أطلق عليها النقاد لقب أم العظماء .. سميرة عبدالعزيز: أنا وأحفادى أصدقاء

23/03/2015 - 1:12:22

سميرة عبد العزيز سميرة عبد العزيز

حوار- رشا صموئيل

سميرة عبدالعزيز فنانة قديرة وأم عظيمة ايضا علي درجة عالية من الثقافة والوعى.


عمرها الفني 50 عاماً استطاعت خلالها أن تحفر مكانة خاصة في قلوب الجمهور بأدائها العبقري المتميز الذي لم يكن إلا تجسيداً واقعياً لشخصية الأم المصرية الأصيلة..


لقبت فنياً بأم العظماء وعلي المستوي الأسري تستحق عن جدارة أن تلقب بالأم المثالية وذلك لأنها استطاعت بحنكة شديدة وحكمة قوية أن تحافظ علي الشعرة التي تفصل بين طموحها الفني وواجبها الأسري.. عندما حاورت هذه الفنانة العظيمة وجدتها كتلة متجانسة من المعاني الإنسانية النبيلة .. تتدفق منها أمومة حانية هادئة الطباع .. تعشق أسرتها وتسعي لرفعتها وفي هذا الحوار تتحدث عن الأمومة في حياتها وعلاقتها بأحفادها.. وعن علاقتها بزوجها الكاتب الكبير محفوظ عبدالرحمن الذي يشاركها هذا الحوار متحدثا عنها وعن دورها في حياته الثرية بأغنيةعارفة  لـ "علي الحجار "


ماذا يعني لك عيد الأم؟


- يعني بالنسبة لي أشياء كثيرة تحمل معاني سامية يقف لساني عاجزاً عن وصفها أو الحديث فيها لأنها أكبر من الوصف وأجل من أى تعبير ولكن عيد الأم بالطبع يوم عظيم للتكريم والعرفان بالجميل لهذه الأم التي قدمت كل ما لديها من عطاء وتضحية من أجل سعادة أولادها والجميل في هذا العيد أنه يذكر كل إنسان ينسي أمه لاهيا عنها في مشاغل الحياة أن هناك امرأة عظيمة وهبتك كل ما أنت فيه الآن وما أنت منشغل به عنه.


هناك من يتساءل لماذا الاهتمام بالأم فقط دون الأب؟


- الحقيقة أنني أقف مع الرأي الذي يقول إنه لابد أن يتحول عيد الأم إلي عيد الأسرة لأن الأب أيضا له دور كبير في التربية ولكن مع ذلك لابد أن نعترف أن العبء الأكبر علي الأم بداية من أشهر الحمل مروراً بالولادة والتنشئة ولذلك أقول إن هذا اليوم هو أقل ما يقدم للأم اعترافا بفضلها وتضحياتها الكبيرة في سبيل أسرتها وأبنائها.


ما هي مواصفات الأم المثالية من وجهة نظرك؟


- لو قمنا بمقارنة ما بين الأم المصرية والأم في الخارج سنجد أن الأم المصرية هي النموذج المثالي للأمومة الساهرة علي راحة أولادها دون كلل أو ملل إلي آخر يوم في عمرها وهذه الأم تستحق كل التقدير والاحترام ولكن الأم بالخارج تكتفي بتربية اطفالها حتي سن 14 عاماً فقط.


هل وجدت مواصفات هذه الأم المصرية المثالية في شخصية ما؟


- من حسن حظي أنني عشت هذه الصفات الرائعة مع أمي رحمة الله عليها والتي كانت بالنسبة لي أما مثالية بما تحمله الكلمة من معني وكانت تحمل صفات قلما تجتمع في شخص واحد وهي الشدة والحكمة والطيبة وبالرغم أن عددنا كان كبيرا ثلاث بنات وثلاثة أولاد ولكنها لم تتخاذل يوما تجاه واجباتها وكانت لديها ثقافة صحية علي أعلي مستوي في الغذاء ولذلك فقد كنا جميعا أصحاء الأبدان والعقول غير أن شدتها في التربية خلقت بداخلي شخصية عسكرية لا تؤثر عليها أي إغراءات حياتية مهما كانت واكتشفت مع الزمن لولا شدتها التي حافظت بها علي سلوكياتي لم أكن لأصبح يوما سميرة عبدالعزيز التي أمامك الآن.


