على هامش الدورة 22 لمسابقة مهرجان سينما الأطفال .. تمارا الأولى فى الغناء ونور أفضل عازفة

30/03/2015 - 11:13:41

لجنة التحكيم لجنة التحكيم

كتب - محمد جمال كساب

انتهت الأسبوع الماضي مسابقة TA


KENTIZE بالتصفية الثانية بمهرجان


القاهرة الدولي لسينما وفنون الأطفال الـ 22 الذي افتتحه وزير الثقافة عبدالواحد النبوي يوم الجمعة الماضية لاختيار 16 فائزاً من الأطفال الذين تراوحت أعمارهم بين 5 و 15 سنة في الغناء والعزف للمشاركة في فعالياته المختلفة وحفل الختام.


تكونت لجنة التحكيم من الفنان عزت أبوعوف رئيسا وعضوية الموسيقار هاني شنودة والباليرينة أرمينيا كامل ود. أماني يوسف مديرة مركز الهناجر للفنون.


وتم اختيار الفائزين من بين 43 متسابقا بالمرحلة الثانية حيث تقدم 77 في المرحلة الأولي.


الفائزون الخمسة الأوائل في الغناء علي الترتيب تمارا باسم، السكندرا، هنا أحمد، هيا أحمد، هالة أحمد دهاش، وفي العزف علي البيانو رامي رءوف، ياسمين ياسر، ديفيد هاني، جولي نشأت، سارة شريف، وأربعة في العزف علي الآلات الموسيقية نورهان هاني للقانون والروسي اندريه تارييف للإيقاع الحركي ورحمة لطف الله للعود ومنحت الجائزة الخاصة للجنة التحكيم للطفلين الشقيقين.


تميزت الأعمال المشاركة باللغة العربية والإنجليزية والفرنسية والروسية بتقديم باقة حب لمصر من خلال الأغاني والموسيقي الوطنية منها جميلة "يابلدي" و"النشيد الوطني" و"أضحكقلبي دليلي"للمطربة ليلي مراد وموسيقي عمر خيرت ومحمد عبدالوهاب وبيتهوفن وغيرهم.


الفائزون


التقينا ببعض الفائزين لإلقاء الضوء عليهم:


ديفيد هاني -13 سنة- الحاصل علي المركز الثالث في العزف علي البيانو بمزجه لأغنية صدفة لعبدالحليم حافظ والأغنية الأجنبية LOVE STORY طالب بمدرسة ألفريد القاهرة الخاصة للغات بدأت موهبته في البزوغ وعمره 7 سنوات عندما اكتشفه مدرس الموسيقي وشارك فى الكثير من الحفلات وانضم لكورال الكنيسة بالمدرسة كما أن لديه مواهب متعددة في الغناء والتمثيل والعزف وشجعه والده وجدته ومن هواياته الجري والكاراتيه والسباحة ويعشق مايكل جاكسون وعبدالحليم حافظ وفيروز ووردة والممثلين العالميين توم كروز وجوني داب ويحلم بأن يكون مطربا وممثلا مشهوراً وطياراً بارعاً.


عبر عن سعادته الغامرة بالفوز بقوله إنه سيسعى ليحقق المزيد من النجاح ليرفع اسم مصر عالمياً.


أما تمارا باسل الفائزة الأولي في الغناء بأغنية LETITB فقد أعربت عن سعادتها بهذا اللقب الذي سيساعدها في تحقيق أحلامها لتصبح نجمة مشهورة.


وتمارا لا يتعدى عمرها 14 سنة وهى بالصف الثالث الإعدادي بمدرسة الألسن الخاصة للغات، اكتشف موهبتها والدها المخرج باسل مبارك وأمها المذيعة هويدا أبوضيف بقناة MBC وساعداها على التدرب على عزف البيانو والغناء بحفلات المدرسة ومن هواياتها أيضا الرسم ورقص الباليه.


أما نور هاني لطفي - 13 سنة - الحاصلة علي المركز الأول في العزف علي البيانو لأغنية "ألف ليلة وليلة" للموسيقار الكبير بليغ حمدي أشارت إلى أنها لم تكن تتوقع الفوز فى هذه المسابقة.


