افتتاح صالون سلوى علوان الثقافي بمكتبة البلد

24/03/2015 - 9:42:02

سلوى علوان سلوى علوان

كتب - هيثم الهوارى

تفتتح الكاتبة الصحفية سلوى علوان صالونها الثقافي الأول يوم الجمعة المقبلة, بمكتبة البلد بشارع محمد محمود, ومن المقرر أن يعقد الصالون لقاءً شهريًا فى يوم الخميس الأخير من كل شهر, يجمع الأدباء والموسيقيين وأصحاب الرأي لتبادل الخبرات واكتشاف المواهب الشبابية الجديدة, ومد جسور التواصل بين الأجيال, واستثمار أحلام شباب المبدعين وتشجيعهم على مواصلة طريقهم في الحياة الثقافية بكل ألوان الفنون والإبداع, كما يسعى الصالون لنقل خبرات شيوخ الفن والأدب إلى الأجيال الجديدة من المبدعين للاستفادة بخبراتهم ومسيرتهم لحث الشباب على التميز وإنتاج الأفضل من كل أنواع الفنون, سواء فن كتابة الرواية أو القصة القصيرة أو الشعر أو المسرح, أو الموسيقى والغناء والرسم.
وتعد هذه الخطوة حدثًا هامًا في الوسط الثقافي يعيد إلى الحياة الثقافية روح الصالونات التي افتقدت في السنوات الأخيرة والتي كانت تموج بالإبداعات والمواهب التي تصنع مجتمعًا واعيًا مكتمل النضج وتفرز الجديد من الإبداعات التي ترتقي بالذوق العام بينما تلفظ كل ما هو مسيء ورجعي سواء من أفكار أو سلوكيات صارت تشوه المجتمع خاصةً في السنوات الأخيرة نتيجة غياب النخبة الواعية التي تشكل وعي المجتمعات وترتقي بمشاعر الناس للأفضل, وتحيي روح الهوية الوطنية المصرية, بدلاً من ترك شباب المستقبل فريسة للأفكار الرجعية المشوهة المتطرفة التي تجعلهم لقمة صائغة في يد جماعات الإرهاب التي تمدت في أوطاننا في الآونة الأخيرة, حيث يهدف الصالون إلى استيعاب المواهب الشبابية الجديدة واحتضان أحلام المبدعين الجدد بدلاً من إصابتهم باليأس والإحباط نتيجة غياب القدوة والفشل في توصيل رسالتهم الإبداعية للجماهير, وهو الهدف الأسمى لكل مبدع أن تصل
موهبته إلى الناس, وبدلاً من أن يصبح في كل بيت إرهابي محتمل, يصبح داخل كل بيت مبدع ومنتج وفنان ومثقف, ومواطن يعلي قيمة المواطنة ويدرك أهمية هذا الوطن.
وسوف يجري الصالون مسابقة سنوية لأفضل الإبداعات الأدبية المختلفة للشباب على أن يتم الاتفاق مع أصحاب دور النشر على طباعة هذه الأعمال لتشجيع الشباب والمساهمة في تطور إنتاجهم, فضلاً عن فتح قنوات للتواصل بين الموهوبين فنيًا والمنتجين والفنانين المهتمين باكتشاف ودعم المواهب, وهو الدور المجتمعي الذي افتقدناه خلال السنوات الأخيرة والذي أدي غيابه لتراكم المشكلات المجتمعية والنفسية.
جدير بالذكر أن خطوة افتتاح صالون سلوى علوان الثقافي بمنطقة وسط القاهرة قد لاقى قبولاً وترحيبًا كبيرًا من المثقفين والفنانين على حد سواء, لافتقاد هذا النوع من اللقاءات الثقافية الهادفة منذ سنوات.