حدثيني عن أسرتك الصغيرة؟


- أسرتي مكونة من زوجي الكاتب الراقي محفوظ عبدالرحمن وابنتي الوحيدة منار وحفيدين هما "علي" يعمل مهندساً و"فريدة" مازالت في الجامعة وترقص الباليه.


كيف تتعاملين مع الفجوة الزمنية بينك وبين أحفادك؟


- أحاول دائماً اختراق الفجوة الزمنية نجلس معا ونتجاذب أطراف الحديث بكل حرية وحب ثم تستطرد ضاحكة حفيدي علي هو "البوي فريند بتاعي" وحفيدتي الجميلة صديقتي وهما يدللان في بـ "يا أومي" وهي تعني ياجدتي بالألماني وأنا سعيدة جدا بهذا الدلع لأنه مثل كلمة أمي ولكن من اللطيف أن جميع أصدقائهم يعتقدون أن هذا هو اسمي!!


وما الذي يمثله لك رفيق دربك محفوظ عبدالرحمن؟


- استطيع أن أقول بعد 32 عاما من الزواج أنه ابني الكبير واستاذي وحبيبي وصديقي.


ما رأيك في الأم المعاصرة وهل فقدت صفات كانت تتحلي بها الأم أيام زمان؟


- بالطبع الأم أيام زمان كانت سيدة متفرغة لبيتها وأولادها أكثر من الأم المعاصرة التي أعتبرها مظلومة نوعاً ما لأن ظروف المعيشة تجعل العمل شيئاً اساسياً في حياتها لتوفير الدخل اللازم لحياة كريمة وهذا ليس تقصيراً منها تجاه أولادها ولكن الأم الأكثر ذكاء هي من تستطيع أن توازن ما بين العمل والمنزل.


ماهي النصيحة التي توجهينها للأمهات الجدد؟


- أقول لهن إنه لا يوجد أي إغراء في الدنيا يجعلك تقصرين في تربية أولادك لأنهم الثروة الحقيقية وأفضل من المال والمراكز الاجتماعية فاعملي علي تنميتها لأنك عندما يتقدم بك العمر تتخلي عنك الأيام.


نفهم من ذلك أن أحلامك الفنية لم تسرقك في يوم ما بعيداً عن أمومتك؟


- علي العكس تماما أنا فضلت الأمومة وحياتي الأسرية علي الشهرة والنجومية وهذا الاختيار آخر خطواتي الفنية ولكن لم أندم يوما عليه وقد اعتذرت كثيرا عن أدوار متميزة مفضلة تواجدي بجانب ابنتي في الثانوية العامة على سبيل المثال.


كيف تري سميرة عبدالعزيز السينما وأدوار الأم؟


- مازلت أتهم مؤلفي السينما في هذه الفترة بالذات بالتقصير الكبير تجاه أدوار الأم مما يجعلني أتساءل أين نموذج الأم في الأفلام الحديثة في مقابل الأفلام القديمة التي أظهرت قيمتها وأهميتها في حياتنا والتي جسدتها أروع الممثلات في تاريخ السينما المصرية وهن فردوس محمد وأمينة رزق وجمالات زايد وغيرهن.


هل ترين أن هذا التقصير يشمل أيضا كاتبنا الكبير محفوظ عبدالرحمن؟


- أقصد بهذا التقصير المؤلفين الجدد محفوظ مع الأسف الشديد لم يكتب للسينما كثيرا ولكن عندما يكتب يجعل المرأة عنصر أساسياً في العمل رافعاً شعار لا لتهميش المرأة كما فعل في دور شقيقة عبدالحليم حافظ فى فيلم "حليم" وأيضا فيلم "القادسية" وغيرها من الأعمال.


ما رأيك في الممثلات اللاتي يقدمن أدوار الأم في الدراما التليفزيونية؟


- أنا سعيدة جداً جداً لأنه أصبح هناك جرأة من قبل الممثلات الشابات علي قبول أدوار الأم علي عكس فنانات زمان كان معظمهن يرفضن مثل هذه النوعية من الأدوار خوفا أن يظهرن أكبر سناً.