وهى طالبة بالصف الثاني بالمدرسة البريطانية للغات، تنبأت بموهبتها والدتها نهي كمال وعمرها 4 سنوات فاهتمت بها وصقلتها علي يد المدربة لوتبا حماد كما شاركت بحفلات الكورال بالمدرسة وتدربت في الكونسيرفتوار وشجعها الموسيقار نصير شمة عندما ذهبت للتدرب لديه في مركزه "بيت العود" كما تدربت علي يد المايسترو أمين عبدالمجيد وشاركت في احياء حفل ختام مهرجان القاهرة لسينما الأطفال عام 2009 ونالت جائزة أصغر عازفة قانون بمصر وقدمت عدة حفلات بالأوبرا ومثلت في مسلسل "سرايا عابدين" بدور ابنة الخديو إسماعيل وأعجبت جدا بمهنة الإخراج لذا تحلم بأن تكون مخرجة مميزة.


ويؤكد الموسيقار هاني شنودة علي أن الهدف من المسابقة تشجيع الأطفال علي الغناء والعزف أمام الجمهور دون خوف وأن يتبادلوا المعارف ومع الأجانب للاستفادة وتبادل الخبرات وتعزيز ثقتهم بأنفسهم وأن يصبحوا فى المستقبل نجوماً مثل أم كلثوم وعبدالحليم حافظ ومحمد عبدالوهاب وسيد درويش وغيرهم ونحن نعطي للأطفال الخبرات والأمل لكي يجتهدوا ليحققوا النجاح لكي نعلن للعالم أن مصر آمنة بفضل الله وشعبها وجيشها العظيم.. ويضيف شنودة: وضعنا معيارين لاختيار الفائزين، الأول: تقني يتعلق بجودة الأداء والموهبة والثاني: المظهر ولغة الجسد والتجاوب مع الجمهور.


ويشير إلي أن دور اللجنة اختيار المتسابقين فقط أما مسألة تنمية مواهبهم وتدريبهم من اختصاص وزارة الثقافة والأوبرا ومؤسسات الدولة المختلفة التي يجب عليها دعمهم لضخ دماء جديدة في شرايين الحركة الفنية ويواصل شنودة: فاكهة المسابقة وجود المطربة الصاعدة ياسمينا ناصر التي شاركت في التصفيات النهائية ببرنامج اكتشاف المواهب لكنها لم تفز ورغم أن صوتها جميل ويعتبر نسخة طبق الأصل من أم كلثوم وعلي الجميع دعمها.


ويعلن الفنان عزت أبوعوف عن سعادته الكبيرة باختياره رئيس لجنة تحكيم اختيار المواهب فى مهرجان سينما الأطفال الذي يراه علامة مهمة للاهتمام بالنشء الذين يحتاجون إلى الرعاية مضيفا أننا في أشد الحاجة للفنون والغناء والموسيقي لنثبت للعالم بأننا شعب متحضر خاصة وأن أجدادنا الفراعنة هم أول من اخترعوا الفنون منذ آلاف السنين ونؤكد أننا بالفن والغناء نستطيع مقاومة الإرهاب والعنف الذي تمارسه التيارات الدينية المتشددة ووجه أبو عوف نصائحه للمواهب الصاعدة بعدم اليأس من الفشل وضرورة أن يمتلكوا العزيمة والإرادة القوية علي تحقيق النجاح الذي لا يأتي بسهولة مشيرا إلي أن الدولة تسير في طريق التقدم وأنهي كلامه بتحيا مصر.


وشدد د. محمد عفيفي أمين عام المجلس الأعلي للثقافة ورئيس المهرجان علي أن هذا الحدث الضخم الذي يقام بعد توقف 4 سنوات سيشهد مزيداً من الأفلام والضيوف من كافة دول العالم وأن الأوبرا ستكون كعبة الجمهور الذواق الذي يعشق الفن ويرفض التطرف والإرهاب.