصبية بسرقة الروبوت ؟


قال الضابط: لا أظن.. أظن أن من له مصلحة فى اختفاء الروبوت يريد ألا تكون شركتكم تحظى بتلك الدعاية التى يحققها وجوده..


صرف الضابط عجيب وحلم بعد أن دون عنوانهما..


فى طريق العودة لم يهدأ الكلب شمشون عن النباح فى وجه صاحبه، وكان يحمله على ساعده، مما جعل حلم تقول: إنه يتصرف بغرابة.. هل الجد زاهى بخير؟


أكد عجيب أن الجد زاهى بخير، وأنه تركه وهو يتناول كوب الشاى الأخضر الصباحى، والذى حاول أن يجعل حفيده يتناول كوبا منه قائلا إنه يحافظ على صحة القلب، ولكن «عجيب» كان فى عجلة للذهاب إلى المول بصحبة حلم كما تعرفون، فلم يتناول إلا طعام الفطور على عجل..


كان الحديث بعد هذا يدور حول عدم اقتناع عجيب فيما ظنه الضابط، رغم وجاهته، لأن الروبوت سمسم مجهز بحيث لو أراد الاستغاثة لفعل إلى جانب أنه مزود بوسائل دفاعية تمكنه من الدفاع عن نفسه، ودحر كل من يحاول سرقته أو الإضرار به، فهو يطلق دخانا كثيفا يصيب مهاجمه بالسعال المستمر والاختناق، كانت فكرة سرقة الروبوت كلها غير مقنعة..


انتبه فجأة إلى أنهما اقتربا من بيت جده زاهى، فتوقف وأنزل الكلب شمشون على الأرض، فاندفع شمشون مثل السهم داخلا إلى البيت..


إذن ما السر فى رأيك وراء اختفاء الروبوت سمسم ؟


لا أعرف حلم.. هذه أحد الأسرار الصعبة..


الروبوت كما رأيته وكما حدثتنى عنه يملك ذكاء صناعيا عال التقنية..


وما معنى هذا ؟! وما علاقته باختفائه ؟!


تضاحكت حلم: الإجابة المقنعة عند صاحبك الروبوت.. اختفاؤه مثير للريبة !!