قلت إنك رفضت الكثير من أدوار الأم التي لا تحتوي علي معان أو مشاعر إنسانية فماذا كنت تقصدين بذلك؟ ومن هي الأم التي تفضل سميرة عبدالعزيز تقديمها؟


- نعم رفضت أدواراً كثيرة تهمش الأم لأن أدوار الأم بالنسبة لي رسالة وليست تمثيلاً فأنا عاشقة لأدوار الأم الطيبة الحقيقية التي ساهمت في تنشئة أجيال تخدم المجتمع ولابد أن نعمل علي هذه الأدوار كثيرا لتكون قدوة ومرجعية للأمهات في تربية أولادهن.


أنت بارعة في تقديم دور الأم الطيبة ولكن ألا تشعرين بالملل من كثرة تكرارك هذه النوعية من الأدوار؟


- بصراحة حاولت التمرد علي هذه الأدوار من خلال دور زوجة العمدة المفترية التي قامت بطرد العمدة وابنته من زوجته الثانية وكان هذا في مسلسل >لعبة القرية< إخراج حسن بشير ووقتها الناس عندما كانوا يقابلونني بالشارع ويسألوني بغضب ليه كده؟ ولذلك فضلت أن أبقي علي دور الأم الطيبة .


ما هي أكثر أدوارك التي تعتزين بها علي مدار 50 عاما؟


- دور والدة أم كلثوم ودور شقيقة عبدالحليم حافظ في فيلم "حليم" ودور أبلة مارسيل في "ضمير أبلة حكمت" ودور أم متولي الشعراوي ودور أم الإمام الشافعي وأعتز جداً أنني كنت يوما ما أما للأئمة وهذه الأدوار جعلتني ألقب بأم العظماء.


هل علاقتك بأولادك في التمثيل تمتد بعد الانتهاء من العمل؟


- علاقتي جيدة جدا بكل من لعبن أدوار بناتي في المسلسلات والأفلام وعلي رأسهن الجميلة يسرا وأيضا صابرين مازلن ينادني بـ "ماما" ودائما ما يتصلن بي في عيد الأم..


من تحبين أن تقولي لها كل عام وإنت بخير بمناسبة عيد الأم؟


- أقولها لصديقتي الفنانة سميحة أيوب وكنت أحب أن أقولها أيضا لصديقتي الراحلة فاتن حمامة التي كانت تتحدث معى هاتفيا قبل رحيلها بيومين اثنين فقط وأخبرتني عن آخر أمنياتها وهي زيارة قناة السويس الجديدة ولكن القدر كان أسرع إليها من تحقيق هذا الحلم.


ماذا عن أحدث أعمالك الفنية مع "أستاذ ورئيس قسم"؟


- يشرفني جدا العمل مع النجم الكبير عادل إمام في رمضان القادم في مسلسل "أستاذ ورئيس قسم" وبالرغم من قصر مساحة الدور الذي أحل فيه ضيف شرف إلا أنه جذبني كثيرا لأنه يتحدث عن "أم الشهيد" وأحب أن أقول لكل أم شهيد ربنا يعوضك خيرا ولابد أن تفتخري بما قدمته هدية لمصر والشهداء جميعهم في نعيم الجنة وربنا يصبر قلبك وكل عام وإنت بخير.


في النهاية وجهنا سؤالنا الأخير للزوج محفوظ عبدالرحمن ..


ماذا تقول لزوجتك سميرة عبدالعزيز في عيد الأم؟


- أهدي لزوجتي الحبيبة سميرة عبدالعزيز أغنية "عارفة" لعلي الحجار التي تقول كلماتها "عارفة مش عارف ليه متونس بيك وكأنك من دمي علي راحتي معاك وكأنك أمي مش عارف ليه .. عارفة .. ونا وياك بحس بدنيا .. دنيا سلام وأمان وإن العالم مفيهوش ولا نقطة أحزان.. إيدك خليها في إيدي.. أنا طفل كبير وبحس أن أنا وإنت لوحدينا والكون بستان".



آخر الأخبار