قالوا

20/04/2015 - 9:12:45

هشام عبد العزيز هشام عبد العزيز

إعداد - هشام عبد العزيز

نحن أفراد وهناك كيانات تعبر عنا المفروض أن تحمي الصناعة.. غرفة صناعة السينما فيها منتجون وموزعون وأصحاب دور عرض هذا دورهم ولم تتقدم بمبادرة للدولة وإنما فقط تلح عن الأفلام التي تسرق وتلك قضية هامة لكنها ليست الوحيدة من مشاكل السينما هناك مشاكل وكوارث غائبة عنهم ولا يرون غير مصالحهم فقط.


علي عبدالخالق


الجمهورية


***


مصر متميزة في صناعة الدراما التليفزيونية وهناك أكثر من عمل درامي عرض في الفترة الأخيرة... واحتوي علي حلقات طويلة ونجح بقوة مع المشاهدين وهذا أكد للجميع أن هناك تميزا من جانب القائمين علي هذه المسلسلات ولم تتهم بالمط والتطويل لأنها مختلفة عن الأحداث البطيئة والمملة التي نشعر بها في الأعمال التركية.


علا غانم


الأهرام العربي


***


قبل ما تسألوني إنت فين من المسرح اسألوا فين المسرح أصلا؟ المسرح أصبح في حالة متردية جدا وأتمني أن يعود مرة أخري لكن عودتي شخصيا للمسرح أصبحت صعبة في الوقت الحالي.


وأرجو أن نعمل جميعا فنانين ومسئولين علي إزالة جميع العقبات التي تواجه مسارحنا في مقدمتها مسارح الدولة حتي يستطيع النجوم العودة من جديد إلي المسرح الذي غاب عنه الجمهور.


صلاح عبدالله


عين المشاهير


***


الفن دائما لا يقبل شريكا بسهولة ولكن الفنان أىضا إنسان له أحلامه العادية التي يتمني أن يعيشها ويحققها لنفسه ولأسرته ووسط انشغالي الدائم بالعمل يظل ولدّي التوأم مريم ويوسف هما شغلي الشاغل بل حياتي كلها وعندما تأخذني دوامة العمل أحاول اقتناص بعض الوقت لأقضيه معهما.


وبرغم الضغط النفسي والإرهاق الذي أتعرض له أثناء عملي إلا أن متعة النجاح تنسيني كل التعب.. ويكفيني حب الناس الذي لا يقدر بثمن.


هالة صدقي


آخر ساعة